أحدث الإضافات

مقتل 24 شخصا وإصابة العشرات في هجوم الأهواز والحرس الثوري يتهم السعودية
عبد الخالق عبدالله: هجوم الأهواز ليس إرهابيا ونقل المعركة إلى العمق الإيراني سيزداد
"بترول الإمارات" تستأجر ناقلة لتخزين وقود الطائرات لمواجهة آثار العقوبات على إيران
مسؤولون إيرانيون يتوعدون أبوظبي بعد تصريحات إماراتية حول هجوم الأحواز
التغيير الشامل أو السقوط الشامل
رايتس ووتش تحذر من الاستجابة لضغوط تهدف إلغاء التحقيق في جرائم الحرب باليمن
الأسد وإيران وَوَهْمُ روسيا
زعيم ميليشيا الحوثيين يدعو إلى نفير عام ضد قوات السعودية والإمارات في اليمن
الإمارات تستضيف لقاءات سرية لـ "تغيير ملامح القضية الفلسطينية"
ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في الإمارات إلى 12 مليار دولار خلال الربع الثاني من 2018
عضو بالكونجرس تتهم بومبيو بتقديم شهادة "زائفة" لصالح "التحالف العربي" باليمن
الأمين العام للأمم المتحدة: خلاف الإمارات والحكومة الشرعية يساهم في تعقيد الأزمة اليمنية
لماذا فشل اتفاق أوسلو ولماذا تسقط صفقة القرن؟
العدالة الدولية في قبضة النفوذ الدولي
أدوات الإمارات تصعّد الفوضى في تعز و تواصل التصادم مع الحكومة اليمنية الشرعية

"ميدل إيست آي": "الجنائية الدولية" حققت في تورط دحلان في قمع الثورة الليبية

ايماسك- متابعات

تاريخ النشر :2017-10-14

 

حققت المحكمة الجنائية الدولية، مؤخرا، في تورط القيادي السابق بحركة «فتح» الفلسطينية «محمد دحلان»، في قمع الثورة الليبية عام2011.

ونشر الموقع الإخباري الإلكتروني «ميدل إيست آي»، رسالة مسربة من المحكمة الجنائية الدولية تظهر أنها نظرت أواخر عام 2012، في مدى تورط «دحلان» مع «سيف الإسلام القذافي»، نجل الزعيم الليبي الراحل «معمر القذافي»، في أفعال وصفتها بالفظيعة أثناء الاحتجاجات على حكم الأخير عام 2011.

وكشفت الرسالة أن المدعية العامة «فاتو بنسودا»، طلبت من الرئيس الفلسطيني «محمود عباس»، المساعدة الرسمية في إطار تحقيقات المحكمة في أحداث ليبيا، بحسب «الجزيرة نت».

ورفض ناطق باسم الجنائية الدولية التعليق على محتوى الرسالة المسربة.

وكان تقرير لصحيفة «لوموند» الفرنسية، وصف قبل أيام «دحلان» بأنه «قلب المؤامرات السياسية والمالية في الشرق الأوسط»، وكشف دوره في تخريب الثورات العربية ومحاصرة الإسلاميين.

 

وأشار التقرير إلى أنه يحظى في كل تحركاته بدعم سخي ورعاية من ولي عهد أبوظبي«محمد بن زايد» على حد زعم الصحيفة.

وبحسب الصحيفة، فإنه «في ليبيا، يعمل دحلان على تنفيذ سياسة الإمارات في دعم خليفة حفتر في برقة ضد إسلاميي مصراتة المدعومين من قطر ورئيس وزراء الوفاق فائز السراج المدعوم من الغرب، حيث يتمتع دحلان بصلات واسعة مع شخصيات عملت ضمن نظام معمر القذافي تعمل اليوم إلى جانب حفتر مثل محمد إسماعيل والملياردير حسن طاطاناكي وقذاف الدم ابن عم القذافي».


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

دحلان والإمارات وراء الوضع الفوضوي في ليبيا

رايتس ووتش تحذر من الاستجابة لضغوط تهدف إلغاء التحقيق في جرائم الحرب باليمن

مسؤولون إيرانيون يتوعدون أبوظبي بعد تصريحات إماراتية حول هجوم الأحواز

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..