أحدث الإضافات

زيادة ورادات الإمارات من الأسلحة والمواطنون يدفعون الثمن
شبكة "NBC" الأمريكية: أبوظبي وظفت شركة دولية لها علاقة بمستشار سابق لترامب للتشهير بقطر
النيابة العامة في كوريا الجنوبية تحقق في ملابسات اتفاقية عسكرية سرية مع الإمارات
ألمانيا توقف صادرات الأسلحة للإمارات والسعودية بسبب حرب اليمن
58 مليار دولار حيازة الإمارات لسندات الخزانة الأمريكية
رئيس الحكومة اليمنية يدعو السعودية والإمارات لإرسال خبراء ماليين لبلاده
انتخابات برعاية إيران!
«حثالة» ترامب
تصعيد جديد.. الإمارات تحذف قطر من خارطة الخليج في اللوفر
كيف تقوم الإمارات بحملاتها السياسية والتحريضية على شبكات التواصل؟! (وثائق)
"طيران الإمارات" توقع صفقة لشراء 36 طائرة "إيرباص" بقيمة 16 مليار دولار
الإمارات تقدم شكوى ضد قطر إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن حول "اعتراض الطائرات"
تقرير "هيومن رايتس ووتش": الإمارات تواصل انتهاك حقوق الإنسان في الداخل والخارج
الإمارات رابع أكبر مستوردي السلاح الأمريكي في العالم لعام 2016
الأمين العام لحركة " مشروع تونس" ينفي علاقته بالإمارات

معاريف: تل أبيب تخفي تعاونا أمنيا مع أبو ظبي والقاهرة

أيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2017-10-07

زعم خبير أمني إسرائيلي أن تل أبيب تمنع نشر معلومات حول تعاون أمني وعسكري مع الإمارات ومصر ودول أخرى مثيرة للجدل في آسيا أو أفريقيا أو أميركا، وعقد صفقات سلاح.

 

ونقلت صحيفة معاريف عن الخبير يوسي ميلمان أن "إسرائيل" تستخدم الرقابة العسكرية والتحكم بالجهاز القضائي لتقييد حرية الصحافة، وإخفاء علاقاتها الممتدة عشرات السنين مع أنظمة ودول مثيرة للجدل، مشيرا إلى تنوع هذه العلاقات بين التعاون الأمني والتنسيق الاستخباري، وصفقات السلاح، والتدريبات العسكرية المشتركة.

 

ولفت الخبير إلى أن حجم التنسيق العسكري والأمني بين "إسرائيل" ومصر يتزايد بسبب الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية في سيناء، حيث توفر المخابرات الإسرائيلية معلومات عن نشاط المسلحين، وتشارك طائرات إسرائيلية بهجمات ضدهم.

 

وأوضح أن الجانبين يريان في اتفاق كامب ديفيد مصلحة أمنية مشتركة، وقد واجهت علاقاتهما تحديات أمنية متلاحقة لكنها صمدت ولم تنهر. وأشار الخبير إلى أن سلاحي الجو في "إسرائيل" ومصر سيقيمان قريبا مناورات عسكرية بمشاركة قبرص واليونان.

 

وعن العلاقة مع أبوظبي، بيّن ميلمان أنه رغم منع الرقابة العسكرية نشر أي معلومات عن ذلك فإن رجل الأعمال الإسرائيلي ماتي كوخافي -الذي يوظف بشركاته كبار قادة الجيش السابقين وضباط الموساد وجهاز الأمن العام (الشاباك)- كشف عن علاقات كبيرة مع أبوظبي، وتفاخر بها خلال محاضرة في سنغافورة.

 

وأضاف أن "إسرائيل" لديها علاقات أمنية وعسكرية متينة مع العديد من دول آسيا، مثل جورجيا وكزاخستان وأذربيجان، بسبب قربها الجغرافي من إيران.

 

كما تمتلك "إسرائيل" علاقات مع دول بجنوب شرق أسيا، مثل تايلند والفلبين وميانمار (بورما) التي تعتبر سوقا رائجة للسلاح الإسرائيلي، بجانب الهند وسنغافورة اللتين تعقدان صفقات أسلحة مع تل أبيب بعشرات مليارات الدولارات.

 

وأشار كوخافي إلى أن لإسرائيل دورا رئيسيا في تأسيس جيش سنغافورة بعيد إعلان استقلالها منذ خمسين عاما، وأن هناك الآلاف من الضباط الإسرائيليين المتقاعدين يعملون مستشارين للسلطات هناك.

 

وأضاف أن لـ "إسرائيل" علاقات عسكرية مع جنوب السودان وميانمار رغم النزاع الداخلي في البلدين.

 

كما توفر "إسرائيل" استشارات عسكرية لأنظمة دكتاتورية مثل رواندا وصربيا إلى جانب دول في وسط أميركا وجنوب أميركا وأفريقيا، واستشارات أمنية مع عدد من الدول العربية والإسلامية.

 

وختم بالقول إن حجم الصادرات العسكرية السنوية لـ"إسرائيل" يصل ستة مليارات دولار، بما يعادل 8% من حجم الصادرات الإجمالية، وهي نسبة مهمة لاقتصادها فضلا عن تشغيلها مائة ألف شخص.

 

وكانت نشرت صحيفة "ميدل إيست مونيتور" تقريرا حمل عنوان "إسرائيل والإمارات يطبعون العلاقات" استندت فيه إلى وثائق من موقع ويكليكس تظهر فيها أن "تنسيقا اقتصاديا ودبلوماسيا وأمنيا وعسكريا يجري بشكل متسارع بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل".

 

وتشير الوثائق إلى "الدور الكبير" الذي يقوم به سفير الإمارات في واشنطن يوسف العتيبة في الدفع بالتطبيع بين بلاده وإسرائيل في اتجاه مراحل غير مسبوقة، و"عبر قنوات سرية وعلنية"، بحسب تعبير الصحفية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات رابع أكبر مستوردي السلاح الأمريكي في العالم لعام 2016

منظمة دولية تطلب من بريطانيا وقف تصدير السلاح إلى الإمارات

قرارات وقف بيع الأسلحة للإمارات تتوسع

لنا كلمة

الإمارات في مستقبل أزمات المنطقة

تعصف بالوطن العربي أزمات طاحنة، وتموج هذه الأزمات لتصنع تأثيراً في مستقبل الإمارات، ليس لأن التأثر طبيعي مع التحركات السّياسية والعسكرية والدبلوماسية، لكن السبب الرئيس لكون الإمارات جزء فاعل من تلك الأزمات، فهي مُتهمة بالفعل… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..