أحدث الإضافات

ندوة بمجلس الشيوخ الفرنسي: "الإخوان المسلمين" ساهموا القرن الماضي في تطوير دعائم الدولة في الإمارات
تأجيل تشغيل أول مفاعل للطاقة النووية في الإمارات إلى عام 2020
النظام السوري يعلن استئناف الرحلات الجوية مع الإمارات
قرقاش: لعل مرور سنة على مقاطعة قطر ينتج فكرا جديدا وأسباب العزلة مستمرة
"النواب الأمريكي" يدعو للتحقيق في عمليات التعذيب في سجون سرية تديرها الإمارات باليمن
مؤسسة حقوقية سويدية تعبر عن قلقها من امتلاك الإمارات والسلطة الفلسطينية أدوات تجسس
"هافغنتون بوست": تعاون عماني بريطاني لمواجهة نفوذ الإمارات في المهرة باليمن
بدعم إماراتي.. حفتر يرث القذافي
هل أصبحت إيران الهدف بعد أن كانت الأداة؟
الإمارات تدعو لمسائلة إيران حول انتهاكها للقوانين والقرارت الدولية
دستورية.. حروب المنطقة!
هادي يعين معارضاً لسياسة الإمارات في اليمن رئيسا للاستخبارات
تحقيقات مولر ومأزق الدبلوماسية الإماراتية
انخفاض الاحتياطي الأجنبي للإمارات بقيمة 2.7 مليار دولار خلال إبريل
قائد عسكري إيراني : نعرف ما يجري في القواعد العسكرية للإمارات والسعودية وقطر والأردن

استثمارات إماراتية تستحوذ على 3 موانئ بمحافظة شبوة جنوب شرقي اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-09-19

 

كشف مصدران يمنيان عن قيام دولة الإمارات بالاستحواذ على ثلاثة موانئ قديمة في محافظة شبوة (جنوب شرقي اليمن) بصورة سرية، دون علم حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي.

 

وقال المصدران لموقع "عربي21" –اشترطا عدم الكشف عن هويتهما- إن ثلاثة مستثمرين إماراتيين، قدموا خلال الفترة الماضية إلى محافظة شبوة، والتي تسيطر على أجزاء حيوية منها ما تسمى بـ"بقوات النخبة الشبوانية" التي تديرها أبو ظبي، وقاموا بشراء ثلاثة موانئ منها ميناء تاريخي في الجنوب الشرقي من المدينة.

 

وأضاف المصدران أن ميناءي "المجدحة والبيضاء" دخلا في حوزة الإمارات، حيث يصنفان في شبوة بأنهما "موانئ شعبية" كانا يستخدمان لتهريب الوقود قبل أن يتوقف هذا النشاط، لكنهما لم يستبعدا "عودة نشاط التهريب من جديد في ظل الهيمنة الإماراتية على مراكز النفط والغاز في شبوة وشريطها الساحلي، أما الميناء الثالث فهو ميناء قنا التاريخي والذي لم يتبق منه سوى بعض آثاره". 

 

 

وأوضح المصدران أن المستثمرين الإماراتيين الثلاثة، "اشتروا هذه الموانئ من الأهالي بشكل سري، وبأسعار زهيدة، دون علم السلطات الرسمية، والتي تأتي في سياق خطة التوسع البحري الإماراتي".

 

وبحسب مزاعم المستثمرين الإماراتيين، التي أوردها المصدران "فإنهم ينوون الاستثمار في هذه المساحات الساحلية، وإقامة ميناء صغير، دون الكشف عن نشاطه، إلا أنهم يهدفون لتسويق ذلك على أنه نوع من الإنجاز وكسب ود السكان المحليين".

 

يذكر أن قوات إماراتية تتمركز في منشأة "بلحاف"، أكبر منشأة لتصدير الغاز المسال في اليمن، إلى جانب سيطرة قوات النخبة المدعومة من أبو ظبي على خط تصدير الغاز الممتد من مدينة مأرب (شمالا) وحتى ميناء بلحاف على بحر العرب.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

هادي يعين معارضاً لسياسة الإمارات في اليمن رئيسا للاستخبارات

الرئيس اليمني يلتقي اللجنة السعودية المعنية بحل أزمة سقطرى مع الإمارات

وزير الخارجية اليمني: الخلاف مع الإمارات وراء تأجيل عودة الرئيس هادي إلى عدن

لنا كلمة

دستورية.. حروب المنطقة!

تبدو الدولة بجميع مؤسساتها مهووسة بحروب المنطقة، بصراع النفوذ المتأزم في المنطقة العربية والأفريقية، الصُحف والفضائيات وحتى الإذاعة وشبكات التواصل تحاول تبرير كل ما تقوم به الدولة في الخارج، من سياسة خارجية عنيفة تُثقل المستقبل… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..