أحدث الإضافات

الثقة بالإعلام الإماراتي أرقام تخالف الواقع
التحالف الذي لم يستفد من درس مقتل صالح
العقارات السكنية معفية من ضريبة القيمة المضافة
"الإسلام وفق ما تحبه السلطة وترضى".. منتدى "تعزيز السلم" يعقد ملتقاه الرابع في أبوظبي
هل اشترت الإمارات اللوحة الأغلى في العالم أم أنقذت ولي العهد السعودي؟!
هدية مجانية أخرى لإيران ومليشياتها
132 مليار درهم قيمة قروض غير المقيمين بالإمارات خلال 2017
قرقاش: لا حلول مجتزئة مع قطر ما لم تتعامل مع المطالب الـ 13 بجدية
محمد بن زايد يدعو الإدارة الأمريكية التراجع عن قرارها بشأن القدس
قرار ترامب حول القدس وحقيقة مواقف الرياض والقاهرة منه
بإسناد من القوات الإماراتية باليمن .. قوات التحالف على مشارف مدينة الحديدة
«ما بعد داعش» .. إيران تعطل المخارج السياسية ولا أحد يمنعها
قرقاش : ميليشيا الحوثي فقدت الغطاء السياسي ويجب توحيد الصفوف ضدهم
رويترز: الإمارات تشتري لوحة ب450 مليون دولار عبر أمير سعودي لعرضها في"لوفر أبوظبي"
بدء المرحلة الثانية من تمرين «أبطال الساحل 1» العسكري بين الإمارات والسودان

صحيفة إماراتية تناقض نفسها: القاعدة تقاتل إلى جانب التحالف العربي في اليمن

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2017-07-21

أظهرت صحيفة ذا ناشيونال الإماراتية الناطقة بالانجليزية تناقضاً واضحاً ففي وقت تقول إن الدولة والتحالف يقاتل القاعدة في اليمن، قالت إن التنظيم يقاتل في صفوف التحالف ضد الحوثيين.

 

وحسب التقرير نشرته في عددها الصادر (الخميس 20 يوليو/تموز) فإن ما وصفتها بـ"المجموعات الإرهابية" تزيد من نفوذها في اليمن من خلال التحالف مع "المقاومة الشعبية" التي تقاتل ضد المتمردين الحوثيين، وتقاتل المقاومة الشعبية وهم مسلحون قبليون تطوعوا لقتال الحوثيين وتم إدماجهم في الجيش اليمني إلى جانب قوات بلادنا في اليمن.

وأشار التقرير إلى أن "استمرار العنف في البلاد على طول عدد من المحاور - الشمال ضد الجنوب. الحوثيين ضد الموالين للحكومة؛ السعودية مقابل إيران؛ من بين أمور أخرى - تمكن القاعدة في شبه الجزيرة العربية من استغلال الانقسامات ليبقى قوياً.

 

وأوضح التقرير إلا أن تهديد التنظيم لا يزال قائماً، "على الرغم من النجاح بعد النجاح العسكري الذي حققته دولة الإمارات وحلفائها المحليون المدربون والمدعومون، فضلا عن الضربات الأمريكية وغارات الطائرات بدون طيار".

وذكرت ذا ناشيونال أن التنظيم تمكن من البقاء ووسع نطاقه عبر خطوط القتال ضد الحوثيين في تعز والبيضاء ومأرب.

وفي ظل غياب حل سياسي ومعالجة المظالم المحلية وغياب دولة مركزية لتوفير الوظائف وإحكام الأمن، شغلت القاعدة الفراغات، وقد وجد مقاتلوها دورا، في حين أن السرد الطائفي الذي تروج له الجماعة المسلحة يزيد بجرجرة المزيد نحو الاقتتال.

 

وزعم التقرير أن الإمارات وحلفائها الجنوبيين الذين يقاتلون كل من الحوثيين والقاعدة يواجهون صعوبة في إعطاء الأولوية لعمليات مكافحة الإرهاب ضد من وصفهم ب"المتطرفين"، زاعماً إلى أن ذلك قد يكون له تأثير سلبي على الحرب ضد الحوثيين وحلفائهم.

في مقابلة دعائية جرت مؤخرا، دعا تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية قاسم الريمي إلى مزيد من الهجمات على قوات الإمارات العربية المتحدة وحلفائها اليمنيين.

 

(المصدر)


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الثقة بالإعلام الإماراتي أرقام تخالف الواقع

بإسناد من القوات الإماراتية باليمن .. قوات التحالف على مشارف مدينة الحديدة

محمد بن زايد يدعو الإدارة الأمريكية التراجع عن قرارها بشأن القدس

لنا كلمة

اليوم الوطني

تحتفل الدولة بمناسبة اليوم الوطني الـ 46 ، يوم تأسست الإمارات وبنى الآباء المؤسسون منهجية السلطة والشعب بوحدة القلوب والأفكار، والطموح الكبير بدولة عظيمة بمواطنة عظيمة فاعلة في المجتمع والبناء. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..