أحدث الإضافات

إتهامات لأبوظبي بتجنيد أفارقة للقتال في اليمن
"فايننشال تايمز": الإمارات اعتقلت 20 رجل أعمال سعودي ورحلتهم الى الرياض ليلة حملة الاعتقالات
قرقاش: الإمارات الأكثر تقديما للمساعدات الإنسانية وإيران تشعل الفتن
وزير الطاقة الإماراتي: «أوبك» ستواصل الالتزام باتفاق خفض إنتاج النفط طيلة العام الحالي
نصيب إيران من العام الأول لولاية ترامب
زيارة سرية لطارق صالح للمخا غربي اليمن والفصائل ترفض مشاركته في العمليات العسكرية
المعركة التي لم تقع
احتفاء باهت في الإعلام الرسمي بالذكرى 46 لتأسيس المجلس الوطني
بدء "عملية الفيصل" العسكرية في جنوب اليمن بدعم إماراتي
انتقادات لاقتراح بريطاني بمجلس الأمن للإشادة بالسعودية والإمارات بسبب اليمن
عبدالله بن زايد يلتقي المبعوث الأممي لليمن ويؤكد على دعم الحل السياسي
«بلومبيرغ»: واشنطن تخطط لإنهاء الأزمة الخليجية قبل نهاية العام الجاري
النسيج الاجتماعي الخليجي في ضوء الحصار
خواطر على هامش «الربيع اليمني»
الرئيس اليمني يرفض مطالب إماراتية بإقالة وزيرا الداخلية والنقل في حكومته

عيد فطر مبارك

المحرر السياسي

تاريخ النشر :2017-06-26

 

عيد فطر مبارك عليكم، وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال..

يمر عيد الفطر المبارك في الإمارات وسط حالة من القمع وتكميم الأفواه، وأزمة بجوارنا الخليجي فرج الله عن هذا البلد وبلدان الخليج كل أزماتهم.

 

لكن ما يستوقف المواطن هو ذلك الحجم من المدخلات السِّياسية والأمنية في حياته، واستغلال التدين لفرض الوصاية والحديث باسم الإماراتيين، عبر أبواق إما من بعض فقهاء المساجد أو وسائل الإعلام-التي تتبع جهاز أمن الدولة بالضرورة- ضد أي مطالبة بالإصلاح واستغلال المناسبات الدينية والوطنية لفتح الهجوم على الإصلاحيين والمعبرين عن آرائهم كما يُلحظ بشكل دائم.

بل إن قمع حرية التعبير لا يمتد -بالفعل- إلى الناشطين الحقوقيين أو المدونين بل إن "الخطبة الموحدة" كل جمعه وكل ومناسبة دينية تشير إلى إخماد أي حديث عن حرية تعبير "شيخ" علم عن قضايا الوطن، والعالم العربي.

فيتم صياغة الخُطب الأمنية لتلقى حرفياً على المواطنين والتي دائماً ما تعطي رسائل فوبيا أمنية محذرة من التعبير.

 

العيد، هو تعليم فضيل للمسلمين، ونزوع نحو الخير بجلّب البسطة للأبناء والعائلات، وزيارة الأرحام والأقارب وتبادل التهاني والتبريكات وعيادة المرضى والمسنين والمسجونين، ويبدو أن جهاز أمن الدولة قد قطّع كل تلك التعاليم الإسلامية والعادات والتقاليد الإماراتية الضاربة جذورها في عمق المجتمع الإماراتي.

 

فهو يمارس انتهاكاته باستمرار مستغلاً هذه المناسبات لزيادة الأوجاع بحق أحرار الإمارات وعائلاتهم، فالانتهاكات في السجون مستمرة، ومنع الزيارة يبدو مستمراً فالأعياد الماضية إما كانت تؤجل الزيارات أياماً من موعدها المحدد، أو تمنعها بالكامل، وكل ذلك لأنهم عبروا عن آرائهم وطالبوا بإصلاح الأوضاع في البلاد والتي يشاهد الإماراتي اليوم كيف أصبحت نتيجة غياب الإصلاح المنشود.

 

في الأخير.. عيد مبارك للمعتقلين أحرار الإمارات وعائلاتهم فهم نور المجتمع وعماد إصلاح شؤونه وحريته، ومشعل يسمو ويعلو مع كل استهداف وأوجاع لأجل الوطن وحده. وعيد مبارك لكل الإماراتيين الصابرين المحتسبين والمؤمنين بغدٍ أفضل، وعيد مبارك لشعوب الخليج ولا أرانا الله محنة تمر بها شعوبنا وقياداتنا، وعيد مبارك للعرب وكل المسلمين في بقاع الأرض وأن يعيده الله على الجميع بالأمن والأمان والعافية.

 

عيدكم مبارك وكل عام وأنتم بخير.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات في أسبوع.. التجديد من سوء السمعة في ظل انعدام "الديمقراطية" و"الرأي" جريمة

مكالمة مسربة لـ "علياء عبدالنور" تكشف معاناتها في سجون أبوظبي (فيديو)

الإمارات في أسبوع.. إخفاق العدالة داخلياً وتقسيم الدول خارجياً

لنا كلمة

فجوة السياسة بين الوعي والممارسة  

يملك الإماراتيون وعياً سياسياً متقدماً، هم علِم جيد ومكتمل بضرورة وجود برلمان يمثلهم بشكلٍ كامل، كما أنهم يعون جيداً المشاركة السياسية وضرورتها من أجل مواجهة التداعيات الجسيمة التي تمر بالدولة داخلياً وخارجياً؛ ونسبة الوعي المتزايدة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..