أحدث الإضافات

تحت الحصار
تقرير أممي: دعم إماراتي لجماعات مسلحة باليمن تمارس انتهاكات واسعة وتدعم انتشار «القاعدة» لتقييد «الإصلاح»
"هادي" يلتقي الملك سلمان بالمغرب ويشكو الضغوط الإماراتية تجاهه
وزير الداخلية اللبناني: أحبطنا عملية تفجير طائرة إماراتية
قرقاش يدعو لبناء يمن "لا يستثني أحدا" ويعتبر خطاب المخلوع صالح فرصة لكمسر الجمود السياسي
الإعلان عن قانون الضريبة الانتقائية في الإمارات.. ما هي تفاصيله؟
النهاية المدوية لتنظيم الدولة
نداءات العلمانية.. أبوظبي تتعثر بين سياستها الخارجية والداخلية
مطالب حقوقية تضغط على الإمارات السماح للمعتقل "أحمد منصور" بزيارة عائلية
صحيفة الاتحاد تمنع "الشايجي" من الكتابة بعد 13 عاماً
DW: تخلي الإمارات عن "إير برلين" بسبب وقوف ألمانيا مع قطر
تدخل سعودي متأخر لاحتواء صراع النفوذ في عدن
عبد الخالق عبدالله يتحدث عن دوافع لقاء الرياض مع القطري عبد الله بن علي
مصادر يمنية تتحدث عن ضغوط إماراتية على السعودية لإقالة مقربين من هادي
اليمن وعاصفة الحزم وحصار قطر ومجلس التعاون الخليجي

الإمارات تعلن قطع العلاقات مع قطر وتمهل دبلوماسييها 48 ساعة للمغادرة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-06-05

أعلنت دولة الإمارات قطع العلاقات مع قطر بما فيها العلاقات  الدبلوماسية.

وفي هذا السياق، أصدرت البيان التالي: "تؤكد دولة الإمارات العربية المتحدة التزامها التام ودعمها الكامل لمنظومة مجلس التعاون الخليجي والمحافظة على أمن واستقرار الدول الأعضاء.

وفي هذا الإطار وبناء على استمرار السلطات القطرية في سياستها التي تزعزع أمن واستقرار المنطقة والتلاعب والتهرب من الالتزامات والاتفاقيات فقد تقرر اتخاذ الإجراءات الضرورية، لما فيه مصلحة دول مجلس التعاون الخليجي عامة والشعب القطري الشقيق خاصة، وتأييداً للبيان الصادر عن مملكة البحرين الشقيقة والبيان الصادر عن المملكة العربية السعودية فإن دولة  الإمارات العربية المتحدة قررت اتخاذ الإجراءات التالية:

 

1- قطع العلاقات مع قطر بما فيها العلاقات الدبلوماسية وإمهال البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد.

2- منع دخول أو عبور المواطنين القطريين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، وتمهل المقيمين والزائرين منهم مدة 14 يوماً للمغادرة، وذلك لأسباب أمنية واحترازية كما تمنع المواطنين الإماراتيين من السفر إلى دولة قطر أو الإقامة فيها أو المرور عبرها.

3- إغلاق كافة المنافذ البحرية والجوية خلال24 ساعة أمام الحركة القادمة والمغادرة إلى قطر ومنع العبور لوسائل النقل القطرية كافة القادمة والمغادرة واتخاذ الإجراءات القانونية والتفاهم مع الدول الصديقة والشركات الدولية بخصوص عبورهم بالأجواء والمياه الإقليمية الإماراتية من وإلى قطر، وذلك لأسباب تتعلق بالأمن الوطني الإماراتي.

 

إن دولة الإمارات العربية المتحدة تتخذ هذا الإجراء الحاسم، نتيجة لعدم التزام السلطات القطرية باتفاق الرياض لإعادة السفراء والاتفاق التكميلي له 2014 ومواصلة دعمها وتمويلها واحتضانها للتنظيمات الإرهابية والمتطرفة والطائفية، وعلى رأسها جماعة الإخوان المسلمين، وعملها المستمر على نشر وترويج فكر تنظيم داعش والقاعدة عبر وسائل إعلامها المباشر وغير المباشر،

وكذلك نقضها البيان الصادر عن القمة العربية الإسلامية الأميركية بالرياض بتاريخ 21 - 5 - 2017 لمكافحة الإرهاب، الذي اعتبر إيران الدولة الراعية للإرهاب في المنطقة إلى جانب إيواء قطر للمتطرفين والمطلوبين أمنياً على ساحتها وتدخلها في الشؤون الداخلية لدولة الإمارات وغيرها من الدول، واستمرار دعمها للتنظيمات الإرهابية، مما سيدفع بالمنطقة إلى مرحلة جديدة لا يمكن التنبؤ بعواقبها وتبعاتها.

وإذ تأسف دولة الإمارات العربية المتحدة على ما تنتهجه السلطات القطرية من سياسات تؤدي إلى الوقيعة بين شعوب المنطقة، فإنها تؤكد احترامها وتقديرها البالغين للشعب القطري الشقيق لما يربطها معه من أواصر القربى والنسب والتاريخ "بحسب ما ورد في البيان.

وتأتي هذه التطورات بعد اختراق البريد الالكتروني للسفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبي ونشر 55 صفحة تضم مستندات خطيرة عن دور أبوظبي في إنفاق ملايين الدولارات لتشويه صورة حلفاء لواشنطن في مكافحة الإرهاب بينهم دول عربية وخليجية مهمة، وذلك عقب الأزمة التي اندلعت بين كل من فطر والامارات والسعودية بعد ترويج وسائل الإعلام الاماراتية والسعودية لتصريحات مفبركة لأمير قطر حول العلاقات مع ايران ودول الخليج.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

واشنطن بوست: المخابرات الأمريكية تكشف وقوف الإمارات وراء قرصنة وكالة الأنباء القطرية

«بلومبيرغ»: حملة الإمارات والسعودية تهدف إلى إنهاء استقلال السياسة القطرية

أبوظبي تصعد هجومها مع زيارة أمير قطر إلى الكويت

لنا كلمة

تحت الحصار

"السمعة السيئة" تُحاصر الدولة، وتحاصرنا ملفات المنطقة، وتحاصرنا قواعدنا العسكرية في الخارج، والمعارك الهامشية التي تذهب بالمزيد من الشهداء من أبطال القوات المسلحة، لقد فرضت سياسة وادي "عبقر"* حصاراً خانقاً على الإمارات فهذا ما تنتجه… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..