أحدث الإضافات

عمران الرضوان.. صورة الشاب الإماراتي الطامح بمستقبل مشرق
القوات الإماراتية تهدد بقصف أكبر منشأة للغاز الطبيعي جنوب شرق اليمن
وجبات مصنعة للجيش الإماراتي في سيارات تابعة لقوات "حفتر" في ليبيا
بريطانيا تحذر رعاياها في الإمارات من استهداف صاروخي محتمل من الحوثيين
هادي يلتقي قيادات عسكرية وأمنية إماراتية في عدن
حرب النفط: الدوافع والنتائج
توقيعات إسرائيلية على الأزمة الخليجية
"صراع الموانئ" بين الإمارات وقطر في منطقة الشرق الأوسط والقرن الأفريقي
الإمارات تدين التفجير الذي استهدف رئيس الوزراء الأثيوبي في أديس أبابا
قطر تطالب بتعليق عضوية الإمارات والسعودية في مجلس حقوق الإنسان
لا خوف على أجيال المستقبل العربي
واشنطن تدعو الإمارات والسعودية لقبول مقترح الحوثي حول ميناء الحديدة
تسريب جديد للمعتقلة الإماراتية أمينة العبدولي يكشف تعرضها للتعذيب في سجون أبوظبي
عبد الخالق عبدالله يروج لدعوات "المجلس الانتقالي" لاستقلال جنوب اليمن بعد معركة الحديدة
قراءة سريعة بخطة غريفيث باليمن

ارتفاع حجم التبادل التجاري بين السعودية والإمارات لأكثر من 22 مليار دولار

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-04-14

 

قال وزير الاقتصاد الإماراتي «سلطان المنصوري» إن قيمة المشاريع الإماراتية في المملكة العربية السعودية بلغت نحو 15 مليار درهم (4 مليار دولار) فيما يصل حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 84 مليار درهم (22.8 مليار دولار).

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) عن الوزير قوله على هامش خلوة العزم الثانية التي اختتمت في الرياض، إن السعودية والإمارات تتمتعان بقدرات تصديرية كبيرة، منوها بوجود مؤسسات وشركات لوجيستية عملاقة تعزز قطاعات الطيران والنقل البري والنقل البحري.

وأضاف أن عدد المسافرين السعوديين إلى دولة الإمارات يصل إلى 1.9 مليون زائر سنويا.

وأشار «المنصوري» إلى أن هناك الكثير من الفرص لتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين في العديد من القطاعات ومنها قطاع الطيران المدني والمطارات والعمل على تسهيل إجراءات المطارات وبنائها وتطويرها مع الاهتمام بتطوير المطارات الصديقة للبيئة والتنسيق والمتابعة الجوية بين البلدين.

ونوه إلى أن خلوة العزم ركزت أيضا على خط السكة الحديدية الخليجية بين البلدين.

وانطلقت الخميس، أعمال المرحلة الثانية من خلوة العزم بين السعودية والإمارات والمنبثقة من مجلس التنسيق السعودى الإماراتى، وذلك في العاصمة السعودية الرياض، بحضور ومشاركة مسؤولين كبار فى البلدين، وخبراء بالقطاعات المختلفة، فضلا عن ممثلين من القطاع الخاص.

 

وفى فبراير/شباط الماضى بدأت فى العاصمة الإماراتية أبوظبى أعمال خلوة العزم المشتركة بين السعودية والإمارات، بمشاركة أكثر من 150 مسئولا حكوميا، وعدد من الخبراء فى مختلف القطاعات الحكومية والخاصة فى البلدين.

وخلوة العزم هى باكورة للأنشطة المنبثقة عن مجلس التنسيق السعودى الإماراتى، الذى أعلن عنه فى مايو/أيار 2016 بمدينة جدة، بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتهدف الخلوة إلى تفعيل بنود الاتفاقية الموقعة بين البلدين بإنشاء المجلس، ووضع خارطة طريق له على المدى الطويل، كما ستناقش ضمن أجندتها ثلاثة محاور استراتيجية بين البلدين، تختص بالجانب الاقتصادى، والجانب المعرفى والبشرى، والجانب السياسى والعسكرى والأمنى.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

اللجنة الثالثة لتنسيق العلاقات "السعودية-الإماراتية".. لماذا؟!

محمد بن زايد رئيساً للجنة للتعاون المشترك بين الإمارات والسعودية

توقيع اتفاق تعاون جمركي بين الإمارات والسعودية

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..