أحدث الإضافات

الثقة بالإعلام الإماراتي أرقام تخالف الواقع
التحالف الذي لم يستفد من درس مقتل صالح
العقارات السكنية معفية من ضريبة القيمة المضافة
"الإسلام وفق ما تحبه السلطة وترضى".. منتدى "تعزيز السلم" يعقد ملتقاه الرابع في أبوظبي
هل اشترت الإمارات اللوحة الأغلى في العالم أم أنقذت ولي العهد السعودي؟!
هدية مجانية أخرى لإيران ومليشياتها
132 مليار درهم قيمة قروض غير المقيمين بالإمارات خلال 2017
قرقاش: لا حلول مجتزئة مع قطر ما لم تتعامل مع المطالب الـ 13 بجدية
محمد بن زايد يدعو الإدارة الأمريكية التراجع عن قرارها بشأن القدس
قرار ترامب حول القدس وحقيقة مواقف الرياض والقاهرة منه
بإسناد من القوات الإماراتية باليمن .. قوات التحالف على مشارف مدينة الحديدة
«ما بعد داعش» .. إيران تعطل المخارج السياسية ولا أحد يمنعها
قرقاش : ميليشيا الحوثي فقدت الغطاء السياسي ويجب توحيد الصفوف ضدهم
رويترز: الإمارات تشتري لوحة ب450 مليون دولار عبر أمير سعودي لعرضها في"لوفر أبوظبي"
بدء المرحلة الثانية من تمرين «أبطال الساحل 1» العسكري بين الإمارات والسودان

الإمارات تعلن بدء تركيب كاميرات لمراقبة المساجد

إيماسك- متابعات خاصة

تاريخ النشر :2015-12-10

كشف «محمد عبيد المزروعي» المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية في الهيئة العامة للأوقاف الإماراتية  انهم بدأوا مشروع تركيب «كاميرات مراقبة» في مساجد الدولة.

 

 وأكد في حوار لموقع «24 الإماراتي»، القريب من جهاز أمن الدولة، على أن الهيئة لا تسمح لأي شخص باعتلاء المنبر دون الحصول على تصريح رسمي بذلك.

 

 وأوضح المزروعي أن «الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف مسؤولة عن كل ما يحدث داخل المساجد، إذ أصدرت الهيئة كتاب دروس المساجد بطبعتيه الأولى والثانية، ليكون مرجعاً لكافة أئمة مساجد الدولة في دروسهم والتي تقام يومياً بعد صلاة العصر، وتتراوح مدتها من 5 إلى 8 دقائق مراعاةً لأحوال المصلين».

 

  مؤكداً أنه «لا دروس تقام خارج هذا الإطار وجميعها تتم بمتابعة مباشرة من الهيئة».

 

 وأشار انهم يقومون بمتابعة أمور المساجد من خلال مشرفين مخصصين عليها، قائلاً: «جميع المساجد في الدولة تخضع للإشراف والمتابعة المباشرين من الهيئة»، موضحاً أن «الهيئة بادرت بمشروع إمام الجامع المشرف على عدة مساجد لتنظيم آلية المتابعة الدورية لأحوال المساجد ورصد احتياجاتها ومساعدة الأئمة في تيسير المهام الشرعية ودعم المبادرات المجتمعية».

 

 ونشرت مجلة «ذا إيكونوميست» البريطانية، تقريرا نهاية العام الماضي، تحت عنوان «تحويل الدعاة»، وذكرت إلى أن الخطباء في الإمارات لايحتاجون لإعداد خطب الجمعة، باستثناء عدد من الخطباء الموثوق بهم، فهم يقرأون خطبة معدة ترسلها وزارة الشؤون الدينية التي تدفع رواتبهم، والتي أوضح التقرير أن الوزارة أرسلت إليهم خطباً في موضوعات مثل «حماية الشباب من الأفكار المدمرة، وعلمنا الوطني، رمز الولاء والانتماء».

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مدير مؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية: دبي مغطاة بـ 200 ألف كاميرا مراقبة

إطلاق نظام "عين الصقر" لكاميرات المراقبة في أبوظبي وتقارير عن دور لشركات إسرائيلية في المشروع

تعيين طلال بالهول مديراً عاماً لجهاز أمن الدولة في دبي

لنا كلمة

اليوم الوطني

تحتفل الدولة بمناسبة اليوم الوطني الـ 46 ، يوم تأسست الإمارات وبنى الآباء المؤسسون منهجية السلطة والشعب بوحدة القلوب والأفكار، والطموح الكبير بدولة عظيمة بمواطنة عظيمة فاعلة في المجتمع والبناء. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..