أحدث الإضافات

عبد الله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الإيراني تعزيز التعاون بين البلدين في مواجهة كورونا
مجلة فرنسية: باريس تشارك أبوظبي بمشروع "الاستقرار الاستبدادي" والثورات المضادة بالمنطقة
مسؤول يمني: لقاء عبدالله بن زايد وظريف يكشف دور الإمارات الحقيقي باليمن
ضاحي خلفان يهدد بمقاضاة وزير الدفاع التركي بعد توعده بـ”محاسبة” الإمارات
خبراء دوليون يحذرون من مخاوف أمنية وبيئية مع تشغيل مفاعل الإمارات النووي
شباب الخليج العربي.. وسؤال التيار الثالث
عيد ودماء وجماجم!
الإمارات تعلن تشغيل محطة براكة للطاقة النووية السلمية
الإمارات ترد على وزير الدفاع التركي: العلاقات لا تدار بالتهديد والوعيد
وفد من قيادات الانتقالي الجنوبي اليمني يصل إلى الإمارات
لماذا تهتم الإمارات بمساعدة "كولومبيا"؟!
ترتيبات إماراتية سعودية لـ"طي صفحة الرئيس هادي" وإعادة ترتيب المشهد الداخلي في اليمن
ميدل إيست آي: أبوظبي والرياض بين أكبر الخاسرين لو هُزم ترامب في الإنتخابات
كي لا يتعمّق الخراب
الجائحة التي جلبت جائحة القهر والاستبداد!

عبدالله بن زايد يبحث مع وزير خارجية مالطا تطورات الأزمة الليبية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2020-07-30

 

أجرى وزير الخارجية الإماراتي "عبدالله بن زايد" اتصالا هاتفيا مع وزير خارجية مالطا "إيفاريست بارتولو" تناولا خلاله الأزمة الليبية، في الوقت الذي تتنامى فيه العلاقات بين مالطا وحكومة "الوفاق الوطني" الليبية.

 

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام) إن "بن زايد" و"بارتولو" بحثا العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيز أوجه التعاون المشترك في عدد من المجالات.

وأضافت الوكالة الإمارتية أن "الجانبين بحثا عددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، ومنها الأوضاع في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط والأزمة الليبية".

 

وبعدما كانت مالطا تتخذ سياسة الحياد بخصوص الأزمة الليبية، بدأت مواقفها في الأشهر الأخيرة تتماهى مع مواقف تركيا بخصوص دعم حكومة "الوفاق" المعترف بها دوليا، ورفض الكيل بمكيالين بخصوص حظر السلاح إلى ليبيا، في إشارة إلى أن الحظر يتم عبر البحر فقط، بينما يدخل برا وجوا لصالح "خليفة حفتر".

 

هذا التماهي جعل المتحدث باسم قوات "حفتر"، "أحمد المسماري"، ينتقد مالطا بشكل غير مباشر، في وقت سابق، عبر القول بأن "تركيا ترسل أسلحة بشكل مباشر باتجاه مصراتة وطرابلس عبر مالطا".

 

ولم يتوقف الأمر على التماهي مع تركيا، لكن، في مايو/أيار الماضي، وقع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة "الوفاق"، "فائز السراج"، ورئيس وزراء مالطا، "روبرت أبيلا"، مذكرة تفاهم في مجال مكافحة الهجرة غير النظامية وتعزيز العلاقات بين البلدين.

 

وجاء الاتفاق عقب زيارة مفاجئة إلى طرابلس هي الأولى من نوعها لرئيس الوزراء المالطي، ووزير الشؤون الداخلية "بايرون كاميليري"، ووزير الخارجية "إيفاريست بارتولو"، توجت بتوقيع مذكرة التفاهم.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع
لنا كلمة

المواطنة والحرية!

في (2011) سحبت الإمارات الجنسية عن سبعة مواطنين إماراتيين، وجعلتهم عديمي الجنسية، لم ينصف القضاء المواطنين الإماراتيين الذين ينتمون إلى عائلات قبلية عريقة، في ذلك الوقت كان جهاز الأمن متأكداً أنه أحكم سيطرته على القضاء. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..