أحدث الإضافات

خطوة إصلاح الحكومة
المؤسسة الوطنية للنفط الليبية: الإمارات أعطت تعليمات لمليشيات حفتر بمنع عمليات إنتاج النفط
الإمارات تزود مليشيات حفتر بطائرات مسيرة بينها ثلاث إسرائيلية الصنع
مليشيا الحوثي تتوعد باستهداف مواقع حيوية بالسعودية والإمارات
«إن.إم.سي هِلث» للخدمات الصحية في الإمارات تدرس خيار إعادة الهيكلة والإفلاس
ترحيب إسرائيلي بسيطرة الإمارات على جزيرة سقطرى في اليمن
الثغرات القاتلة في مسودة الإعلان المشترك لوقف إطلاق النار باليمن
هل تُعاقَب الكويت على الوساطة؟
برنامج استقصائي يكشف تورط مسؤولين من أبوظبي في قضية الملياردير الهندي الهارب شيتي
الإمارات والسعودية تدعمان أحزاباً كردية عراقية مقربة من إيران نكاية في تركيا
طيران الإمارات : تسريح 10% من الموظفين و إلغاء 9 آلاف وظيفة
دبي تضخ حزمة ثالثة بقيمة 408 ملايين دينار لتحفيز اقتصادها بعد خسائر فادحة
فتح تحقيق في تورط دبلوماسي بالقنصلية الإماراتية بتهريب الذهب في الهند
اتفاق الرياض وتراجع النفوذ السعودي في اليمن
ترحيب سياسي بعزل شيخ قبلي موال للإمارات في المهرة شرق اليمن

الإمارات: خطة ضم الضفة تقوض فرص تحقيق السلام والاستقرار

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2020-06-01

دعا وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش الاثنين، الاحتلال الإسرائيلي، إلى وقف خطته لضم المستوطنات في الضفة، مشددا على أن أي تحرك أحادي سيمثل انتكاسة خطيرة لعملية السلام في الشرق الأوسط.

 


وقال في تدوينة على تويتر "الحديث الإسرائيلي المستمر عن ضم أراض فلسطينية لا بد أن يتوقف.. أي تحرك إسرائيلي أحادي سيمثل انتكاسة خطيرة لعملية السلام وسيقوض حق الفلسطينيين في تقرير المصير وسيشكل رفضا للإجماع الدولي والعربي بخصوص الاستقرار والسلام".

 

يشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يعتزم تنفيذ خطوة الضم في تموز/ يوليو المقبل، وفق ما أعلنه رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، عقب تشكيله حكومة ائتلافية مع زعيم "أزرق أبيض" بيني غانتس.

ومن المخطط أن تشمل خطة الضم الإسرائيلية أكثر من 130 مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة ومنطقة غور الأردن، التي تمتد بين بحيرة طبريا والبحر الميت.

 

والأربعاء الماضي تناولت صحيفة إسرائيلية ، مواقف الدول العربية من الخطوة المرتقبة بشأن الضم الأحادي لأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة ومنطقة غور الأردن، مشيرة إلى موافقة ضمنية من بين دول كالإمارات والسعودية ومصر على مخطط نتياهو لضم أجزاء واسعة من الضفة للسيادة الإسرائيلية.


وقالت صحيفة "إسرائيل اليوم" في افتتاحيتها إن "الخطة لبسط السيادة الإسرائيلية على غور الأردن والمستوطنات الكبرى بالضفة الغربية، تثير غضبا كبيرا في العالم العربي"، مستدركة: "لكن يتبين من خلف الكواليس أن زعماء عرب يتحدثون بغير ذلك، ولا يسارعون إلى الاستلقاء على الجدار من أجل الفلسطينيين"، بحسب تعبيرها.

 


وأشارت الصحيفة إلى أن حكام الدول العربية وعلى رأسها الأردن ومصر والسعودية والإمارات، يحذرون من تداعيات خطوة الضم، لكنهم يتبنون أصواتا مختلفة داخل الغرف المغلقة، موضحة أنهم أعطوا المسؤولين الأمريكيين القائمين على "صفقة القرن"، موافقة ضمنية لتحقيق خطة الضم، رغم موقفهم الرسمي المعارض والتصريحات العلنية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات والسعودية تدعمان أحزاباً كردية عراقية مقربة من إيران نكاية في تركيا

برنامج استقصائي يكشف تورط مسؤولين من أبوظبي في قضية الملياردير الهندي الهارب شيتي

الثغرات القاتلة في مسودة الإعلان المشترك لوقف إطلاق النار باليمن

لنا كلمة

خطوة إصلاح الحكومة

حذر مركز الإمارات للدراسات والإعلام "ايماسك" مراراً من أن زيادة عدد الهيئات والسلطات يسبب تعارض في الصلاحيات ويثقل الهيئة الإدارية في البلاد ويزيد من النفقات، لكن السلطات فضلت المضي قدماً في تلك الهيئات في محاولة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..