أحدث الإضافات

خطوة إصلاح الحكومة
المؤسسة الوطنية للنفط الليبية: الإمارات أعطت تعليمات لمليشيات حفتر بمنع عمليات إنتاج النفط
الإمارات تزود مليشيات حفتر بطائرات مسيرة بينها ثلاث إسرائيلية الصنع
مليشيا الحوثي تتوعد باستهداف مواقع حيوية بالسعودية والإمارات
«إن.إم.سي هِلث» للخدمات الصحية في الإمارات تدرس خيار إعادة الهيكلة والإفلاس
ترحيب إسرائيلي بسيطرة الإمارات على جزيرة سقطرى في اليمن
الثغرات القاتلة في مسودة الإعلان المشترك لوقف إطلاق النار باليمن
هل تُعاقَب الكويت على الوساطة؟
برنامج استقصائي يكشف تورط مسؤولين من أبوظبي في قضية الملياردير الهندي الهارب شيتي
الإمارات والسعودية تدعمان أحزاباً كردية عراقية مقربة من إيران نكاية في تركيا
طيران الإمارات : تسريح 10% من الموظفين و إلغاء 9 آلاف وظيفة
دبي تضخ حزمة ثالثة بقيمة 408 ملايين دينار لتحفيز اقتصادها بعد خسائر فادحة
فتح تحقيق في تورط دبلوماسي بالقنصلية الإماراتية بتهريب الذهب في الهند
اتفاق الرياض وتراجع النفوذ السعودي في اليمن
ترحيب سياسي بعزل شيخ قبلي موال للإمارات في المهرة شرق اليمن

محكمة هندية تجمد ممتلكات الملياردير "شيتي" المتهم بأكبر عملية احتيال في الإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2020-05-23

جمدت محكمة هندية ممتلكات مؤسس مجموعة "إن إم سي" للرعاية الصحية، بي آر شيتي، وزوجته، واعتبارها ضمانات شخصية لبنك "بارودا".

 

وفرضت المحكمة، وفق صحيفة "فايننشال تايمز"، وفق ما أوردت، قيوداً على ممتلكات رجال الأعمال الهندي المتهم بارتكاب عملية احتيال كبيرة كلفت أبوظبي أموالاً طائلة (نحو 6.6 مليارات دولار).

 

وأكدت أن قرارها خطوة أولى في محاولات أكبر بنك في البلاد لاسترداد القروض المقدمة إلى "إن إم سي" والشركات الأخرى المرتبطة بشيتي؛ "فينبلر" و"ترافيلكس" وبما يصل إلى 250 مليون دولار.

 

وأفاد محامي البنك، دارمندرا تشاتور، بأن المحكمة خلصت في بنغالورو إلى أنه تم رفع دعوى ظاهرة الوجاهة لحماية مصلحة بنك "بارودا" ضد شيتي وزوجته، حيث ستعقد الجلسة التالية في 8 يونيو القادم.

 

وفي اجتماع في مارس الماضي، وافق شيتي على تأمين مسؤوليته تجاه بنك "بارودا"، وفقاً لوثائق المحكمة.

وأبرم مع البنك اتفاقية لرهن أكثر من 16 أصلاً عقارياً في الهند، التي تبلغ قيمتها من 10 إلى 15 مليون دولار، بحسب أحد المطلعين على القضية.

 

يشار إلى أنه في مايو الجاري، أصدر البنك إشعاراً قانونياً لشيتي لتقديم قائمة بالموجودات العالمية وتسليم سندات ملكية العقارات، كما طلب منه إشعار تأمين ديونه المستحقة والامتناع عن بيع أو رهن الأصول.

 

وكانت مجلة "أريبيان بزنس"، الصادرة من دبي، قد كشفت أن الملياردير الهندي (77 عاماً) هرب من الإمارات إلى وطنه الهند، في وقت يواجه فيه خمس قضايا قانونية.

 

وأضافت أنه منذ ديسمبر الماضي، تم توجيه اتهام بالاحتيال إلى شركة "إن إم سي" للرعاية الصحية التي يملكها شيتي، ثم تم تعليق تداول أسهمها في بورصة لندن.

 

وفي 2 أبريل الماضي، أصدر رئيس دولة الإمارات، سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، مرسوماً اتحادياً لسنة 2020 بتعيين عبد الحميد سعيد محافظاً لمصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي؛ وذلك بعد الحديث عن خسائر كبيرة تعرض لها البنك المركزي.

 

وتعود بداية رجل الأعمال الهندي المقيم في الإمارات، مالك شركة تعتبر من أهم الشركات في المنطقة والعالم، إلى سبعينيات القرن الماضي.

 

وتعود بداية القضية عندما تم الكشفت أن مالك "NMC" الملياردير الهندي بي آر شيتي، هرب من الإمارات منذ شهر فبراير الماضي، وأن هناك خمس قضايا قانونية على الأقل موجهة ضده.

وأوضحت وسائل إعلام أن المشاكل المالية حول شركات شيتي، تسببت في وقف تداول أسهم شركته في بورصة لندن، عقب نزولها من 25 جنيها إسترلينيا إلى ما دون الجنيه الواحد.

وذكرت وسائل إعلام أجنبية أن الملياردير الهندي شيتي هرب من دبي بعد أن استولى على مبلغ 6.6 مليار دولار، أي ما يعادل 24 مليار درهم


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

وكالة موديز: ضربة مزدوجة لأرباح بنوك الخليج بسبب النفط وكورونا

بنك أوف أمريكا: بنوك الإمارات تواجه مخاطر بسبب تباطؤ الاقتصاد

بنك "الإمارات دبي الوطني" يسرح موظفين لتخفيف تداعيات كورونا

لنا كلمة

خطوة إصلاح الحكومة

حذر مركز الإمارات للدراسات والإعلام "ايماسك" مراراً من أن زيادة عدد الهيئات والسلطات يسبب تعارض في الصلاحيات ويثقل الهيئة الإدارية في البلاد ويزيد من النفقات، لكن السلطات فضلت المضي قدماً في تلك الهيئات في محاولة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..