أحدث الإضافات

التطبيع وأكذوبة "المصلحة العليا"
بلغاريا تطلب من الإمارات تسليم رجل أعمال متهم بغسيل أموال
قائد أمني في سقطرى يرفض قرار إقالته وينشر مسلحين مدعومين إماراتياً
"موانئ دبي العالمية" تنسحب من بورصة دبي
صفقة القرن .. واختراقات عربية
هل تنهار علاقة الإمارات باثيوبيا بسبب الصومال؟!.. قراءة في زيارة "آبي أحمد" لأبوظبي
فوربس: تصدعات مفاعلات الإمارات النووية مقلقة للغاية
سلطنة عمان تحذر من تزايد التوتر بالمنطقة مع كثرة التواجد العسكري في مضيق هرمز
الإمارات تعلن إصدار رخصة تشغيل لمحطة براكة النووية تمهيداً لبدء العمل منتصف العام الجاري
حزب "المؤتمر الشعبي" يتهم دحلان بالتخطيط لتفكيك السودان لصالح الإمارات
مسؤول أممي: مصر والإمارات والأردن وروسيا وراء هجمات الطائرات المسيرة لحفتر
«ستاندرد آند بورز»: مخاوف مرض "كورونا" قد تضر السياحة في دبي
مطالبات للسلطة الفلسطينية بالانسحاب من معرض "إكسبو دبي" بسبب المشاركة الإسرائيلية
معاهدة عدم اعتداء مع إسرائيل!
عندما يتراجع الدعم الرسمي العربي لفلسطين ويتقدم أنصارها في الغرب!

دبي ترد على حملة مقاطعة منتجات الإمارات بالسعودية وتتهم "دول معادية" بالوقوف ورائها

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-12-17

زعمت حكومة دبي، أن الحملة التي استهدفت المنتجات الإماراتية والمصدرة من منطقة جبل علي، خاصة الموجهة إلى السعودية، مصدرها دول معادية لأبوظبي والرياض.

 

جاء ذلك  في سلسلة تغريدات على الحساب الرسمي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي.

وقالت حكومة دبي إن "تحليل البيانات، أوضح أن من تصدر هذه الحملة مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي من خارج السعودية، ومن دول معروفة بتوجهاتها المعادية للإمارات والسعودية"، مضيفا أن 5% فقط من تلك التغريدات صدرت من داخل السعودية.

 

واعتبر الحساب أن هناك "حملة تشويه ممنهجة على منصات التواصل الاجتماعي استهدفت المنتج الإماراتي ومنطقة جبل علي، التي تضم 7500 شركة من حول العالم عبر مجموعة من الادعاءات والمغالطات".

 

وأضاف المكتب الإعلامي أن الادعاءات التي رافقت الحملة تحاول الإساءة للعلاقات بين الإمارات والسعودية خاصة في المجال التجاري، لافتا إلى أن "شعارنا في الإمارات واضح، ما يضر السعودية وشعبها يضرنا كإماراتيين وما يُصدر للسعودية مطابق للمواصفات المشتركة".

 

وتابع بأن المشاركين في الحملة "المشبوهة" ضد المنتج الإماراتي استندوا إلى مجموعة من الأكاذيب ومنها "عدم وجود رقابة ومتابعة للسلع المصنعة في جبل علي، وهذا خطأ كبير، فالجهات الإماراتية ومختلف السلطات المعنية تنشط في المنطقة الحرة لجبل علي لضمان جودة أي منتج".

 

وأكدت على أن "جبل علي وكل المناطق الحرة في دبي، وعموم الإمارات، تخضع لرقابة ومتابعة السلطات الإماراتية، وهي ملتزمة بمعايير هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس المعتمدة إقليميا ودوليا".

 

ونوهت الحكومة إلى أن "المنطقة الحرة في جبل علي تضم 529 شركة مصنعة للمنتجات الغذائية ومنها شركات أمريكية وبريطانية وألمانية مثل نستله ومارس وماستر بيكر وغيرها الكثير، ووجود الكود 629 لا يشير بأي شكل إلى أن المنتج بالضرورة صُنع في الإمارات، بل يشير إلى مقر الشركة المُصدرة لهذا الكود".

 

كما نشر حساب المكتب الحكومي مقطع فيديو يوضح ما يعنيه "الكود 629"، مبينة أنه غير مرتبط ببلد المنشأ، وتحصل عليه الشركات للتسيير التجاري، وليس معناه أن المنتج من صناعة الإمارات.

 

وانتشرت خلال الأيام الماضية دعوات تحذيرية من بعض المنتجات الإماراتية في الأسواق السعودية عبر عدد من الوسوم، وقال مغردون إن تلك المنتجات محظور تداولها وبيعها في الأسواق الإماراتية، ورغم ذلك يجري تصديرها إلى السعودية رغم جودتها المتدنية.

 

كما قالت الكويت وعمان إنهما يفحصان عينات احترازية من مواد غذائية تردد أنها غير صالحة في تدخل للدولتين الخليجيتين على خط أزمة المنتجات الإماراتية التي شكا منها ناشطون سعوديون على مدار اليومين الماضيين.

 

وأوضح رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للغذاء والتغذية في الكويت "عيسى الكندري" أن الهيئة باشرت أخذ عينات احترازية من مواد غذائية تردد أنها غير صالحة.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

فوربس: تصدعات مفاعلات الإمارات النووية مقلقة للغاية

هل تنهار علاقة الإمارات باثيوبيا بسبب الصومال؟!.. قراءة في زيارة "آبي أحمد" لأبوظبي

"موانئ دبي العالمية" تنسحب من بورصة دبي