أحدث الإضافات

نيويورك تايمز: فشل عملية سرّية جهّزت لها الإمارات بـ 8 دول لاعتراض أسلحة تركية إلى ليبيا
محافظ شبوة: كافة المليشيات التي تعبث في اليمن مدعومة من طهران و أبوظبي
أمين عام مجلس التعاون: الخلاف الخليجي يشكل تحدياً لمسيرة المجلس وهماً مشتركاً لأعضاءه
الإمارات تسجل 822 إصابة جديدة بكورونا و3 وفيات
محمد بن زايد يبحث مع رئيس وزراء الهند هاتفياً تطوير العلاقات بين البلدين
السلطويات و"تفخيخ" المجتمعات
أسئلة وتحديات «ما بعد» الوباء.. إجابات ناقصة
تقدم قوات "الوفاق" في ليبيا بدعم من تركيا ...فشل لمخططات أبوظبي وحلفاءها
حكومة الوفاق الليبية: طائرات مُسيّرة إماراتية تقصف مدينة غريان
حميدتي: خلافات سياسية وراء عدم تسلم منحة بـ2.5 مليار دولار تعهدت بها أبوظبي والرياض للسودان
من اليمن إلى ليبيا.. معركة واحدة
رصاصة السعودية الأخيرة على الشرعية اليمنية
"CNN": دبي تبني مدينة للتجارة الإلكترونية بـ870 مليون دولار
القوات الأمريكية تنهي مناورات عسكرية بالذخيرة الحية في مياه الخليج العربي
ارتفاع إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في الإمارات إلى 29485 إصابة و 245 وفاة

المونيتور: الامارات تواصل دعم المليشيات في جنوب اليمن لتعزيز نفوذها

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-11-08

قال موقع “المونيتور” الأمريكي، ان دولة الإمارات زعمت مرة أخرى أنها تنسحب من اليمن في 30 أكتوبر من عدن، إلا أنها ما زالت تدعم المجلس الانتقالي، في أماكن أخرى في الجنوب، حيث تستخدم أبو ظبي غطاء الانسحاب لإخفاء جهودها للسيطرة على المواقع الجنوبية الأخرى.

 

وأشار الموقع  إلى أن القوات الإماراتية سيطرت على تسعة مواقع اقتصادية رئيسية وتشمل المخا وباب المندب وعدن، ومطار الريان في المكلا وجزيرة سقطرى وميون وميناء بالحاف في شبوة المنتجة للنفط.

 

وأضاف أن وجود القوات التي تدعمها الإمارات قد تسبب في أضرار اقتصادية أساسية كبيرة للمناطق التي سيطرت عليها لأكثر من أربع سنوات من الحرب.

 

وبين موقع المونيتور ان الامارات لم توقف طموحاتها لاحتلال جزيرة سقطرى طوال فترة الحرب منذ 2015م، حيث انتشرت قواتها بشكل كبير في الجزيرة،وتحاول تأمين وجودها منذ 2018م.

 

واوضح ان مثل هذا الدعم المستمر لقوات الانتقالي من قبل الامارات يمكن أن يعرقل اتفاق الرياض، وتوقع الموقع ان تواصل أبو ظبي تقويض حكومة هادي.

 

وذكرت المجموعة الدولية للأزمات، أن اتفاق الرياض تم صياغته بشكل فضفاض وغامض، وعلى الرغم من أن الوجود العسكري للإمارات، فإنه يمكن أن يكون عاملاً هامًا في إثارة انهياره الاتفاق”.

 

و تتمتع دولة الإمارات العربية المتحدة باهتمام استراتيجي في تأمين مضيق باب المندب  حيث أن معظم صادراتها النفطية إلى أوروبا وأمريكا الشمالية تمر عبره، كما أن أي تهديد للمجرى المائي يزعزع استقرار التجارة مع أوروبا وأمريكا الشمالية، وقد قامت دولة الإمارات العربية المتحدة بالفعل بتوسيع نفوذها في المنطقة المحيطة بالمضيق من خلال التوصل إلى اتفاق مع أرض الصومال لبناء قاعدة بحرية إماراتية في ميناء بربرة، بعد أن أنشأت قاعدة بحرية أخرى في ميناء عصب الارتيري في عام 2016.
 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مقتل يمني وإصابة آخرين خلال قمع قوات "المجلس الانتقالي"المدعوم من أبوظبي للاحتجاجات في عدن

الرئيس اليمني يؤكد رفضه لتمرد "الانتقالي الجنوبي" المدعوم إماراتياً

الجيش اليمني يأسر قائدا بـ"الانتقالي" في أبين ويتقدم ميدانيا

لنا كلمة

وفاة علياء وغياب العدالة

في اليوم الرابع من مايو/أيار حلت الذكرى الأولى لوفاة علياء عبدالنور التي توفت في سجون جهاز أمن الدولة، بعد سنوات من الاعتقال التعسفي، ومع مرور العام الأول لوفاتها تغيب العدالة في الإمارات وغياب أي لجنة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..