أحدث الإضافات

التطبيع وأكذوبة "المصلحة العليا"
بلغاريا تطلب من الإمارات تسليم رجل أعمال متهم بغسيل أموال
قائد أمني في سقطرى يرفض قرار إقالته وينشر مسلحين مدعومين إماراتياً
"موانئ دبي العالمية" تنسحب من بورصة دبي
صفقة القرن .. واختراقات عربية
هل تنهار علاقة الإمارات باثيوبيا بسبب الصومال؟!.. قراءة في زيارة "آبي أحمد" لأبوظبي
فوربس: تصدعات مفاعلات الإمارات النووية مقلقة للغاية
سلطنة عمان تحذر من تزايد التوتر بالمنطقة مع كثرة التواجد العسكري في مضيق هرمز
الإمارات تعلن إصدار رخصة تشغيل لمحطة براكة النووية تمهيداً لبدء العمل منتصف العام الجاري
حزب "المؤتمر الشعبي" يتهم دحلان بالتخطيط لتفكيك السودان لصالح الإمارات
مسؤول أممي: مصر والإمارات والأردن وروسيا وراء هجمات الطائرات المسيرة لحفتر
«ستاندرد آند بورز»: مخاوف مرض "كورونا" قد تضر السياحة في دبي
مطالبات للسلطة الفلسطينية بالانسحاب من معرض "إكسبو دبي" بسبب المشاركة الإسرائيلية
معاهدة عدم اعتداء مع إسرائيل!
عندما يتراجع الدعم الرسمي العربي لفلسطين ويتقدم أنصارها في الغرب!

وزير المالية السوداني: تسلمنا 1.5 مليار دولار من السعودية والإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-10-08

كشف وزير المالية السوداني، عن أن بلاده تلقت نصف الدعم المنتظر أن تحصل عليه من قبل الإمارات و السعودية، في وقت يعاني فيه السودان أزمات اقتصادية عدة من أبرزها أزمة الخبز.  

 

وقال وزير المالية السوداني "إبراهيم البدوي" إن بلاده تلقت 1.5 مليار دولار من أصل 3 مليارات دولار تعهدت بها السعودية والإمارات في أبريل/نيسان الماضي.

 

وأوضح "البدوي" أن السعودية والإمارات أودعتا 500 مليون دولار في البنك المركزي السوداني، بينما جرى تسلم ما قيمته مليار دولار من المنتجات البترولية والقمح ومدخلات الإنتاج الزراعي.

 

وتوقع "البدوي" أن يجري سداد باقي المبلغ المقدر بـ1.5 مليار دولار بنهاية العام المقبل.

 

واتفقت الدولتان الخليجيتان على تقديم حزمة المساعدة بعد وقت قصير من الإطاحة بالرئيس المخلوع "عمر البشير".

 

والإثنين، دعا رئيس الوزراء السوداني "عبدالله حمدوك" رجال الأعمالال سعوديين، إلى زيادة ضخ الاستثمارات في بلاده، وذلك خلال الزيارة التي أجراها برفقة رئيس المجلس السيادي "عبدالفتاح برهان" إلى الرياض.

 

 

وتشهد السودان أزمة خبز جديدة، نتيجة الأزمات الاقتصادية التي تمر بها البلاد، على خلفية تراجع احتياطي النقد الأجنبي.

وباتت صفوف منتظري الحصول على الخبز الممتدة على الطرقات الرئيسة، إحدى المشاهد المتكررة في العاصمة السودانية الخرطوم، ولا تلبث أن تختفي حتى تعاود الظهور مجددا.

وأشعل الخبز ثورة شعبية سودانية اندلعت شرارتها في مدينتي الدمازين (جنوبا) وعطبرة (شمالا) في كانون أول/ ديسمبر الماضي، بعد اختفاء السلعة من المدينتين لفترة أسبوع.

وأزمة الخبز هي إحدى تجليات الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها السودان، على خلفية فقدان احتياطياته من النقد الأجنبي لشراء القمح من الخارج.

وفقدت البلاد مصادر نقدها الأجنبي، جراء انفصال جنوب السودان في 2011 وذهاب الموارد النفطية التي تساوي 80 بالمئة من احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

فوربس: تصدعات مفاعلات الإمارات النووية مقلقة للغاية

هل تنهار علاقة الإمارات باثيوبيا بسبب الصومال؟!.. قراءة في زيارة "آبي أحمد" لأبوظبي

"موانئ دبي العالمية" تنسحب من بورصة دبي