أحدث الإضافات

كيف حولت الإمارات برنامج يحميها من الهجمات الإرهابية للتجسس على الناشطين والمسؤولين؟!
رئيس الأركان الإماراتي يبحث مع البرهان تعزيز التعاون العسكري بين البلدين
واشنطن بوست: الإمارات تتحدث بكلام معسول عن حقوق الإنسان وعلى الغرب أن يحكم على أفعالها
عقوبات أمريكية على شركات طيران إيرانية ووكلائها في الإمارات
قرقاش : الأزمة الخليجية ستستمر
غربال "عام التسامح"
مسؤول إسرائيلي يزور الإمارات للتوقيع على اتفاق المشاركة في "إكسبو دبي"
محمد بن راشد ترأس وفد الإمارات...اختتام قمة الرياض وإجماع على ضرورة تماسك مجلس التعاون
برامج التجسس الإماراتية ... صناعة أمريكية ومهام داخلية وخارجية
"النويس" الإماراتية تبني محطتين لتوليد الكهرباء في مصر
من العدو ومن الحليف؟
ماذا ينتظر ترامب
الإمارات في أسبوع.. العيد الوطني أفراح وعذابات أهالي المعتقلين وسياسة البقلاوة وسط ملفات عاجلة
رئيس الأركان الإماراتي يزور الخرطوم الثلاثاء
دعم إماراتي للنظام السوري للمساهمة في وقف تدهور الليرة

ضاحي خلفان يهاجم هادي و الحكومة اليمنية: لم نشارك في حرب اليمن من أجل الشرعية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-08-11

 

شن نائب قائد شرطة دبي، المثير للجدل، ضاحي خلفان على حسابه في "تويتر" هجوما لاذعا ضد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وحكومته الشرعية، وذلك بسبب موقفها من انقلاب عدن.

 

وكتب خلفان في سلسلة من التغريدات إساءات للحكومة الشرعية وهادي في اليمن، مشددا على ضرورة أن "نقلعها" إذا لم تعتذر رسميا عن اتهامها للإمارات بالخيانة، بسبب انقلاب قاده انفصاليون وموالون لأبو ظبي في عدن العاصمة المؤقتة لهادي.


وأوضح خلفان أن مشاركة بلاده في حرب اليمن "ليست من أجل الشرعية.. مشاركتنا في الحرب من أجل المملكة"، وفق قوله.

 

وتساءل خلفان: "هؤلاء يستحقون أن يضحى من أجلهم؟"، مطالبا الحكومة الشرعية اليمنية بأن "تقطع علاقتها بالإمارات والمقاومة الجنوبية ما دامهم خونة".

 

وقال: "أنصحها أنا نصيحة شخصية طبعا... لا أحد يقول لي أنت محسوب على جهة.. والله رأيي الشخصي".

 

وهاجم خلفان وزير الداخلية السعودي أحمد الميسري، نائب هادي، بعد اتهامه الإمارات بالخيانة، منتقدا دورها في انقلاب عدن.

 

وقال خلفان: "إذا فسد وزير داخلية في أي بلد فسدت كل الأجهزة الأخرى".



وكان الميسري، انتقد بشدة الإمارات على خلفية انقلاب عدن مشيرا إلى أن "أكثر من 400 عربة تابعة للإمارات جالت في شوارع عدن وكانت محملة بالذخائر والأسلحة ويقودها المأجورون، ونحن قاتلناهم بأدوات بدائية".

واتهم الميسري الإمارات بالمسؤولية عن ما حدث في عدن

 

والأسبوع الماضي دعا  خلفان إلى تقسيم اليمن، معتبرا الانتهاء من شرعية الرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي" أمرا ضروريا لاستقلال جنوب اليمن.

 

وقال "خلفان" في تغريدة له على "تويتر" إن "التفريط في استقلال الجنوب تفريط في الأمن القومي العربي والخليجي".

 

وأضاف المسؤول الإماراتي السابق، في تغريدة أخرى: "إنهاء ما يسمى بشرعية عبدربه العلاج الحقيقي لاستقلال الجنوب".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

إرهاصات حلّ الأزمة اليمنية

خيارات النخبة اليمنية في مواجهة غدر سعودي وشيك

البعد الشمولي المقلق في أجندة الحرب السعودية

لنا كلمة

غربال "عام التسامح"

ينتهي عام التسامح في الدولة، ومنذ البداية كان عنوان العام غطاء لمزيد من الانتهاكات والاستهداف للمواطنين، فالتسامح لم يكن للإماراتيين ولا للمقيمين بل ضمن حملة علاقات عامة ترأستها وزارة الخارجية وبَنت على أساسها الخطط لمحو… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..