أحدث الإضافات

اتهامات للإمارات ببيع النفط الليبي المُهرب من مناطق "حفتر"
مجلس الوزراء اليمني: الإمارات تتحمل كامل المسؤولية عن انقلاب عدن
هآرتس: صفقة طائرات تجسس بين الإمارات وإسرائيل بقيمة 3 مليار دولار
قوات "المجلس الانتقالي" المدعوم إماراتياً تسيطر على معسكرات للقوات الحكومية في أبين
عبد الخالق عبدالله مهاجماً الحكومة اليمنية: لا تستحق دولاراً واحداً
السردية الإسرائيلية واختراق المنطقة
مجلس الوزراء الإماراتي يوسع المنتجات الخاضعة للضريبة الانتقائية
الإمارات تستعد لتجربة انتخابية جديدة.. فما الذي حققه "المجلس الوطني" الدورة الماضية؟!
هل تهزم الشعوب العربية التطبيع؟
قرقاش: الأولوية في اليمن للتصدي للانقلاب الحوثي 
الحكومة اليمنية: المجلس الانتقالي يتحدى السعودية ويحاصر قواتنا في أبين
البشير يقر خلال محاكمته بتلقي 91 مليون دولار من السعودية والإمارات
وسط تصاعد أزمة كشمير.. الإمارات تقلد رئيس وزراء الهند أرفع وسام مدني
منظمة بريطانية تدين استمرار الإمارات احتجاز 9 نشطاء رغم انتهاء محكوميتهم
الإمارات تدين الهجوم الإرهابي في العاصمة الأفغانية كابول

تزامناً مع لقاء بأبوظبي مع المبعوث الأممي.."الانتقالي الجنوبي": هبة شعبية لطرد الحكومة اليمنية من عدن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-08-06

أعلن القيادي البارز فيما يُعرف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" في اليمن، هاني بن بريك، والمقرب من ولي عهد الإمارات محمد بن زايد، الثلاثاء، عن انطلاق ما وصفها بـ"هبة شعبية"، لطرد الحكومة الشرعية من مدينة عدن(جنوباً)، وذلك بالتزامن مع بدء المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث زيارة إلى الإمارات ولقائه بقادة المجلس الانفصالي المدعوم من أبوظبي.

 

وقال بن بريك، الذي كان يتحدث في مؤتمر صحافي من عدن، إنّ "هبة شعبية" ستنطلق لطرد الحكومة من قصر "معاشيق" (المقر المؤقت للحكومة)، بعد أن اتهمها بالتحول إلى "أداة لقتل الشعب وتعذيبه"، بالإضافة إلى اتهامها بالضلوع إلى جانب حزب "الإصلاح" بتقديم معلومات لجماعة "أنصار الله"(الحوثيين)، سهلت الهجوم الصاروخي ضد معسكر قوات "الحزام الأمني" في عدن.

 

وعلى الرغم من تأكيد بن بريك أن "الهبة الشعبية" التي تحدث عنها "سلمية"، إلا أنه حمّل خطابه بتهديدات، قائلاً إنّهم مستعدون للحرب إذا ما فرضت عليهم، وحذر من الاعتداء على المتظاهرين الموالين للمجلس الذي يطالب بالانفصال وتدعمه الإمارات.


وكان هاني بن بريك عقد المؤتمر الصحافي للحديث عن نتائج التحقيقات في هجوم "الحوثيين" على معسكر "الجلاء" الخميس الماضي، واتهم حزب "الإصلاح" والحكومة الشرعية بالضلوع بالهجوم.

 

وقال بن بريك إن "اتهام حزب الإصلاح والحكومة بالضلوع في العملية مبني على معلومات وتحريات قام بها فريق لجنة استخباراتية عُليا ومتخصصة".

 

وأضاف أن الأخيرة "توصلت إلى معلومات دقيقة وهامة، حددت نوع الصاروخ والجهة التي أطلق منها، ومن أعطى المعلومات".

 

يأتي ذلك، فيما بدأ مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، اليوم الثلاثاء زيارة جديدة إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، التقى خلالها رئيس "المجلس الانتقالي الجنوبي" الانفصالي، عيدروس الزبيدي.

 

وأوضح بيان لـ"الانتقالي"،  أن الزبيدي ناقش مع غريفيث التطورات الأمنية في مدينة عدن، بالإضافة إلى مستجدات العملية السياسية وجهود السلام التي تبذلها الأمم المتحدة لحل الأزمة في البلاد.

 

ووفقاً للمجلس، فقد نقل المبعوث الدولي خلال اللقاء تعازي الأمم المتحدة بمقتل القيادي في قوات "الحزام الأمني"، منير اليافعي "أبواليمامة" الذي قتل الخميس الماضي، بهجوم صاروخي لـ"ألحوثيين" استهدف معسكراً للقوات المدعومة من الإمارات.

 

وجاء اللقاء، بالترافق مع التطورات التي شهدتها المدينة مؤخراً، حيث قتل وأصيب العشرات من الجنود بهجوم لـ"الحوثيين"، وكذا تفجير انتحاري بسيارة مفخخة الخميس الماضي. وأعقب الهجومين حملات نفذتها القوات الموالية للانفصاليين ضد المنحدرين من المحافظات الشمالية في عدن.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

عبد الخالق عبدالله مهاجماً الحكومة اليمنية: لا تستحق دولاراً واحداً

مجلس الوزراء اليمني: الإمارات تتحمل كامل المسؤولية عن انقلاب عدن

وكالة روسية: هادي يتراجع عن قرار بطرد الإمارات من اليمن بعد تدخل سعودي

لنا كلمة

رسائل من مراكز المناصحة

أفرجت الدولة عن ثلاثة من أحرار الإمارات الذين قضوا سنوات في مراكز المناصحة بعد إتمام فترة اعتقالهم! هم الأحرار: أسامة النجار وبدر البحري وعثمان الشحي. بقي 9 أخرين في هذه المراكز سيئة السمعة. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..