أحدث الإضافات

اتهامات للإمارات ببيع النفط الليبي المُهرب من مناطق "حفتر"
مجلس الوزراء اليمني: الإمارات تتحمل كامل المسؤولية عن انقلاب عدن
هآرتس: صفقة طائرات تجسس بين الإمارات وإسرائيل بقيمة 3 مليار دولار
قوات "المجلس الانتقالي" المدعوم إماراتياً تسيطر على معسكرات للقوات الحكومية في أبين
عبد الخالق عبدالله مهاجماً الحكومة اليمنية: لا تستحق دولاراً واحداً
السردية الإسرائيلية واختراق المنطقة
مجلس الوزراء الإماراتي يوسع المنتجات الخاضعة للضريبة الانتقائية
الإمارات تستعد لتجربة انتخابية جديدة.. فما الذي حققه "المجلس الوطني" الدورة الماضية؟!
هل تهزم الشعوب العربية التطبيع؟
قرقاش: الأولوية في اليمن للتصدي للانقلاب الحوثي 
الحكومة اليمنية: المجلس الانتقالي يتحدى السعودية ويحاصر قواتنا في أبين
البشير يقر خلال محاكمته بتلقي 91 مليون دولار من السعودية والإمارات
وسط تصاعد أزمة كشمير.. الإمارات تقلد رئيس وزراء الهند أرفع وسام مدني
منظمة بريطانية تدين استمرار الإمارات احتجاز 9 نشطاء رغم انتهاء محكوميتهم
الإمارات تدين الهجوم الإرهابي في العاصمة الأفغانية كابول

مستشرق إسرائيلي يلتقي برئيس مجلس الإفتاء الإماراتي ويشيد به

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-07-17

 

نشر مستشرق إسرائيلي بارز الأربعاء صورة تجمعه برئيس مجلس الإفتاء الإماراتي عبد الله بن بيّه وذلك خلال مؤتمر لـ"الحريات الدينية" الذي انطلقت أعماله الثلاثاء في العاصمة الأمريكية واشنطن.


وعلق جويل روزنبرغ، أحد أبرز المستشرقين اليهود الإنجيليين المدافعين عن إسرائيل، على صورته مع بن بيه بالقول: "ليس كل يوم يشترك الإنجيلي اليهودي ذو الجنسية المزدوجة الأمريكية/الإسرائيلية في هذه المرحلة مع أحد علماء الدين المسلمين السنة الأكثر احتراما في العالم"، وفق تعبيره.


وأضاف: "كان شرف لي أن أقابل المتحدث الرئيسي في المؤتمر هذا الصباح الشيخ بن بيه من دولة الإمارات".

 

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو افتتح الثلاثاء أعمال "مؤتمر الحرية الدينية"، بحضور أكثر من ألف شخصية دينية عالمية، والذي يستمر لثلاثة أيام.


وقال في كلمته الافتتاحية بالمؤتمر، الذي يعقد بمقر وزارة الخارجية: "إن الحرية الدينية يجب أن تكون مكفولة للجميع"، مؤكداً أن بلاده "تدعم حرية الدين والمعتقد".

 

كما يشغل بن بيه منصب رئيس مجلس حكماء المسلمين، ورئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة،  كما يعتبر "رمزا للتصوف" الذي يخالف المنهج المتبع في السعودية / وكذلك يعمل أحد مستشاري وأمناء مؤسسة طابة، كافة هذه المؤسسات مقرّاتها في أبوظبي وتعمل في إطار دعم من النظام الإماراتي،  ومعظم العاملين والمُشاركين في نشاطاتها من العاملين في مؤسسات تتبع رسميًّا الدول التي يسكنونها، كدار الإفتاء، والهيئات الدينية التابعة للدولة.

 

تأسيس حكماء المسلمين كانَ بمثابة إعلان قيام كيانٍ موازٍ لاتحاد علماء المسلمين، يقوم عليه علماءٌ في اتجاه مُخالف لاتجاه الاتحاد، ويبدو أن الحكماء قرّروا أن يقفوا ضد كل ما يقف الاتحاد معه.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

هل تهزم الشعوب العربية التطبيع؟

السردية الإسرائيلية واختراق المنطقة

هآرتس: صفقة طائرات تجسس بين الإمارات وإسرائيل بقيمة 3 مليار دولار

لنا كلمة

رسائل من مراكز المناصحة

أفرجت الدولة عن ثلاثة من أحرار الإمارات الذين قضوا سنوات في مراكز المناصحة بعد إتمام فترة اعتقالهم! هم الأحرار: أسامة النجار وبدر البحري وعثمان الشحي. بقي 9 أخرين في هذه المراكز سيئة السمعة. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..