أحدث الإضافات

اتهامات للإمارات ببيع النفط الليبي المُهرب من مناطق "حفتر"
مجلس الوزراء اليمني: الإمارات تتحمل كامل المسؤولية عن انقلاب عدن
هآرتس: صفقة طائرات تجسس بين الإمارات وإسرائيل بقيمة 3 مليار دولار
قوات "المجلس الانتقالي" المدعوم إماراتياً تسيطر على معسكرات للقوات الحكومية في أبين
عبد الخالق عبدالله مهاجماً الحكومة اليمنية: لا تستحق دولاراً واحداً
السردية الإسرائيلية واختراق المنطقة
مجلس الوزراء الإماراتي يوسع المنتجات الخاضعة للضريبة الانتقائية
الإمارات تستعد لتجربة انتخابية جديدة.. فما الذي حققه "المجلس الوطني" الدورة الماضية؟!
هل تهزم الشعوب العربية التطبيع؟
قرقاش: الأولوية في اليمن للتصدي للانقلاب الحوثي 
الحكومة اليمنية: المجلس الانتقالي يتحدى السعودية ويحاصر قواتنا في أبين
البشير يقر خلال محاكمته بتلقي 91 مليون دولار من السعودية والإمارات
وسط تصاعد أزمة كشمير.. الإمارات تقلد رئيس وزراء الهند أرفع وسام مدني
منظمة بريطانية تدين استمرار الإمارات احتجاز 9 نشطاء رغم انتهاء محكوميتهم
الإمارات تدين الهجوم الإرهابي في العاصمة الأفغانية كابول

محمد بن زايد يستقبل رئيس مجلس النواب اليمني

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-07-15

استقبل ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان،  في مجلس قصر البحر، رئيس مجلس النواب اليمني سلطان سعيد البركاني، الذي يزور الإمارات حالياً بحضور رئيسة المجلس الوطني الاتحادي  أمل القبيسي.

 

وبحث مع رئيس البرلمان اليمني العلاقات الأخوية والتعاون بين البلدين خاصة في المجالات البرلمانية، إضافةً إلى تطورات الأوضاع، والمستجدات التي تشهدها الساحة اليمنية.

 

وأكد الجانبان خلال اللقاء أهمية تعزيز دور مجلس النواب في خدمة القضايا التي تهم الشعب اليمني، وتسهم في توفير الأمن، والاستقرار، واستعادة دور مؤسسات الدولة وخدماتها.

 

وتأتي زيارة البركاني لأبوظبي بعد رفض الإمارات لعقد البرلمان اليمني جلساته في محافظتي عدن وحضرموت، بعد إتهام مسؤولين يمنيين الإمارات بعرقلة استئناف جلسات البرلمان في العاصمة المؤقتة عدن.

 

وكان  القيادي السلفي المثير، هاني بن بريك، الذي يشغل نائب رئيس ما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي"، المدعوم إماراتيا، توعد بتحرك ميداني مضاد لانعقاد مجلس النواب في مدينة سيئون شرق البلاد.

 

ودعا المجلس الجنوبي أنصاره إلى التظاهر؛ رفضا لانعقاد مجلس النواب في سيئون، بعدما تم رفض هذه الخطوة في مدينة عدن (جنوبا) الذي تتحكم بها القوات الإماراتية وحلفاؤها في هذا الكيان.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قوات "المجلس الانتقالي" المدعوم إماراتياً تسيطر على معسكرات للقوات الحكومية في أبين

اليمن في خيال الغزاة والمقاولين

مهددات انقلاب عدن على البيئة الإقليمية

لنا كلمة

رسائل من مراكز المناصحة

أفرجت الدولة عن ثلاثة من أحرار الإمارات الذين قضوا سنوات في مراكز المناصحة بعد إتمام فترة اعتقالهم! هم الأحرار: أسامة النجار وبدر البحري وعثمان الشحي. بقي 9 أخرين في هذه المراكز سيئة السمعة. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..