أحدث الإضافات

روحاني : مسؤولون من إيران والإمارات تبادلوا زيارات والعلاقات تتجه نحو التحسن
السعودية تنشر قواتها في عدد من المواقع الاستراتيجية بعدن بعد تسملها من الإمارات
وزير يمني: مستعدون لمواجهة الإمارات وأدواتها في بلادنا والمتواطئين معها
الإماراتي خلف الحبتور يدعو إلى تشكيل قوة عربية ضد عملية "نبع السلام" التركية
الإمارات: تعاون لشراء وقود نووي سلمي من روسيا
حلقة نقاش في بريطانيا حول حقوق الإنسان في الإمارات
لماذا غضبت الإمارات من عملية "نبع السلام" التركية؟!
الرياض بين موسكو وواشنطن
روسيا.. واستثمار علاقتها الخليجية
"ميدل إيست آي": تكشف عن وجود طحنون بن زايد في طهران بمهمة سرية
ليبيا: قرارات الجامعة العربية باتت مرتهنة لمصر والإمارات
القوات الإماراتية تسلم مقر قيادة التحالف بعدن للسعودية
الإمارات تهاجم الدول العربية الرافضة لإدانة تركيا باجتماع القاهرة
زيارة "بوتين" للإمارات: علاقة سياسية استراتيجية أم وكيل لموسكو في المنطقة؟
السعودية تحول اليمن إلى ساحة اشتباك مع تركيا

حاكم دبي يتراجع عن تشييد بناء باسكتلندا بعد احتجاجات ضده

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-07-09

كشفت شبكة "بي بي سي" البريطانية عن سحب طلبات قدمها حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لتشييد مبنى جديد في ملكيته في هايلاند بأسكتلندا.


وقالت هيئة الإذاعة البريطانية إن حاكم دبي يملك «Inverinate Estate» والمنشآت المُلحقة بها في قرية كيل أوف لوشالش الساحلية بأسكتلندا.


وأشارت إلى بن راشد كان يخطط لتشييد بناء جديد في ملكيته مكون من طابقين، يضم 9 غرف نوم، ليكون محل إقامة للأصدقاء وعائلته الكبيرة الممتدة وأصدقائه.

وبين أن السكان المحليين رفضوا تلك الخطط؛ وذلك لأن المبنى الجديد سيطغى على منزل مجاور مكون من طابق واحد.


وقال المعترضون إن ملكية حاكم بها مساحات كبيرة من الأراضي، حيث يمكنه تشييد المبنى عليها، بدلا من ذلك الموقع المطل على المنزل المجاور.

 

كما جادل المعترضون بأن لديه بالفعل منزلا ريفيا كبيرا، ومنزل عطلات مكوّنا من 14 غرفة نوم، ومهبط طائرات هليكوبتر ثلاثيا بتلك الملكية.



وقالت حكومة مجلس هايلاند إنَّها لم تكن على دراية بأسباب سحب الطلب، وذكرت متحدثة باسم المجلس أنَّ "سلطة البناء والتخطيط أعربت، رغم ذلك، عن قلقها إزاء الطلب المُقدّم فيما يتعلق بحجمه، وحثَّت مُقدّم الطلب على تقديم اقتراح مُعدّل لحجم تطوير على نطاق أصغر".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

لماذا غضبت الإمارات من عملية "نبع السلام" التركية؟!

حلقة نقاش في بريطانيا حول حقوق الإنسان في الإمارات

الإمارات: تعاون لشراء وقود نووي سلمي من روسيا

لنا كلمة

مهمة "المجلس الوطني" العاجلة

تعيّد الدولة النظر في سياستها الخارجية وسياستها الاقتصادية على وقع الفشل المتعاظم وصناعة الخصوم، وانهيار سوق العقارات ويبدو أن سوق المصارف يلحق به، فيما الاقتصاد غير النفطي يتراجع مع تدهور أسعار النفط. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..