أحدث الإضافات

الإمارات تنفي ملكيتها لناقلة نفط اختفت منذ يومين أثناء عبورها مضيق هرمز
عبدالله بن زايد يبحث مع المبعوث الأممي لليبيا سبل إنهاء الاقتتال الليبي
ضباط إماراتيون يشرفون على نقل مرتزقة أفارقة إلى معسكرات حفتر
حملة الكترونية للمطالبة بالإفراج عن معتقلي "الإمارات 94"
حدود الثورة المضادّة ومقدمات انحسارها
خبراء: سياسة الإمارات التَّوَسعية تنكمش تدريجياً
صحف أميركية: الانسحاب الإماراتي من اليمن عزز القناعة باستحالة الحسم العسكري
أميركا وإيران..أزمة في حلقة مفرغة!
محلل سياسي بارز: سياسة الإمارات الخارجية الحالية تتناقض وإرث "الشيخ زايد"
محمد بن زايد يستقبل رئيس مجلس النواب اليمني
الإمارات الأولى عربيا بمؤشر غلاء المعيشة
خلفان يهاجم حسن نصرالله ويرد على تهديداته للإمارات
هل حققت الإمارات أهدافها من حرب اليمن؟
إجراءات أمنية مشددة لحماية السفن التجارية في الخليج العربي
ميدل إيست آي : انسحاب الإمارات فصل جديد من الحرب في غرب اليمن

الحوثيون: مطارات وموانئ الإمارات أهداف قادمة لقواتنا

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-06-18

توعدت ميليشيا الحوثيين بأن تكون المطارات والموانئ الإماراتية أهدافا جديدة لقواتها، التي كثفت في الأسابيع الماضية هجماتها على السعودية.

 

وقال وكيل وزارة الإعلام للحكومة اليمنية التابعة للحوثيين والمتمركزة في عاصمة البلاد صنعاء، نصر الدين عامر، في حديث لوكالة "فارس" الإيرانية: "حرب التحالف بزعامة السعودية دخلت عامها الخامس، وما زالت هذه الحرب تواصل قتل الأبرياء والمدنيين والأطفال والنساء، والضحايا في ارتفاع مستمر، في حين يفرض المعتدون حصارا شاملا على الشعب اليمني".

 

وأضاف عامر: "عمليات الجيش اليمني تأتي في إطار الحق الطبيعي بالرد على هذا العدوان، لكي تدفع الدول المعتدية إلى وقف هجماتها على الشعب اليمن وتنهي الحصار. وستستمر هذه الهجمات حتى يتحقق هذا الهدف، وسيتم تحقيقه قريبا".

 

وردا على سؤال بشأن الخطوة القادمة لميليشيا الحوثيين ضد دول التحالف العربي، قال المسؤول: "لا شك أنه ستزداد الهجمات الجوية لوحدات الطائرات المسيرة ووحدة الصواريخ للجيش اليمني. وعلى الصعيد الميداني كذلك، فإن الجيش ينفذ عمليات وهجمات نوعية في الحدود، وفي الداخل أيضا يقوم بمواجهة تامة مع العملاء والمسلحين التابعين للتحالف بقيادة السعودية".

 

وتوعد عامر بأن تستهدف قوات الحوثيين، في عملياتهم القادمة، المطارات والموانئ الإماراتية بالصواريخ والطائرات المسيرة، إذا استمرت الإمارات "بالعدوان ودعم المجموعات الإرهابية" في اليمن.

 

وأشار إلى أن "جميع الخيارات متاحة في مواجهة دول العدوان"، معتبرا أن قوات الحوثيين تمكنت من "إرباك معادلات دول العدوان".

 

وينفذ التحالف العربي بقيادة السعودية والذي تشكل الإمارات ثاني أكبر قواته العسكرية عمليات واسعة ضد الحوثيين منذ مارس 2015 دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والموالية للرئيس، عبد ربه منصور هادي.

 

وكثفت قوات الحوثيين في الأسابيع الأخيرة كثيرا هجماتهم على الأهداف التي تعتبرها عسكرية داخل الأراضي السعودية، فيما سبق أن تعهدت أيضا باستهداف المواقع الحساسة في الإمارات.

 

والشهر الماضي كشفت صحيفة وول استريت جورنال الأمريكية، أن طائرة حوثية دون طيار انطلقت من اليمن تمكنت بالفعل من استهداف مطار أبوظبي الدولي العام الماضي، رغم نفي الحكومة الإماراتيةـ كما كان الحوثيون أعلنوا تنفيذ هجوم بطائرة مسيرة على مطار دبي.

 

وقال تقرير نشرته الصحيفة إن ميليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران شنت هجمات مسلحة بدون طيار بدقة ودقة أكبر بكثير مما أقرت به الولايات المتحدة وحلفاؤها في الخليج، على حد تعبير أشخاص مطلعين على الموضوع، مبينين كيف أن التكنولوجيا المتاحة بسهولة تخلق مخاطر جديدة لأمريكا وحلفائها في الشرق الأوسط.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

هل حققت الإمارات أهدافها من حرب اليمن؟

لعبة الإمارات الخطرة.. الدعم الخارجي للحروب الأهلية وحالات التمرد

الإمارات في اليمن.. استعمار غير ناعم

لنا كلمة

سلطة المحاكمات السياسية

في 2يوليو/تموز2013 تم الحكم في أكبر محاكمة سياسية عرفها تاريخ الإمارات الحديث، على 68 مواطناً من أحرار الدولة، في قضية عُرفت ب"الإمارات94"، وهؤلاء هم الذين وقفوا ضد الظلم مطالبين بالحرية والعدالة والمواطنة المتساوية، فحكم على… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..