أحدث الإضافات

روحاني : مسؤولون من إيران والإمارات تبادلوا زيارات والعلاقات تتجه نحو التحسن
السعودية تنشر قواتها في عدد من المواقع الاستراتيجية بعدن بعد تسملها من الإمارات
وزير يمني: مستعدون لمواجهة الإمارات وأدواتها في بلادنا والمتواطئين معها
الإماراتي خلف الحبتور يدعو إلى تشكيل قوة عربية ضد عملية "نبع السلام" التركية
الإمارات: تعاون لشراء وقود نووي سلمي من روسيا
حلقة نقاش في بريطانيا حول حقوق الإنسان في الإمارات
لماذا غضبت الإمارات من عملية "نبع السلام" التركية؟!
الرياض بين موسكو وواشنطن
روسيا.. واستثمار علاقتها الخليجية
"ميدل إيست آي": تكشف عن وجود طحنون بن زايد في طهران بمهمة سرية
ليبيا: قرارات الجامعة العربية باتت مرتهنة لمصر والإمارات
القوات الإماراتية تسلم مقر قيادة التحالف بعدن للسعودية
الإمارات تهاجم الدول العربية الرافضة لإدانة تركيا باجتماع القاهرة
زيارة "بوتين" للإمارات: علاقة سياسية استراتيجية أم وكيل لموسكو في المنطقة؟
السعودية تحول اليمن إلى ساحة اشتباك مع تركيا

إيران تتهم السعودية والإمارات باعتماد "دبلوماسية التخريب" وتأجيج التوتر بالمنطقة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-06-14

اتهمت إيران كلا من الإمارات والسعودية و الكيان الإسرائيلي  والولايات المتحدة باعتماد ما أسمتها "دبلوماسية التخريب"؛ وذلك رداً على اتهام وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، طهران بالوقوف وراء الهجمات التي استهدفت ناقلتي نفط في خليج عمان، صباح أمس الخميس.

 

وقال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في تغريدة على "تويتر"، الجمعة: إن "مزاعم أمريكا ضد إيران دون دليل بشأن هجمات خليج عُمان تظهر أن فريق بي، الذي يضم بولتون، وبن زايد، وبن سلمان، ونتنياهو، ينتقل للخطة البديلة وهي دبلوماسية التخريب".

 

وأشار ظريف في تغريدته إلى مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

 

وفي وقت سابق الخميس، قال ظريف إن تزامن الهجومين على الناقلتين مع زيارة رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، إلى طهران "مثير للشبهات".

 

شينزو آبي كان التقى المرشد الإيراني علي خامنئي، سعياً لتهدئة التوترات بين واشنطن وطهران، التي أثارت مخاوف من مواجهة عسكرية بينهما.

 

من جانبه اعتبر المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني للشؤون الدولية، حسين أمير عبد اللهيان، أن "حماقة السعودية والإمارات والبحرين زادت من تأجيج التوتر في المنطقة".

 

وأضاف عبد اللهيان عبر تغريدة نشرها في حسابه على "تويتر"، اليوم الجمعة، أن المخابرات الأمريكية والموساد الإسرائيلي متهمان بزعزعة أمن صادرات النفط في الخليج وبحر عمان.

 

وأكد عبد اللهيان أن إيران ستدافع بقوة عن مصالحها الوطنية والاستقرار الإقليمي في المنطقة، وستجعل "العدو ييأس"، وتجبر البيت الأبيض على التراجع.

 

من جهتها قالت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة: إن "إيران ترفض بشكل قاطع الزعم الأمريكي الذي لا أساس له بشأن الهجوم على ناقلتي نفط في خليج عُمان، وتدينه بأشد العبارات".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

روسيا.. واستثمار علاقتها الخليجية

روحاني : مسؤولون من إيران والإمارات تبادلوا زيارات والعلاقات تتجه نحو التحسن

التداعيات الإقليمية لاتفاق سعودي إيراني

لنا كلمة

مهمة "المجلس الوطني" العاجلة

تعيّد الدولة النظر في سياستها الخارجية وسياستها الاقتصادية على وقع الفشل المتعاظم وصناعة الخصوم، وانهيار سوق العقارات ويبدو أن سوق المصارف يلحق به، فيما الاقتصاد غير النفطي يتراجع مع تدهور أسعار النفط. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..