أحدث الإضافات

المجلس الانتقالي الجنوبي ينفي انسحابه من المعسكرات والأماكن الحيوية بعدن
وزير النقل اليمني: عودة الدولة تتم بتفكيك ميليشيات الإمارات
زعيم الحوثيين: استهداف مصفاة الشيبة السعودية درس مشترك و”إنذار” للإمارات
ماذا وراء المغازلة الإماراتية لإيران؟
الإمارات تشارك في مراسم توقيع وثيقة تقاسم السلطة بالسودان وتؤكد دعمها لها
بدء استقبال طلبات الترشح لانتخابات المجلس الوطني في الإمارات الأحد
انقلاب عدن وسؤال لماذا تنتصر إيران؟
صحف عبرية تؤكد عقد لقاءات إسرائيلية مع الإماراتيين وتبادل معلومات أمنية
الحكومة البريطانية تتسلم تقريرا حول انتهاكات التحالف السعودي الإماراتي في اليمن
اشتباكات بين كتائب"أبو العباس" المدعومة إماراتياً وقوات حكومية في تعز اليمنية
وزير الإعلام اليمني: التماهي مع الانقلاب يسقط مشروعية التحالف باليمن
لوب لوج: الانقلاب في عدن يختبر متانة التحالف السعودي الإماراتي
اليمن والأطراف المشتعلة
"الكرامة" في مواجهة الظلم والاستبداد
صحيفة إماراتية تحذر من "أسلمة الغرب"!

الإمارات والسعودية تبلغان مجلس الأمن بنتائج التحقيق بشأن هجمات الفجيرة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-06-06

أفادت نتائج تحقيق مشترك بأن الهجمات التي تعرضت لها أربع ناقلات قبالة السواحل الإماراتية الشهر الماضي تحمل بصمات "عملية معقدة ومنسقة وتقف وراءها إحدى الدول على الأرجح".

 

جاء ذلك في وثيقة إحاطة قدمتها الإمارات والسعودية والنرويج إلى الأمم المتحدة. ولم تتطرق الدول الثلاث إلى الجهة التي تعتقد أنها تقف وراء الهجمات ولم تذكر إيران التي تتهمها الولايات المتحدة بالمسؤولية المباشرة عن الهجمات.

 

وقالت الدول الثلاث إن الألغام المستخدمة في الهجوم وضعها على السفن غواصون كانوا في زوارق سريعة.

من جهته، قال نائب السفير الروسي في مجلس الأمن إن إحاطة الدول الثلاث قدمت معلومات بشأن التحقيقات التي وصفها بالأولية، وحذر من عدم القفز إلى استنتاجات.

 

ومن المقرر أن يتلقى أعضاء مجلس الأمن النتائج النهائية للتحقيق لكي ينظروا في الرد المحتمل.

وكانت أربع سفن تعرضت لعمليات تخريبية قبالة إمارة الفجيرة خارج مضيق هرمز الشهر الماضي.

وهذه السفن هي ناقلتا نفط سعوديتان وناقلة نفط نرويجية وسفينة شحن إماراتية.

 

ووقع الحادث النادر في المياه الإماراتية في أجواء من التوتر الشديد في المنطقة بسبب الخلاف بين إيران والولايات المتحدة على خلفية تشديد العقوبات الأميركية على طهران.

وفي 21 مايو/أيار الماضي أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن احتمال أن تكون طهران مسؤولة عن استهداف السفن أمر "ممكن جدا".

 

وأثناء زيارته لأبو ظبي مؤخرا، قال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون إن إيران تقف وراء عملية التخريب التي استهدفت أربع سفن تجارية قرب ميناء الفجيرة الإماراتي.

وترفض إيران أي اتهام لها بالتورط في الأعمال التخريبية التي طالت السفن الأربع.

 

والأربعاء اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) باختلاق معلومات استخباراتية تربط طهران بالهجمات على ناقلات النفط.

وأضاف في تغريدة عبر موقع تويتر أن الموساد قدم معلومات زائفة لمستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، الذي وصفه ظريف بـ"الصبي الكاذب".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

لماذا لم توجه الإمارات أصابع الاتهام لإيران في استهداف السفن الأربع؟!

في رسالة لمجلس الأمن...الإمارات تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الحوثيين

مجلس الأمن يطالب بتنفيذ فوري لأولى مراحل اتفاق الحديدة

لنا كلمة

يوم عرفة وعيد الأضحى

مع العبادات تظهر روحانية ومعانِ الإسلام، وحلاوة الالتزام بالشعائر ويشعر بها المسلم في سائر أعماله. وأفضل تلك الأعمال وأجلها الحج في معانيها وصفاتها وروحانيتها. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..