أحدث الإضافات

قناة العربية تحذف تغريدة عن تصريحات لعبدالله بن زايد تتهم إيران بهجمات الفجيرة
عضو مجلس النواب الأمريكي إلهان عمر: للسعودية والإمارات يد في قمع الشعوب الساعية للحرية
وزير خارجية الإمارات يوقع مع نظيره القبرصي اتفاقية للتعاون الشامل بين البلدين
الإمارات ترحل 5 مطلوبين في هجمات “عيد الفصح” بسريلانكا
موقع "ذا إنترسبت" يتهم الإمارات بمحاولة قرصنته بعد الكشف عن مشروع "ريفن" للتجسس
قائد عسكري يمني يتهم الإمارات بالتخطيط لانقلاب في عدن عبر "المجلس الانتقالي الجنوبي"
الإمارات على وشك بناء قاعدة عسكرية في "النيجر".. الأهداف والمآلات
هل إيران متورطة في تفجير الناقلتين؟
مواجهة الأخطاء 
"العدل الدولية" ترفض دعوى من الإمارات ضد قطر
منصور بن زايد يستقبل رئيس وزراء اليمن
إيران تتهم السعودية والإمارات باعتماد "دبلوماسية التخريب" وتأجيج التوتر بالمنطقة
مركز دراسات مغربي: الإعلام اليميني الإسباني بوابة أبوظبي في الحرب ضد الرباط
صحيفة"التايمز" تحذر من مخاطر بيع شركة عقارات بدبي جنسية "مولدوفا" الأوروبية
إيكونوميست: تفجير الناقلات في الخليج لعبة غامضة وعنيفة قد تقود للحرب

كاتب إماراتي يعتبر القضية الفلسطينية "هراء" و"هامشية"!

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2019-05-23


هاجم الكاتب الإماراتي حسن بن ثالث، القضية الفلسطينية وقال إنها "قضية هامشية" واعتبر القضية الفلسطينية من باقيا فكر "اليسار" "وهراء".

 

وقال بن ثالث، وهو كاتب مقرب من جهاز أمن الدولة، إن "سنين ودولنا تدعم هذي القضية وبالمقابل لا نجد سوى الجحود والنكران.. اي مشكلة مو بها نسمع ونقرأ تعليقاتهم القذرة ونرى كمية التشفي والحقد.. في النهاية.. كل قضية دون وطني فهي قضية هامشية لا يجب ان التفت لها إلا في أوقات فراغي".

واتهم الفلسطينيين بالعمل مع "الموساد" و"الشين بيت"!

 

وقال بن ثالث: يحب أن تكون قضية الإماراتي هي الإمارات والسعودية السعودية الخ .. كل الحديث عن العروبة والقومية العربية من بقايا اليسار والناصريين هراء لا يُعمّر أوطاناً ولا يحمي حدوداً.

 

ولا يعكس موقف "بن ثالث" موقف الإماراتيين الذين يعتبرون القضية الفلسطينية قضية وطنية وقومية، لا يمكن تجاوزها أو الإساءة إليها.

ويقف الإماراتيون مع حق الشعب الفلسطيني في استعادة دولته وطرد الاحتلال الإسرائيلي من كل الأراضي الفلسطينية. لكن جهاز أمن الدولة يمتلك علاقة مع الكيان الصهيوني ويقوم بالتطبيع بشكل دائم مع سلطات الاحتلال.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

صفقة القرن.. سقوط العالم العربي والأفق الجديد

هل تنقذهم "صفقة القرن"؟

صفقة القرن بين خياري الانتحار والانتصار

لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..