أحدث الإضافات

محكمة إماراتية تصدر أحكاماً بالسجن تصل للمؤبد بحق 3 لبنانيين بتهمة العمل لصالح حزب الله

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-05-15

قالت منظمة العفو الدولي الأربعاء إن محكمة إماراتية أصدرت حكما بالسجن على ثلاثة لبنانيين بعد أن وجهت لهم اتهامات بالعمل لصالح حزب الله اللبناني والتخطيط لشن هجمات.


وذكرت المنظمة أن المحكمة الإماراتية أصدرت حكما بالسجن المؤبد على أحد الثلاثة والسجن لعشر سنوات على الآخرين وبرأت خمسة آخرين، فيما علقت بالقول إن "المحاكمة تمت بشكل جائر".


وأوقف اللبنانيون الثمانية في الإمارات، وجميعهم ينتمون إلى المذهب الشيعي، بين كانون الاول/ديسمبر 2017 وشباط/فبراير 2018، حيث كانوا يعيشون ويعملون لأكثر من 15 عامًا، وبينهم سبعة يعملون في مجموعة "طيران الإمارات".


وبحسب بيان المنظمة شملت التهم "تشكيل خلية إرهابية، والتخطيط لهجمات إرهابية في الإمارات العربية المتحدة، بناء على أوامر من حزب الله في لبنان".


وقالت مديرة البحوث في برنامج الشرق الأوسط في المنظمة لين معلوف "إن غياب الشروط الأساسية للمحاكمة العادلة–من ضمنها عدم السماح بالتواصل مع محامي –يجّرد محاكمة اليوم من أي مصداقية أو ثقة".


وتابعت "لقد تم عزل الرجال الثمانية في الحبس الانفرادي لأكثر من عام – وهذا في حد ذاته يمكن أن يرقى إلى مستوى التعذيب. وقد مُنعوا من الاتصال بمحاميهم منذ بداية المحاكمة، وزعم بعضهم بأنهم تعرضوا للتعذيب من أجل التوقيع على ما يسمى بالاعترافات".


ودعت المنظمة إلى التحقيق في مزاعم التعذيب "وإلغاء الأحكام غير الموثوقة بحق الثلاثة" الذين صدرت بحقهم أحكام بالسجن. 


وكان المدعي العام في الإمارات وجّه في 27 شباط/فبراير في الجلسة الثانية من المحاكمة "تهما بتأليف خلية إرهابية متصلة بحزب الله اللبناني"، بحسب بيان سابق لمنظمة هيومن رايتس ووتش.

 

 

وكانت منظمة "العفو" الدولية اعتبرت الخميسلماضي  ا أن محاكمة الإمارات لـ8 لبنانيين شيعة موقوفين لديها بتهمة "الإرهاب" هي محاكمات "جائرة" كونها تستند إلى اعترافات أجبر المتهمون على الإدلاء بها تحت "التعذيب".

 

ومن المتوقع أن يصدر الحكم بحق الأشخاص الثمانية الذين اعتقلتهم السلطات الإماراتية بين ديسمبر/كانون الأول 2017 وفبراير/شباط 2018، في منتصف الشهر الحالي.

 

ووصفت المنظمة الاتهامات الموجهة إليهم، لناحية "تشكيل خلية إرهابية" و"التخطيط لتنفيذ هجمات إرهابية في الإمارات بناءً على أوامر من حزب الله اللبناني"، بأنها اتهامات "ملفّقة".

 

وقالت الباحثة في المنظمة "سيما والتينغ": "تعرض هؤلاء الرجال للتعذيب، وأُجبروا على الإدلاء باعترافات"، مشيرة إلى أن المتهمين قضوا سنوات طويلة في الإمارات، لكنهم اليوم ممنوعون من رؤية أقاربهم أو حتى محاميهم بطريقة منتظمة.

 

ويعمل المتهمون في الإمارات منذ سنوات، وكان 7 منهم موظفون لدى "خطوط طيران الإمارات".

وعاش أحد المتهمين، ويدعى "عبدالرحمن طلال شومان"، في الإمارات لأكثر من 15 عاما، وكان يعمل كمشرف على الأمن والسلامة لدى "خطوط طيران الإمارات".

ونقلت هيومن رايتس ووتش عن أقارب المتهمين قولهم ان "ليس لأي منهم أي انتساب سياسي معروف".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

أذرع إيران.. حدود الاستخدام

"الأخبار" اللبنانية: أموال إماراتية لكسب "التجارة العالمية" ضد قطر

عبدالخالق عبدالله يهاجم لقاء وزير الخارحية العماني لطهران

لنا كلمة

الإفراج عن "بن صبيح"

أُعلن الإفراج عن الشيخ عبدالرحمن بن صبيح السويدي "سميط الإمارات" بعد سنوات من الاعتقال التعسفي عقب اختطافه من إندونيسيا، "حمداً لله على سلامته" وإن شاء الله تكون خطوة جيدة للإفراج عن باقي المعتقلين السياسيين.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..