أحدث الإضافات

محمد بن زايد يزور الرياض ويلتقي الملك سلمان وولي عهده

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-04-16

استقبل العاهل السعودي، الملك "سلمان بن عبدالعزيز" في الرياض، الثلاثاء، ولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد"، بحضور ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان".

 

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) عن "بن زايد" قوله: "ببالغ السعادة والاعتزاز بحثت مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بحضور ولي عهده الأمين.. سبل تعزيز علاقات البلدين الراسخة والتعاون المشترك".

 

وأضاف ولي عهد أبوظبي: "الإمارات والسعودية تجمعهما روابط تاريخية ورؤية طموحة وشراكة إستراتيجية لمواجهة التحديات والعبور للمستقبل"، وهو ما كتبه "محمد بن زايد" أيضا عبر حسابه الرسمي على "تويتر".

 

وكشفت "واس" أن الزيارة شهدت تواجد شخصيات رفيعة من الجانبين، إذ مثل الجانب السعودي إضافة إلى الملك وولي عهده: وزير الداخلية عبد العزيز بن سعود، ووزير الخارجية إبراهيم العساف، ورئيس الديوان الملكي خالد العيسى، إضافة إلى مجموعة من الوزراء.

 

وعن الجانب الإماراتي، حضر اللقاء مستشار الأمن الوطني، طحنون بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس مجلس الوزراء، منصور بن زايد، والسفير الإماراتي لدى الرياض، شخبوط بن نهيان، ومجموعة من الوزراء والمسؤولين.

 

ويرى مراقبون أن هذه الزيارة مرتبطة بالتطورات الجارية في كل من السودان وليبيا والجزائر حيث فشل هجوم الجنرال الانقلابي في ليبيا خليفة حفتر على طرابلس رغم الدعم السعودي والإماراتي له مادياً وعسكريا، إضافة إلى ما جرى من انقلاب في السودان  وتسلم المجلس العسكري للسلطة برئاسة عبد الفتاح برهان، و تنحي الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، مع استمرار حصار قطر منذ يونيو 2017.

 

كما تتواصل الحرب في اليمن والتي يقودها التحالف السعودي الإماراتي دون تحقيق تقدم عسكري على الحوثيين فيما تتزايد الانتقادات الدولية لاستمرار هذه الحرب التي توصف بالعبثية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات في أسبوع.. أبوظبي انتهاكات مستمرة ومنصة إدارة الفوضى في الخارج

اليمن والسودان والإرادة الإقليمية

الوضع العربي والحراك في السودان والجزائر

لنا كلمة

الإفراج عن "بن صبيح"

أُعلن الإفراج عن الشيخ عبدالرحمن بن صبيح السويدي "سميط الإمارات" بعد سنوات من الاعتقال التعسفي عقب اختطافه من إندونيسيا، "حمداً لله على سلامته" وإن شاء الله تكون خطوة جيدة للإفراج عن باقي المعتقلين السياسيين.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..