أحدث الإضافات

معاريف: السعودية والإمارات طالبتا ترامب بعدم ضرب إيران
الجيش اليمني يستعيد عتق بمحافظة شبوة بعد معارك مع قوات مدعومة إماراتيا
سفير يمني : الإمارات أشد خطورة علينا من إيران
قطر تعلن استمرارها في مقاضاة الإمارات أمام منظمة التجارة العالمية
ميدل إيست آي: بعد المواقف الإماراتية تجاه عدن وكشمير...على الرياض الحذر من تحركات أبوظبي
العروبيون الجدد في الخليج
دروس سودانية
تزايد البطالة بين شباب الإمارات.. تصاعد الانتقادات يقابله "حلول عقيمة"
تصاعد الاشتباكات في شبوة بين ميليشيات مدعومة إماراتياً والقوات الحكومية
تراجع الأصول الأجنبية لمصرف الإمارات المركزي 2.1%
"سي.أن.أن" : تصدع التحالف السعودي الإماراتي في اليمن وتأثيره على إدارة ترامب
أوساط مغربية تتهم الإمارات بالدعم الإعلامي لجبهة البوليساريو
 محمد بن زايد يبحث هاتفياً مع ماكرون وميركل التطورات في المنطقة
الثورات العربية لم تبدأ بعدُ
الدور الإماراتي في دعم تحركات روسيا لاستعادة نفوذها في اليمن

الإمارات في أسبوع.. التوغل أكثر في القوائم السوداء الحقوقية والاقتصادية والسياسية

ايماسك- تقرير خاص:

تاريخ النشر :2019-03-18

بمرور الوقت تزداد الإمارات توغلاً في "السواد" الحقوقي والسياسي والاقتصادي والإنساني، فقمع الداخل وانتهاك حرمات الإنسان وحقوقه يتزامن مع تراجع في الاقتصاد والسياسة المستمرة في التدخل بشؤون الدول الأخرى. كما أن القوائم السوداء تذهب أيضاً إلى الإسلام حيث أصبح الاستخفاف بالسنة النبوية المطهرة حديث دائم للمقربين من جهاز أمن الدولة.

 

من الانتهاكات الحقوقية التي برزت الأسبوع الماضي حرمان السجناء من الزيارة وانتهاك حقوقهم في سجون رسمية، سحق للإنسانية، وإذابة للقيم والمبادئ الإنسانية التي تربط علاقة الإنسان بأخيه الإنسان أو المواطنين بالسلطة.

 

حيث كشف المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان أن السلطات الإماراتية تمنع عائلات المعتقلين السياسيين في سجن الرزين (سيء السمعة) من زيارتهم.

 

وقال المركز إنه يتابع "حيرة العائلات من منعها من زيارة أبنائها المعتقلين بسجن الرزين بدولة الإمارات وخشيتها من تعرضهم إلى مكروه وما زاد في مخاوفها هو رفض سلطات دولة الإمارات تقديم مبررات لذلك المنع خاصة بعد حضور العائلات ووقوفها لساعات طويلة أمام بوابة السجن".

 

وتم منع المعتقل الأستاذ خالد الشيبة من الزيارة منذ أربعة أشهر وسط مخاوف من عائلته على صحته.

وفي السياق تصرّ السلطات الإماراتية على إبقاء معتقل الرأي عبد الواحد البادي قيد الاعتقال التعسفي رغم انقضاء فترة حكمه في 5 مارس 2018.

 

والى جانب المعتقل عبد الواحد فان السلطات ترفض الإفراج عن سعيد البريمي وأسامة النجار وعبد الله الحلو وفيصل الشحي وبدر البحري وأحمد الملا  بعد قضائهم لعقوبة السجن المحكوم بها. فقد انقضت عقوبة السجن ضد أسامة النجار في 17 مارس 2017 واحمد محمد الملا وبدر البحري وعبد الله الحلوفي شهر أبريل 2017 ولكنهم الى اليوم رهن الاحتجاز في مراكز المناصحة.

 

كما قالت وسائل إعلام لبنانية إن السلطات الإماراتية تواصل منع البعثة الدبلوماسية لبلادهم من لقاء 11 لبنانيا معتقلين لديها، على خلفية تهم التجسس لصالح "حزب الله" اللبناني.

 

وتوجه السلطات الإماراتية للموقوفين منذ العام الماضي، تهمة إنشاء وإدارة مجموعة تابعة لحزب الله اللبناني داخل الدولة.

 

المزيد..

حرمان المعتقل الإماراتي "خالد الشيبة" من الزيارات العائلية منذ 4 أشهر

الإمارات تواصل توقيف أحد معتقلي الرأي رغم انقضاء فترة حكمه

 

 

الانتهاكات ضد المرأة

 

وشهد الأسبوع الماضي يوم المرأة العالمي حيث تواصل السلطات دعايتها الرسمية حول تمكين المرأة عبر قرارات تجميلية غير جوهرية يتم العمل على تسويقها إعلامياً، والحملات الإعلامية  والمبادرات التي لا تتوقف وهي تتحدث عن تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة في الإمارات، إلا أن صوت المعتقلة الإماراتية علياء عبد النور التي تصارع الموت في سجون أبوظبي كان له الصدى الأوسع لدى الرأي العام العالمي لتنسف صرخاتها الرواية الرسمية حول حقوق المرأة في الإمارات.

 

وفي بيان أخر أعرب "الدولي للعدالة" عن قلقه بشأن الانتهاكات التي تتعرض لها النساء في الإمارات بشكل عام والمعتقلات بشكل خاص، حيث أكد المركز رصده لانتهاكات منهجية ترتكب ضد المعتقلات في السجون الإماراتية.

 

وفي السياق، تستمر وسائل الإعلام الرسمية في التحذير من التعبير عن الرأي حتى في المواضيع الاجتماعية والتعليمية، لتحظر الانتقاد حتى على الرسوم الدراسية و"غلاء المعيشة" في محادثات عائلية على "واتساب" على سبيل المثال.

 

واتهمت تلك الوسائل الإماراتيات بالغباء، وحذرتهن من انتهاك قانون الجرائم الالكترونية سيء السمعة بانتقاد المدارس والمدراء والمعلمين والمعلمات إلى جانب الخوض في "غلاء الرسوم والمعيشة"!

 

المزيد..

حقوق الإماراتيات في يوم المرأة العالمي.. تفاقم الانتهاكات يدحض الدعاية الرسمية

تهديد نساء الإمارات من انتقاد "ارتفاع الأسعار والرسوم الدراسية"

"الدولي للعدالة وحقوق الإنسان"يرصد انتهاكات منهجية بحق معتقلات بالسجون الإماراتية

 

 

كبنجارا

 

بالتزامن مع ذلك ظهر كتاب "كبنجارا" ضمن الدعايات الأمنية في نوفمبر/تشرين الثاني2018 وتم عرضه للبيع في معرض الشارقة للكتاب، والمؤلف ما يزال مختطفاً في مكان مجهول داخل السجون السرية لجهاز أمن الدولة في الإمارات، بعد اختطاف بشع قبل أكثر من ثلاث سنوات من إندونيسيا.

 

حسب ما ظهر من الكتاب والمقطع الدعائي له فإنه يشبه "السيرة الذاتية" ل"ابن صبيح" لكنها تبدو فقط مجموعة من الأكاذيب ليس عن حياة الداعية بل عن دعوة الإصلاح وعملها.

 

يعرض الكتاب صوراً كثيرة على أساس أنها من "ابن صبيح" ووضعت في الكتاب الذي قام بتأليفه، فكيف لرجل تم اختطافه من دولة أخرى وتم تغييبه في السجون السرية أشهراً قبل محاكمته والحكم بسجنه عشر سنوات أن يملك هذا الأرشيف من الصور المخصصة والأسماء للأشخاص المذكورين والتواريخ والأرقام معتمداً على ذاكرته الشخصية في سجن انفرادي سري.

 

تأسست دعوة الإصلاح عام 1974م وقدم شيوخ الدولة كل التسهيلات للدعوة من أجل أن تحافظ على الهوية الإماراتية ورؤية الآباء المؤسسون للاتحاد مع المد الاشتراكي -الشيوعي والمد القومي، كباقي دول الخليج العربي في ذلك الوقت حتى التسعينات؛

 

المزيد..

" كبنجارا".. الحقائق الساطعة لا تُغطى بغربال الأكاذيب الأمنية (تحليل خاص)

 

 

سجل سيء للإمارات

 

تناول تقرير وزارة الخارجية الأمريكية السنوي لحقوق الإنسان الواقع المؤلم لأوضاع حقوق الإنسان في الدول الخليجية، لاسيما في المملكة العربية السعودية والإمارات اللّتَين تقودان عمليات عسكرية في اليمن، و سجل الإمارات في حقوق الإنسان، مؤكدا على وجود حالات تعذيب في مراكز الاحتجاز، إضافة إلى حالات منتشرة وموثقة للحبس الانفرادي ووجود السجناء السياسيين، كما أشار إلى تدخل السلطات في الإمارات في حقوق الخصوصية.

 

وشملت قضايا حقوق الإنسان مزاعم التعذيب أثناء الاحتجاز؛ والاعتقال والاحتجاز التعسفي، بما في ذلك الاحتجاز بمعزل عن العالم الخارجي، من قبل عملاء الحكومة. وتوجد في الدولة سجناء سياسيين حيث تدّخل الحكومة في حقوق الخصوصية وتمارس قيوداً غير مبررة على حرية التعبير والصحافة، بما في ذلك تجريم التشهير والرقابة وحجب مواقع الإنترنت؛ تقوم بتدخل كبير في حقوق التجمع السلمي وحرية تكوين الجمعيات.

 

ولفت التقرير إلى عدم قدرة المواطنين على اختيار حكومتهم في انتخابات حرة ونزيهة؛ ولم تسمح الحكومة للعمال بالانضمام إلى النقابات المستقلة ولم تمنع بشكل فعال الاعتداء البدني والجنسي على خدم المنازل الأجانب والعمال المهاجرين الآخرين.

 

المزيد..

تقرير الخارجية الأمريكية 2018..في الإمارات تعذيب واعتقالات ومحاكمات سياسية وقمع وقضاء غير مستقل (1-2)

 

 

دخان السعادة

 

ونشرت الكاتبة " بيلين فرنانديز" مقالاً في صحيفة "ميدل ايست آي البريطانية، عن اعتماد الإمارات على مصطلحات مفخخة مثل "السعادة" و"التسامح" لإخفاء الحملة الشريرة على الإماراتيين والمقيمين وحتى سكان الدول الأخرى مثل اليمن.

 

على سبيل المثال، "يتعرض مواطنو الإمارات العربية المتحدة الذين تحدثوا عن قضايا حقوق الإنسان لخطر كبير من الاحتجاز التعسفي والسجن والتعذيب" - وهو جزء من "الاعتداء المتواصل من جانب السلطات الإماراتية على حرية التعبير وتكوين الجمعيات".

 

من جهته كتب الصحافي والكاتب البريطاني بيل لاو، مقالاً عن الناشط الحقوقي الإماراتي البارز أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة في أبوظبي، حيث يقضي حكماً بالسجن عشر سنوات بسبب جهوده في كشف انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات.

 

 وبيل لاو هو صحافي مرموق وكان على تواصل مع "أحمد منصور" أثناء عمل التقارير عن الإمارات ودول الخليج.

 

وقال بيل لاو "نحن في الغرب يجب أن لا نكون صامتين في مطالبة حكومة الإمارات بالإفراج عن أحمد منصور. إن قبول المملكة المتحدة بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في مصر والإمارات والبحرين والسعودية مقابل صفقات تجارية ومبيعات أسلحة (وصمة عار كبيرة للغاية)".

 

المزيد..

الإمارات.. إثارة "دخان السعادة" لإخفاء الحملة الشريرة على الإنسان

"الطريق الوحيد لمواجهة القمع أن نكشفه".. المعتقل الإماراتي أحمد منصور أنموذجاً

الإمارات ترفض طلب بيروت بزيارة 11معتقلاً لبنانياً لديها بتهمة التجسس

 

 

صحيح البخاري

 

وفي سياق منفصل شن نائب قائد شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، هجوما عنيفا على الداعية وسيم يوسف، متهما إياه بأنه دخيل على المجتمع الإماراتي.

 

وجاء هجوم خلفان، بعد تشكيك وسيم يوسف بـ"صحيح البخاري"، وإثارته جدلا واسعا.

 

وتزامن هجوم "يوسف" في وقت شنّت الأكاديمية موزة غباش، رئيسة قسم علم الاجتماع سابقا في جامعة الإمارات هجوما عنيفا على عالم الحديث البارز، محمد بن إسماعيل "البخاري"، مؤلف كتاب "صحيح البخاري". وقالت إن " البعد الاجتماعي العربي لا يزال متخلفا؛ لإيمانه بما يسمى (كتاب البخاري)".

 

المزيد..

وسيم يوسف يشكك بـ"صحيح البخاري"...وضاحي خلفان يرد: لست منا وتكرّه الناس فينا

أكاديمية إماراتية تتطاول على صحيح البخاري بحضور وزير "التسامح"

 

 

قائمة سوداء

 

وأضافت دول الاتحاد الأوروبي الإمارات ضمن القائمة السوداء لدول الملاذات الضريبية، ليشكل ضربة للجهود التي تبذلها السلطات لتجاوز الأزمة الاقتصادية التي تعصف بأسواق المال الإماراتية لا سيما في دبي وأبوظبي، حيث كان المؤشر العام لسوق أبو ظبي للأوراق المالية انخفض الأربعاء 0.9%، ليسجل أطول سلسلة خسائر له على الإطلاق منذ عام 2006، بعد أن واصل انخفاضه للجلسة العاشرة على التوالي بحسب ما أكدته وكالة بلومبيرغ.

 

ودانت الإمارات ضمها إلى القائمة السوداء.

 

كما أظهرت نتائج أعمال الشركات الإماراتية التي تم الإفصاح عنها تباعا، خلال الأيام القليلة الماضية، أن خسائر العديد من الشركات تجاوزت 100%، بنهاية العام الماضي 2018، ما يكشف عن المشهد القاتم الذي يخيّم على مختلف القطاعات الاقتصادية في الإمارات، حيث كانت بورصة دبي اختتمت العام 2018، بخسارة سنوية وصلت إلى 25% في أسوأ عام لها منذ الأزمة المالية قبل عشر سنوات، وكان قطاعا العقارات والسياحة الأكثر تضررا، ليسجل أسوأ انخفاض بين الأسواق الخليجية والعربية وسط مؤشرات إلى تباطؤ اقتصاد الإمارة المتنوع. 

 

المزيد..

الاتحاد الأوروبي يدرج الإمارات بالقائمة السوداء للملاذات الضريبية

إدراج الإمارات في القائمة السوداء للملاذات الضريبية... مصلحة مالية أم ضربة لجهود إنعاش الاقتصاد

الإمارات تأسف لإدراجها على قائمة التهرب الضريبي وتؤكد: سيتعين علينا الامتثال للقواعد الدولية

 

 

الوجود في اليمن

 

تزايد غضب المواطنين اليمنيين من الدور الإماراتي في بلادهم مع تزايد الاتهامات للدولة ببناء ميليشيا جديدة في جزيرة سقطرى الواقعة في البحر العربي.

 

ونقلت مواقع إخبارية يمنية عن مصادرها أن الإمارات بدأت بنقل عشرات الأفراد والشباب من أرخبيل محافظة سقطرى إلى عدن، لتدريبهم في معسكرات تابعة لقواتها هناك.

 

وفي سياق متصل نشر موقع "اليمن نت" تقريراً عن مباركة الإمارات لـ"لقاءات" جمعت الحوثيين مع "المجلس الانتقالي الجنوبي"، واتفقا على تقديم رؤية موحدة للمجتمع الدولي عن سلطات الأمر الواقع في اليمن ضمن خطط الحل للمجتمع الدولي.

 

من جهته أقر مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون ينص على قطع المساعدات العسكرية عن الحرب التي يشنها التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات في اليمن. وصوَّت أعضاء المجلس بأغلبية 54 صوتاً مقابل 46 في المجلس، المؤلف من 100 عضو، لمصلحة مشروع القانون.

 

كما فشل رئيس مجلس النواب المغربي الحبيب المالكي، في إقناع الدول المشاركة في الدورة 14 لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بالوصول إلى صيغة متوافق حولها حول "البيان الختامي"، بعد التقاطب الحاد الذي ظهر بين الدول والمحاور الإقليميَّة بسبب الحرب في اليمن والجزر الإماراتية الثلاث.

 

المزيد..

غضب اليمنيين من دور الإمارات في بلادهم يتصاعد

خلاف حول الجزر الإماراتية وحرب اليمن يفشل إصدار البيان الختامي لـ"مجالس التعاون الإسلامي"

مجلس "الشيوخ" الأمريكي يقر إنهاء دعم السعودية والإمارات في حرب اليمن

 

 

الحضور في الجزائر

 

أما في الجزائر فقد ظهرت الإمارات في الاضطرابات فلم تتخل الدولة عن عادتها في التدخل بشؤون الأخرين، على الرغم من أن احتجاجات الجزائر لم يمض عليها الشهر الأول إلا أن الشارع بدأ يناهض الإمارات ويردد هتافات ضدها.

 

وخرج الجزائريون ضد العهدة الخامسة إذ ينوي الرئيس عبدالعزيز بوتفلقية على الترشح مجدداً للرئاسة. لكنه تراجع مؤخراً وقام بتمديد فترة بقاءه لأجل غير مسمى.

 

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها "تسقط الإمارات" جنبا إلى جنب مع لافتات أخرى تطالب الرئيس عبد العزيز بوتفلقية بمغادرة الحكم والتخلي عن الطموح، في تظاهرات كبيرة يوم الجمعة الثامن من مارس/أذار.

 

كما زعم اللواء المتقاعد في الجيش الجزائري حسين بن حديد أن قائد أركان الجيش قايد صالح، يتلقى أوامر من الإمارات، ويعمل على تأزيم الأوضاع في الشارع من خلال إخافة المتظاهرين على حد قوله.

 

ولم يصدر تعليق من السلطات الرسمية. لكن الأكاديمي "عبدالخالق عبدالله"، وجه رسالة إلى المتظاهرين في الجزائر احتجاجا على ترشح الرئيس "عبدالعزيز بوتفليقة" لولاية خامسة، داعيا إياهم إلى نبذ من وصفهم بـ"الحفنة المندسة والمأجورة" الذين يعادون الإمارات.

 

المزيد..

عبدالخالق عبدالله يدعو الجزائريين لنبذ "الحفنة المأجورة المعادية للإمارات"

هل تتورط الإمارات في مظاهرات الجزائر ضد "العهدة الخامسة"؟!

 لواء متقاعد يتهم قائد الجيش الجزائري بتلقي الأوامر من الإمارات

وفد إسرائيلي يشارك في بطولة رياضية بأبو ظبي

 

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

دروس سودانية

ميدل إيست آي: بعد المواقف الإماراتية تجاه عدن وكشمير...على الرياض الحذر من تحركات أبوظبي

قطر تعلن استمرارها في مقاضاة الإمارات أمام منظمة التجارة العالمية

لنا كلمة

رسائل من مراكز المناصحة

أفرجت الدولة عن ثلاثة من أحرار الإمارات الذين قضوا سنوات في مراكز المناصحة بعد إتمام فترة اعتقالهم! هم الأحرار: أسامة النجار وبدر البحري وعثمان الشحي. بقي 9 أخرين في هذه المراكز سيئة السمعة. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..