أحدث الإضافات

بقيمة 15 مليار دولار خلال عام....الإمارات البوابة الرئيسية لتهريب الذهب من إفريقيا
الإمارات تطالب ألمانيا بالوفاء بعقود أسلحة
رجل الأعمال الإماراتي الحبتور يجدد الدعوة للتطبيع مع "إسرائيل"
مصادر ليبية : الإمارات تؤسس لمشروع إعلامي لدعم حفتر محلياً
ترامب والتحرش بالنفط الإيراني
رويترز: انخفاض توقعات نمو الاقتصاد في الإمارات والسعودية
روحاني: تعهد السعودية والإمارات بتعويض غياب النفط الإيراني يعني مواجهة إيران وشعبها
استشراف أم إحباط؟
تظاهرة في لندن تتضامن مع أحمد منصور وتطالب الإمارات بالإفراج الفوري عنه
40 يوماً على إضراب أحمد منصور عن الطعام.. تصاعد المطالبات الدولية بالإفراج عنه
عبدالله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الإيطالي تطورات الأوضاع في ليبيا
العرب والاختبار العسير للديمقراطية
محمد بن زايد يبحث مع رئيس جنوب السودان العلاقات بين البلدين
الأزمة السياسية والانتماء العروبي للخليج
الخارجية الإسرائيلية تؤكد وجود كنيس يهودي في دبي

"المركز الدولي للعدالة": الامارات ترفض توفير الرعاية الطبية للناشط بن غيث رغم تدهور وضعه الصحي

إيماسك - متابعة خاصة

تاريخ النشر :2019-01-15

عبر المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان عن القلق الشديد على الوضع الصحي للناشط الأكاديمي والخبير الاقتصادي الدكتور ناصر بن غيث الذي ازداد وضعه تدهورا وسوء على إثر دخوله في إضراب عن الطعام في شهر اكتوبر وذلك احتجاجا على احتجازه التعسفي والانتهاكات التي تعرض لها داخل مراكز الاحتجاز السري وفي سجن الرزين كالتعذيب والمعاملة المهينة والحاطة من الكرامة والإهمال الصحي.

 

ويرفض  ناصر بن غيث الانقطاع عن الاضراب حتى يتم إطلاق سراحه وتضمن له كل حقوقه وضماناته الاساسية. فقد حوكم د. ناصر بن غيث في محاكمة جائرة من قبل المحكمة الاستئنافية الاتحادية برئاسة قاضي مصري. وحكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات من أجل تغريدة نشرها على حسابه بالتويتر  @bin_ghaithانتقد فيها انتهاكات النظام المصري لحقوق الإنسان.

 

واستمرار د. ناصر بن غيث في إضرابه عن الطعام لأكثر من ثلاثة أشهر تسبب له في تعب شديد وفي عدم القدرة على المشي والوقوف بسهولة وصار يشكو من صعوبة في التنفس وخسر من وزنه فازداد هزاله.

 

وما زاد في تدهور الوضع الصحي للناشط الأكاديمي د. ناصر بن غيث كثرة الأمراض التي يشكو منها كارتفاع ضغط الدم. ولا تزال إدارة سجن الرزين ترفض توفير الرعاية الطبية اللازمة والأدوية التي يحتاجها وذلك لحمله على إيقاف إضرابه عن الطعام ولكسر إرادته.

وطالب المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان من سلطات دولة الإمارات بالإفراج فورا ودون قيد أو شرط على الناشط الأكاديمي والحقوقي د. ناصر بن غيث وعلى غيره من النشطاء، حيث حمل المركز السلطات المسؤولية كاملة في إضراب سجين الرأي د. ناصر بن غيث عن الطعام داخل سجن الرزين وعن تدهور حالته الصحية نتيجة ذلك عملا بمبادئ إعلان مالطا الصادر عن رابطة الأطباء العالمية عام 1991؛

كما طالب بفتح تحقيق سريع وجاد ومن قبل جهة مستقلة بخصوص ادعاءات التعذيب وسوء المعاملة التي نالت من كرامة د. ناصر بن غيث وسلامته الجسدية والنفسية ومحاسبة كلّ من يثبت تورطه في ذلك للحيلولة دون إفلاتهم من المساءلة والعقاب ومنعا لتكرارها وتمكينهمن حقّه في الانتصاف وجبر الضرر وردّ الاعتبار له.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

40 يوماً على إضراب أحمد منصور عن الطعام.. تصاعد المطالبات الدولية بالإفراج عنه

تظاهرة في لندن تتضامن مع أحمد منصور وتطالب الإمارات بالإفراج الفوري عنه

مصادر ليبية : الإمارات تؤسس لمشروع إعلامي لدعم حفتر محلياً

لنا كلمة

انتهاكات أم الهيلان

الأدب الشعبي الإماراتي لديه الكثير من القصص عن "أم الهيلان" المرأة ذات السلوك الشيطاني، الذي يستهدف تمزيق البيوت وارتكاب الانتهاكات ونشر العداوة بين الناس، وتلقي باللوم على غيرها. هذا الشخصية الأسطورية تشبه مؤسسة جهاز أمن… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..