أحدث الإضافات

بلومبرغ : مساعي إماراتية لبيع بنك "فالكون" لتورطه بفضيحة فساد بماليزيا
عبد الخالق عبدالله يهاجم أوردغان لموقفه من مجزرة نيوزيلندا ويتهمه ب"الانتهازية"
حاكم سقطرى باليمن يحذر الإمارات من تشكيل أي قوات عسكرية غير حكومية
تكميم الأفواه وسيلة السعادة في الإمارات.. قراءة في تطويع المفاهيم
العفو الدولية: ربع مليون شخص يوقعون عريضة لوقف بيع السلاح للرياض وأبوظبي
ناشينال إنتيرست: السعودية والإمارات أكثر القوى زعزعة لاستقرار الخليج
لوفيغارو: غموض حول خلافة سلطان عُمان ومخاوف من السعودية والإمارات
مسلمو الغرب.. الطريق لإسقاط أبارتايد القتل
عن الدماء البريئة في نيوزيلندا.. من المسؤول؟
عامان على استمرار اعتقال المدون أسامة النجار رغم انتهاء محكوميته...إمعان في نهج الانتهاكات والقمع
اشتباكات في تعز إثر مقتل ضابط في الجيش اليمني على يد قوات مدعومة من الإمارات
احتجاجات في عدن تنديداً بقتل معتقل تعذيباً بسجون الإمارات
تعليقاً على أنباء محاكمة خلية تجسس إماراتية بمسقط...وزير الخارجية العماني: هذه أمور تحصل بين الجيران
انطلاق التمرين العسكري "الحميمات 10" بين القوات البرية الإماراتية والفرنسية
العالم إذ ينتظر تقرير مولر

فشل أنصار ترامب في الدفاع عنه

جهاد الخازن

تاريخ النشر :2019-01-09

عندما لا يجد أنصار إسرائيل ما يدافعون به عن دونالد ترامب يلجأون إلى مهاجمة خصومه، وهذا ما حدث مع بهية أموي فلسطينية الأصل، التي رفعت قضية على هيئة منطقة مدرسية في تكساس، وأيضاً على المدعي العام كن باكستون، تقول إن موقف الولاية من حملة مقاطعة وسحب استثمارات وعقوبات ضد إسرائيل يعارض نصّ الدستور الأمريكي الذي يسمح بحرية الكلام.


أنصار إسرائيل يسألون: هل يحق للولايات الأمريكية أن تموّل أنصار اللاساميّة بأموال دافعي الضرائب؟ هذا السؤال كاذب في هدفه، فأنصار الحق الفلسطيني ينتصرون لهذا الحق، أي أنهم ضد الاحتلال وقتل الفلسطينيين وبناء مستوطنات جديدة في أرضهم.

الذين يدافعون عن إسرائيل شركاء في جرائمها، فهذه هي الحقيقة الأولى والأخيرة في الموضوع.


طبعاً باراك أوباما هدف لهم؛ لأن دونالد ترامب يعترض على كل عمل له، بما في ذلك المساعدة الصحية. الحقيقة هي في تقرير رسمي قال إن أوباما بين أول عشرة رؤساء أمريكيين، وإن ترامب ليس الأخير بين الرؤساء، بل إنه لم يحصل إلا على رقم يقلّ بحوالي عشرين نقطة عن ريتشارد نيكسون.


هم يزعمون أن أوباما عمل ضد المسيحيين في الشرق الأوسط ويبدأون بالاستشهاد أن نينوى ضمت 90 ألف مسيحي قبل أوباما وهم فيها الآن لا يتجاوزون 40 ألفاً. ماذا فعل أوباما لترحيلهم عن بلدتهم؟ هم يزعمون أن 81 في المئة من المسيحيين في العراق اختفوا، وأن الموصل ضمت مئة ألف مسيحي قبل أن يطردهم الجهاديون الذين وضعوا على بيوتهم الحرف «ن» أي من النصارى.


كان في العراق سنة 2008 حوالي 700 ألف مسيحي وهم الآن بين 250 ألفاً و300 ألف. المقال يتحدث عن المسيحيين العرب في مناطق أخرى، وهو كاذب أو من نوع كذب الإرهابي بنيامين نتنياهو والمجرمين في حكومته النازية الجديدة.
 

في خبر آخر، قاضٍ فدرالي هاجم مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين، وقال إنه قد يكون متهماً بالخيانة، وهو يؤجل إصدار حكم عليه لمدة ثلاثة أشهر.

كانت وزارة العدل أدانت رجلين تركيين يعملان في «اللوبي» بتهمة التآمر والعمل لدولة أجنبية. الإدانة تقول إن الرجلين التركيين دفعا ألوف الدولارات لفلين لمساعدة لوبي الحكومة التركية وفلين يعمل لترامب.


في خبر آخر، أن لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ كلفت شركتين بالتحقيق في تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

الشركتان لم تبرئا دونالد ترامب، وإنما قالتا إن الروس استهدفوا السود والذين من أصل لاتيني أمريكي. طبعاً هما لم تقولا إن الاستهداف هذا كان لمصلحة دونالد ترامب ضد هيلاري كلينتون، إلا أن تأييد ترامب معروف ومسجل.
 

أخيراً، عندي شيء من الأمم المتحدة، فالجمعية العامة أيدت أخيراً ما يسمى التفاهم الدولي عن اللاجئين، وكان التأييد من 181 دولة مقابل معارضة الولايات المتحدة وهنغاريا، وامتناع جمهورية الدومينيكان وإريتريا وليبيا عن التصويت.



العالم كله ضد موقف دونالد ترامب من اللاجئين والتصويت في الأمم المتحدة يؤكد معارضة أفعال ترامب ضد اللاجئين من دول أمريكية لاتينية. هذه هي الحقيقة، ولا حقيقة غيرها.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

العالم إذ ينتظر تقرير مولر

مؤسس "بلاك ووتر" يقر بلقاء نجل ترامب بحضور شخصيات إسرائيلية وإماراتية وسعودية عام 2016

ترامب في 2019.. السؤال الكبير

لنا كلمة

حرمان المعتقلين من حقوقهم

حرمان السجناء من الزيارة وانتهاك حقوقهم في سجون رسمية، سحق للإنسانية، وإذابة للقيم والمبادئ الإنسانية التي تربط علاقة الإنسان بأخيه الإنسان أو المواطنين بالسلطة. فما بالك أن يتم حرمان معتقلين من حقوقهم وكل جريمتهم أنهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..