أحدث الإضافات

وزير الخارجية العماني: سبب الخلاف الرئيسي مع الإمارت هو استمرار الحرب في اليمن
ردودفعل غاضية على تصريحات خلفان حول "احتلال المسلمين للأندلس"
حاخام أمريكي: وزراء من الإمارات يتطلعون للعلاقات مع (إسرائيل)
"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي
إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف
تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!
ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان
"آيدكس2019".. أموال الإمارات لشراء أسلحة تستخدمها ميليشيات في اليمن وليبيا
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الفرنسي هاتفياً العلاقات الثنائية
اليمن الضحية النموذج لإيران في حفلة وارسو
قائد الجيش الإيراني يتهم الإمارات والسعودية بالوقوف خلف هجوم زهدان
عن مؤتمر وارسو وإيران و«التطبيع»
الإمارات تشتري منصات إطلاق صواريخ باتريوت الأمريكية بـ1.6 مليار دولار
رويترز: أمريكا تضغط على الإمارات ودول أخرى لمواصلة عزل سوريا
"وول ستريت جورنال": عقارات دبي تخسر 25% من قيمتها مع استمرار الاضطرابات بالمنطقة

وزير الطاقة الإماراتي: يجب مشاركة جميع المصدرين في تقليص الإنتاج النفطي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-12-04

 

أكد وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي أن سوق النفط تحتاج إلى إجراء تعديل نحو تخفيض الإنتاج من قبل جميع المنتجين، لكن مستوى الخفض لا يزال قيد المناقشة.

 

ونقلت وكالة "نوفوستي" عن المزروعي قوله للصحفيين الثلاثاء إن الهدف تحقيق توازن في سوق النفط العالمية، مشيرا إلى أن الإمارات تدرك ضرورة تعديل مستوى إنتاج النفط.

وأضاف المزروعي وهو يرأس الدورة الحالية لـ"أوبك": "ما هذا التعديل وما المستوى، ومن أي مستوى - هذا هو ما ستجري مناقشته.. التعديل يعني خفضا في الإنتاج.. من المهم أن يشارك الجميع"، بحسب ما أفادت به وكالة "رويترز".

 

ويجتمع وزراء نفط منظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك" يوم الأربعاء في فيينا ثم ستجرى محادثات مع منتجي الخام غير الأعضاء في المنظمة يوم الجمعة.

وكانت السعودية التي تعد أكبر منتج في المنظمة، أصرت على تخفيض حاد للإنتاج بدءا من يناير القادم، لكنها تتعرض لضغوطات من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي يدعو إلى عدم تقليص الإنتاج لإبقاء أسعار النفط على مستوى منخفض.

وكان وزير الطاقة القطري، سعد الكعبي، أعلن قبل يومين أن بلاده ستنحسب من منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) اعتبارا من يناير/ كانون الثاني 2019.

 

وبحسب الكعبي فإن قرار الانسحاب يعود إلى "أسباب فنية".

 

فيما اعتبر مراقبون أن الانسحاب جاء عقب خفض السعودية لأسعار البترول عبر زيادة إنتاجها من النفط بصورة كبيرة بناء على رغبة الرئيس الأمريكي دونلد ترمب، ضمن سياستها لمواجهة تداعيات جريمة اغتيال خاشقجي.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع
لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..