أحدث الإضافات

الإمارات في أسبوع.. أدوات فاشلة ل"تحسين السمعة" مع توسيع وسائل القمع
"قِبلة التسامح".. الشعارات لا تطمس الحقائق 
خطوات في طريق التسامح
ارتفاع صادرات إيران لدول الخليج و الإمارات تتصدر قائمة المستوردين
قائد مرتزقة فرنسي يكشف خطة الانقلاب بقطر في 1996 بدعم من الإمارات والسعودية
لا حدود للفشل في اليمن
مرسوم رئاسي بإعادة تشكيل مجلس البنك المركزي الإماراتي وتعين المنصوري محافظا له
قرقاش ينفي اتهام وزير الخارجية الألماني السابق للإمارات والسعودية بالتحضير لغزو قطر عام2017
اتفاق السويد إذ يؤسس لسلطتين موازيتين في اليمن
عبدالله بن زايد يستقبل المبعوث الأمريكي الخاص للسلام في أفغانستان
70 يوماً في معركة الأمعاء الخاوية في سجون الإمارات.. "بن غيث" لم يعد قادراً على الرؤية 
قرقاش يهاجم قطر وتركيا بعد تصريحات أردوغان الأخيرة عن خاشقجي
رجل أعمال إماراتي يصف الديمقراطية بـ"البلاء" ويدعو الدول العربية للتخلي عنها
بعد اتهام بن سلمان بقتل خاشقجي...عبد الخالق عبدالله:الغوغاء تمكنوا من السيطرة على الكونجرس
موقع "معتقلي الإمارات" يطلق نداء عاجلا لإنقاذ ناصر بن غيث إثر تدهور حالته الصحية نتيجة الإضراب

"بن سلمان" يغيب عن الاستقبال الرسمي لمحمد بن زايد في الرياض ويلتقيه في الكواليس

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-11-11

 

أثار غياب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن الزيارة التي قام بها ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان للرياض أمس تساؤلات بعد أن كان ابن سلمان من أول المستقبلين له في المطار في عدة زيارات سابقة للمملكة.

وزار ابن زايد برفقة وفد رفيع يضم شخصيات أمنية وسياسية الرياض أمس وكان في استقباله العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز في قصر الدرعية.

وكان لافتا غياب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وأمراء كبار من آل سعود عن الزيارة وشملت قائمة المستقبلين من الجانب السعودي بحسب وكالة الأنباء الرسمية أسماء أمراء غير مؤثرين وعددا من أحفاد الملك سلمان الصغار في السن.

وغاب عن الاستقبال أمراء كبار مثل مقرن والأمير أحمد بن عبد العزيز والأمير خالد الفيصل وكان أبرز الحاضرين فقط أمير الرياض بندر بن عبد العزيز آل سعود.

وحضر من الجانب الإماراتي شخصيات كبيرة مثل طحنون بن زايد آل نهيان مستشار المجلس الأعلى للأمن الوطني وزايد بن حمدان بن زايد آل نهيان وشخبوط بن نهيان آل نهيان سفير الامارات لدى المملكة ووزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور قرقاش ونائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني علي بن حماد الشماسي ووكيل ديوان ولي عهد أبوظبي محمد بن مبارك المزروعي ووزيرة الدولة للتعاون الدولي ريم الهاشمي ورئيس مكتب أبوظبي التنفيذي جاسم الزعابي ومسؤولون آخرون.

وكان اللقاء الأخير بين ابن سلمان وابن زايد في شهر أيلول/سبتمبر خلال مشاركة الأخير في فعاليات مهرجان محمد بن سلمان لسباق الهجن وتقديمه هدايا ذهبية للفائزين.

وسبق ذلك استقبال ابن سلمان لولي عهد أبو ظبي في المطار في حزيران/يونيو الماضي ولم تشهد تلك الزيارة لقاء بين ابن زايد والعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز.

لكن وزير الدولة للشؤون الخارجية الأماراتية أنور قرقاش كشف أن ابن زايد التقى ابن سلمان لكن تلك الزيارة لم تحظ بتغطية إعلامية ولم تخرج عنها أي صور.


ولم تتطرق وكالتا الأنباء الرسميتان للسعودية والإمارات إلى أماكن اللقاءات سوى الاستقبال الرسمي ولم تتحدث عن مدتها أو مغادرة الإماراتيين للرياض.


واعتبر مراقبون أن غياب محمد بن سلمان "عن المشهد قليلا جاء حتى  حتى لا يتسبب لمحمد بن زايد بالحرج بعد فضيحة قتل وتقطيع جمال خاشقجي داخل القنصلية في إسطنبول".



 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع
لنا كلمة

خطوات في طريق التسامح

أعلنت الدولة عام 2019 عاماً للتسامح، وهي خطوة صغيرة في الطريق السليم إذا ما عالجت مشكلة التسامح مع حرية الرأي والتعبير وأنهت قائمة طويلة من الانتهاكات المتعلقة برفض التعايش والحوار والسلام وتجريف الهوية الوطنية. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..