أحدث الإضافات

بلومبرغ : مساعي إماراتية لبيع بنك "فالكون" لتورطه بفضيحة فساد بماليزيا
عبد الخالق عبدالله يهاجم أوردغان لموقفه من مجزرة نيوزيلندا ويتهمه ب"الانتهازية"
حاكم سقطرى باليمن يحذر الإمارات من تشكيل أي قوات عسكرية غير حكومية
تكميم الأفواه وسيلة السعادة في الإمارات.. قراءة في تطويع المفاهيم
العفو الدولية: ربع مليون شخص يوقعون عريضة لوقف بيع السلاح للرياض وأبوظبي
ناشينال إنتيرست: السعودية والإمارات أكثر القوى زعزعة لاستقرار الخليج
لوفيغارو: غموض حول خلافة سلطان عُمان ومخاوف من السعودية والإمارات
مسلمو الغرب.. الطريق لإسقاط أبارتايد القتل
عن الدماء البريئة في نيوزيلندا.. من المسؤول؟
عامان على استمرار اعتقال المدون أسامة النجار رغم انتهاء محكوميته...إمعان في نهج الانتهاكات والقمع
اشتباكات في تعز إثر مقتل ضابط في الجيش اليمني على يد قوات مدعومة من الإمارات
احتجاجات في عدن تنديداً بقتل معتقل تعذيباً بسجون الإمارات
تعليقاً على أنباء محاكمة خلية تجسس إماراتية بمسقط...وزير الخارجية العماني: هذه أمور تحصل بين الجيران
انطلاق التمرين العسكري "الحميمات 10" بين القوات البرية الإماراتية والفرنسية
العالم إذ ينتظر تقرير مولر

مصادر يمنية: "غريفيت"يسعى للاعتراف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي"وهادي يرفض مقابلته

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-10-10

كشفت مصادر يمنية الأربعاء عن رفض الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، لقاء المبعوث الأممي لبلاده، مارتن غريفيث، في مقر إقامته في العاصمة السعودية الرياض.


وأَضافت المصادر أن الرئيس هادي رفض عقد لقاء مع المبعوث الدولي، "الذي جاء حاملا مقترحا خطيرا من شأنه الاعتراف بالمجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي"، الذي دعا قبل أيام، لإسقاط المؤسسات التابعة للحكومة اليمنية الشرعية في عدن والمدن الجنوبية الأخرى بحسب ما أورده موقع " عربي 21".

 

وقالت المصادر إن هادي "خول نائبه اللقاء مع المبعوث الأممي، في رسالة واضحة للأخير بأن مساعيه بشأن إشراك الانتقالي الجنوبي في أي جولة مفاوضات قادمة بين الحكومة من جهة والمتمردين الحوثيين  من جهة أخرى،مرفوضة".


وكان علي محسن الأحمر نائب الرئيس اليمني،  التقى بالمبعوث الدولي بحضور رئيس الوزراء، أحمد بن دغر، ومدير مكتب هادي، لـ"مناقشة الجهود الأممية المبذولة للتوصل إلى حل سلمي. وفقا لما نشرته وكالة الأنباء الرسمية سبأ".

 

 ووفقا لأحد المصادر فإن مبعوث الأمم المتحدة، "بدأ يتماهى مع أجندة دولة الإمارات، صاحبة هذه الخطة، في مسعى منها لإضفاء شرعية واعتراف بهذا الكيان الانفصالي الذي تشكل في آيار/ مايو 2017، بدعم منها".


وكان المجلس الجنوبي الذي تقيم قياداته في أبوظبي، دعا الأسبوع الماضي، أتباعه للسيطرة على مؤسسات الدولة الإيرادية في محافظات جنوب البلاد، وطرد الحكومة منها.


ولذلك، والحديث للمصدر، "رفض هادي الاجتماع معه أي غريفيث بعدما أصبحت رؤاه متطابقة مع سياسات وأطماع السلطات الإماراتية".
 


يذكر أن مبعوث الأمم المتحدة عبر عن أمله في استئناف المشاورات بين الأطراف اليمنية في نوفمبر المقبل، في دولة أوروبية لم يسمها، بعد فشل المشاورات الأولى التي كان من المقرر عقدها في السادس من الشهر الجاري في مدينة جنيف السويسرية بعد تأخر وفد الحوثيين.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

لوفيغارو: غموض حول خلافة سلطان عُمان ومخاوف من السعودية والإمارات

ناشينال إنتيرست: السعودية والإمارات أكثر القوى زعزعة لاستقرار الخليج

العفو الدولية: ربع مليون شخص يوقعون عريضة لوقف بيع السلاح للرياض وأبوظبي

لنا كلمة

حرمان المعتقلين من حقوقهم

حرمان السجناء من الزيارة وانتهاك حقوقهم في سجون رسمية، سحق للإنسانية، وإذابة للقيم والمبادئ الإنسانية التي تربط علاقة الإنسان بأخيه الإنسان أو المواطنين بالسلطة. فما بالك أن يتم حرمان معتقلين من حقوقهم وكل جريمتهم أنهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..