أحدث الإضافات

وزير الخارجية العماني: سبب الخلاف الرئيسي مع الإمارت هو استمرار الحرب في اليمن
ردودفعل غاضية على تصريحات خلفان حول "احتلال المسلمين للأندلس"
حاخام أمريكي: وزراء من الإمارات يتطلعون للعلاقات مع (إسرائيل)
"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي
إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف
تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!
ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان
"آيدكس2019".. أموال الإمارات لشراء أسلحة تستخدمها ميليشيات في اليمن وليبيا
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الفرنسي هاتفياً العلاقات الثنائية
اليمن الضحية النموذج لإيران في حفلة وارسو
قائد الجيش الإيراني يتهم الإمارات والسعودية بالوقوف خلف هجوم زهدان
عن مؤتمر وارسو وإيران و«التطبيع»
الإمارات تشتري منصات إطلاق صواريخ باتريوت الأمريكية بـ1.6 مليار دولار
رويترز: أمريكا تضغط على الإمارات ودول أخرى لمواصلة عزل سوريا
"وول ستريت جورنال": عقارات دبي تخسر 25% من قيمتها مع استمرار الاضطرابات بالمنطقة

اعتقال قياديين بحزب الإصلاح على أيدي قوات مدعومة إماراتياً واغتيال ثالث جنوبي اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-09-19

اعتقلت ما تسمى بـ"قوات الحزام الأمني" المدعومة من الإمارات الأربعاء اثنين من قيادات حزب التجمع اليمني للإصلاح في محافظة أبين، فيما اغتال مسلحون مجهولون، ناشطا بالحزب في مدينة عدن، جنوب البلاد.


وقال موقع "الصحوة نت" التابع لحزب الإصلاح، إن مسلحين اغتالوا الناشط في الحزب، علي الدعوسي، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، في مدينة عدن.


وأضاف الموقع أن الدعوسي، الذي يعمل مديرا لمدرسة التقنية في حي إنماء، وأحد قيادات المقاومة الشعبية ضد الحوثيين، تم اغتياله من قبل مسلحين على متن سيارة، بعدما استدعوه من منزله، ثم لاذوا بالفرار.


في غضون ذلك، أفادت مصادر بحزب الإصلاح لموقع"عربي21" بأن ما تسمى بـ"قوات الحزام الأمني" المدعومة من أبوظبي، اعتقلت الأربعاء، قياديين بالحزب في مدينة أبين.


وأوضحت أنه جرى اعتقال الشيخ ضمان ثابت القوح نائب رئيس حزب الإصلاح في مديرية سرار يافع بمحافظة أبين، وبعد ساعات اعتقلت القوة ذاتها، رئيس الدائرة الاجتماعية بالحزب لنفس المديرية، مطيع منصور محمد، على خلفية ندوة نظمها فرع الحزب هناك.


ويتعرض قادة الحزب ونشطاؤه لعمليات اغتيال واعتقال في مدن جنوبي البلاد، بينما لا يزال آخرون يقبعون في زنازين جماعة الحوثي في صنعاء ومدن أخرى تسيطر عليها، بينهم القيادي البارز محمد قحطان.

 

 وتواجه أبوظبي العداء لحزب الاصلاح في اليمن  بشكل علني منذ بداية الحرب 2015م، مستخدمة بذلك الميليشيات التابعة لها في مدن جنوب اليمن لتصفية واعتقال  كوادر الحزب واستنزافه.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان

إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف

"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..