أحدث الإضافات

وزير الخارجية العماني: سبب الخلاف الرئيسي مع الإمارت هو استمرار الحرب في اليمن
ردودفعل غاضية على تصريحات خلفان حول "احتلال المسلمين للأندلس"
حاخام أمريكي: وزراء من الإمارات يتطلعون للعلاقات مع (إسرائيل)
"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي
إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف
تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!
ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان
"آيدكس2019".. أموال الإمارات لشراء أسلحة تستخدمها ميليشيات في اليمن وليبيا
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الفرنسي هاتفياً العلاقات الثنائية
اليمن الضحية النموذج لإيران في حفلة وارسو
قائد الجيش الإيراني يتهم الإمارات والسعودية بالوقوف خلف هجوم زهدان
عن مؤتمر وارسو وإيران و«التطبيع»
الإمارات تشتري منصات إطلاق صواريخ باتريوت الأمريكية بـ1.6 مليار دولار
رويترز: أمريكا تضغط على الإمارات ودول أخرى لمواصلة عزل سوريا
"وول ستريت جورنال": عقارات دبي تخسر 25% من قيمتها مع استمرار الاضطرابات بالمنطقة

عبد الخالق عبدالله: الإمارات قادرة وراغبة بوقف التبادل التجاري مع إيران نهائيًا

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-09-17

قال عبدالخالق عبدالله، إن الإمارات اتخذت قرارًا استراتيجيًا بخفض تبادلها التجاري مع إيران تدريجيا من 20 مليار دولار إلى نحو 12 مليار فقط عام 2017. 

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه في "تويتر":" الإمارات قادرة وراغبة بوقف التبادل التجاري مع إيران نهائيًا والوصول به إلى الصفر “إن تطلب الأمر“، التزاما بالعقوبات الصارمة والمحقة القادمة على طهران".

 

 وتابع" الإمارات ستنفذ العقوبات القادمة في شهر نوفمبر بدقة وصرامة أكثر من غيرها مهما كان الثمن“، لافنًا إلى وجود “اجماع حكومي وشعبي وطني على ضرورة التصدي لخطر نظام ايراني ثيوقراطي توسعي متخلف" على حد قوله 

 

 وأردف" إجمالي التبادل التجاري بين الإمارات وإيران يقدر بنحو 3% من إجمالي التجارة الخارجية للدولة البالغ 450 مليار دولار، وأهم بند فيه الغاز الطبيعي الذي يتم حاليًا استبداله بمصادر بديلة ومضمونه وبأسعار تفضيلية وسيتم الاستغناء عن الغاز الإيراني كليًا مع نهاية 2018" .

 ونقل عبدالله عن مسؤول أمريكي زعمه أن "الإمارات من أكثر الدول التزامًا بتطبيق العقوبات على إيران حاليًا". 

 

و الشهر الماضي قالت وكالة "فارس" الإيرانية، إن بيانات رسمية كشفت أن الصين والعراق والإمارات وأفغانستان وكوريا الجنوبية تصدرت قائمة الدول المستوردة للسلع الإيرانية خلال الفترة الماضية.


وكانت صادرات السلع غير النفطية الإيرانية سجلت 13.471 مليار دولار في الفترة المناظرة 2017.

 

وبحسب "فارس"، فإن الصين استحوذت على 19.7 بالمئة من إجمالي صادرات إيران السلعية بالشهور الأربعة الماضية، حيث بلغت 3.046 مليار دولار، وجاءت الإمارات ثانيا بنسبة 18.2 بالمئة، وبواقع 2.808 مليار دولار.


 

وحافظت دولة الإمارات على مركزها المتقدم في العلاقات التجارية مع إيران، إذ احتلت الترتيب الثاني عالمياً والأول عربياً من حيث قيمة التبادلات التجارية معها خلال الـ11 شهراً الماضية من السنة الإيرانية الماضية، بصادرات بلغت قيمتها 8.7 مليارات دولار، تمثل 18% من مجموع الواردات الإيراني.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان

إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف

"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..