أحدث الإضافات

مقتل 24 شخصا وإصابة العشرات في هجوم الأهواز والحرس الثوري يتهم السعودية
زعيم ميليشيا الحوثيين يدعو إلى نفير عام ضد قوات السعودية والإمارات في اليمن
الإمارات تستضيف لقاءات سرية لـ "تغيير ملامح القضية الفلسطينية"
ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في الإمارات إلى 12 مليار دولار خلال الربع الثاني من 2018
عضو بالكونجرس تتهم بومبيو بتقديم شهادة "زائفة" لصالح "التحالف العربي" باليمن
الأمين العام للأمم المتحدة: خلاف الإمارات والحكومة الشرعية يساهم في تعقيد الأزمة اليمنية
لماذا فشل اتفاق أوسلو ولماذا تسقط صفقة القرن؟
العدالة الدولية في قبضة النفوذ الدولي
أدوات الإمارات تصعّد الفوضى في تعز و تواصل التصادم مع الحكومة اليمنية الشرعية
قرقاش : يجب إشراك دول الخليج بالمفاوضات المقترحة مع إيران
بلومبيرغ : عقارات دبي تهوي وأسهم شركات كبرى تتراجع 30%
الخارجية الأميركية: الأزمة الخليجية أثرت سلباً على مكافحة الإرهاب في المنطقة
وقفتين لأهالي معتقلين في سجون الحوثيين والقوات المدعومة من الإمارات
الأزمة الأخلاقية في المنطقة العربية
الإمارات تؤكد التزام برنامجها النووي السلمي بأعلى معايير الشفافية والسلامة

الإمارات ثاني أكبر المستوردين للسلع الإيرانية في العالم خلال الشهور الأربعة الماضية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-18

قالت وكالة "فارس" الإيرانية، إن بيانات رسمية كشفت أن الصين والعراق والإمارات وأفغانستان وكوريا الجنوبية تصدرت قائمة الدول المستوردة للسلع الإيرانية خلال الفترة الماضية.


وكانت صادرات السلع غير النفطية الإيرانية سجلت 13.471 مليار دولار في الفترة المناظرة 2017.

 

وبحسب "فارس"، فإن الصين استحوذت على 19.7 بالمئة من إجمالي صادرات إيران السلعية بالشهور الأربعة الماضية، حيث بلغت 3.046 مليار دولار، وجاءت الإمارات ثانيا بنسبة 18.2 بالمئة، وبواقع 2.808 مليار دولار.


العراق بدوره، حل ثالثا بنسبة 16.3 بالمئة وبـ 2.522 مليار دولار، ورابعا أفغانستان بنسبة 7.2 بالمئة و1.108 مليار دولار، وخامسا كوريا الجنوبية بـ5.3 بالمئة وواقع 821 مليون دولار.

 

وحافظت دولة الإمارات على مركزها المتقدم في العلاقات التجارية مع إيران، إذ احتلت الترتيب الثاني عالمياً والأول عربياً من حيث قيمة التبادلات التجارية معها خلال الـ11 شهراً الماضية من السنة الإيرانية الماضية، بصادرات بلغت قيمتها 8.7 مليارات دولار، تمثل 18% من مجموع الواردات الإيراني.

 

وبالرغم من الإدانات شديدة اللهجة التي يطلقها كبار المسؤولين الإماراتيين ضد إيران بسبب تدخلاتها في دول الجوار الخليجي وعلى رأسها البحرين،  واستمرار إيران في احتلالها للجزر الإماراتية الثلاث إلا أن البراغماتية الاقتصادية التي تجمع الإمارات وإيران تحت الطاولة أكبر بكثير من أن تتأثر بمجرد "تصريحات"، بحسب مراقبين.

وفيما ترتبط العلاقات السياسية بين الإمارات وإيران بمسألة الجزر الثلاث وهي طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى، التي سيطرت عليها إيران بعد جلاء القوات البريطانية من الخليج عام 1971، إلا أن الإمارات تعتبر الشريك التجاري الأول لإيران.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

عبد الخالق عبدالله: الإمارات قادرة وراغبة بوقف التبادل التجاري مع إيران نهائيًا

ترامب ينقل صراعه مع إيران إلى الأمم المتحدة

مسؤول إيراني: الإمارات والسعودية تحولان "أوبك" إلى أداة أمريكية

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..