أحدث الإضافات

بمشاركة الإمارات..مؤتمر برلين يدعو لاستبعاد الخيار العسكري في ليبيا واحترام حظر ارسال الاسلحة
السعودية والبحر الأحمر وحرب اليمن
ارتفاع استثمارات دول الخليج في السندات الأمريكية خلال نوفمبر
شركة طاقة إماراتية تبحث بيع أصول بمصر والأردن بنصف مليار دولار
البدء رسمياً بأعمال بناء الجناح الإسرائيلي في معرض إكسبو دبي 2020
هل إيران حليف أمريكا؟.. تعالوا نتحاور
صحيفة يمنية: الإمارات أفرجت عن عناصر من القاعدة في حضرموت
الحروب خارج الحدود
"أمن الدولة والخليج".. الأداة السهلة لردع مطالب الإصلاحات (تحليل خاص)
سوء السمعة وصناعة الخصوم.. قراءة في سلوك السلطات الإماراتية داخلياً وخارجياً
محمد بن زايد يبحث مع المستشارة الألمانية التطورات في ليبيا
نيويورك تايمز: الإمارات حثت حفتر على عدم قبول وقف النار
أمريكا وإيران.. انعدام الحرب والسلام
وزير الخارجية الإيراني: مستعدون للحوار مع السعودية ودول الخليج
"فوربس" الأمريكية: شكوك حول التزام الإمارات بمعايير السلامة في مفاعلاتها النووية وتحذير من كارثة

قرار "العدل الدولية" يلزم أبوظبي بعودة قطريين طردوا بعد الأزمة والسماح لهم باللجوء للقضاء الإماراتي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-07-23

أصدرت محكمة العدل الدولية في لاهاي الاثنين، قرارها فيما يتعلق بالشكوى المقدمة من قطر ضد الإمارات في ما يعرف "بالتدابير الوقتية".


وقررت المحكمة إلزام أبو ظبي بالسماح للقطريين المتضررين باللجوء إلى القضاء الإماراتي، مؤكدة أن "الإجراءات التي طلبتها قطر محتملة وفق اتفاقية مناهضة التمييز".


وأضافت خلال جلسة خاصة لإصدار القرار، أن "على أبو ظبي ضمان إعادة لم شمل الأسر المتأثرة بالإجراءات ضد الدوحة"، مؤكدة أن "رعايا قطر المتأثرين بالإجراءات يسمح لهم بدخول الإمارات للجوء إلى المحاكم".


وأشارت المحكمة الدولية إلى أن "عائلات قطرية إماراتية مختلطة فرّق بينها نتيجة إجراءات الإمارات"، مذكرة بضرورة احترام الحقوق الفردية ضمن اتفاقية مناهضة التمييز، مشددة في الوقت ذاته على أن "الإجراءات المؤقتة التي نطلب تنفيذها ذات طبيعة ملزمة".

وفي ما يخصّ الطلاب القطريين في جامعات الإمارات، أشارت المحكمة إلى أنهم منعوا من أداء امتحاناتهم بسبب إجراءات أبوظبي.

ولفتت كذلك إلى أن "الإمارات لم تتخذ أي إجراءات للتراجع عن قرارها ضد الرعايا القطريين".

وأكدت المحكمة أن كل "الإجراءات المؤقتة" التي طلبت من الإمارات تنفيذها "ذات طبيعة ملزمة".

وقررت المحكمة أن لديها صلاحية البتّ في تفسير تطبيق اتفاقية مناهضة التمييز العنصري في القضية المذكورة، مشيرة إلى أن "الإجراءات التي طلبتها قطر مقبولة" وفق تلك الاتفاقية، وأن الإجراءات التي اتخذتها الإمارات الموقعة على الاتفاقية، في المقابل، مسّت القطريين فقط دون سواهم.

 

بدوره، علق المندوب القطري قائلا إن "قرار محكمة العدل الدولية أنصف القطريين المتضريين من الإجراءات الإماراتية".

 

وكانت قطر طالبت أبو ظبي بوقف كافة أشكال التمييز ضد القطريين، والوقف الفوري لانتهاكات حقوق الإنسان المتصلة بالقطريين، وتقدمت في 11 حزيران/ يونيو الماضي بدعوى أمام محكمة العدل الدولية، اتهمت فيها أبو ظبي بارتكاب تدابير تمييزية ضد القطريين، أدت إلى انتهاكات لحقوق الإنسان لا تزال قائمة حتى اليوم.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قرقاش ينتقد قطر ويصرح: الأزمة الخليجية تخطو نصف خطوة للأمام وخطوتين للوراء

وزير الخارجية القطري ينفي وجود أي محادثات مع الإمارات ويرد على تصريحات قرقاش

محافظ سقطرى: عناصر إماراتية اقتحمت مطار المحافظة وقامت بتهريب مطلوبين أمنيا