أحدث الإضافات

الشباب والبطالة
الإمارات في أسبوع.. وكر الجواسيس تتجاهل الاهتمام بحقوق شبابها
انتكاسة جديدة للحريات في الدولة.. استخدام القانون لتعزيز هجمة "القمع" وتعزيز الأحكام السياسية
الجيش الإماراتي يؤكد عزمه على تصفية "القاعدة" في اليمن وينفي التقارير حول دعمها
لم يشمل معتقلي الرأي...مرسوم رئاسي بالإفراج عن 704 مساجين بمناسبة عيد الأضحى في الإمارات
اا قتيلا في اشتباكات بتعز بين الجيش اليمني وقوات مدعومة من الإمارات
مصادر فلسطينية تزعم زيارة وفد أمني وعسكري إماراتي إلى "إسرائيل"
نائب رئيس "الانتقالي الجنوبي" المدعوم من أبوظبي يدعو لاستهداف حزب "الإصلاح" عسكرياً في تعز
كندا.. وخطوط السعودية الحمراء
في يومهم العالمي.. شباب الإمارات بلا حقوق مع تزايد الواجبات
تراجع أداء القطاع الخاص غير النفطي في الإمارات
بنك "الإمارات دبي الوطني": نراقب الوضع في تركيا عن كثب
مقاربة غريفيث الخطيرة بشأن احتكار القوة في اليمن!!
حراك دولي نحو مبادرة لتشكيل حكومة انتقالية في ليبيا وتحذير أبوظبي والقاهرة من إفشالها
محمد بن زايد يطلق المبادرة العالمية لشباب الإمارات

طيران "الاتحاد" تسعى لبيع خمس طائرات مع استمرار أزمتها الاقتصادية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-07-19

قال متحدث باسم شركة "طيران  الاتحاد" الإماراتية، إن الشركة على وشك إبرام صفقة لبيع خمس طائرات شحن من أسطولها البالغ عشر طائرات.

وأوضح المتحدث حسبما أوردت صحيفة "أريبيان بزنس" اليوم الخميس، أنه إجراء طبيعي في قطاع الطيران مراجعة وضع الأسطول، وتحديث طائراته حسب مقتضيات الضرورة.

 

إلا أنه بالعودة إلى يناير/ كانون الثاني الماضي، نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر قولها إن الاتحاد  للطيران الإماراتية أوقفت تشغيل خمس طائرات شحن إيرباص وتعرض على طياريها إجازات غير مدفوعة الأجر.

وتراجع الشركة المملوكة للدولة أعمالها منذ عام 2016 بعدما لم يحقق لها إنفاق مليارات الدولارات على شراء حصص في شركات طيران أخرى عوائد كبيرة. وساهم ذلك في تسجيل خسارة  بلغت 1.87 مليار دولار في  2016 كانت الأولى منذ عام 2010.
 

وأكدت الاتحاد أنها أوقفت  أسطولها للشحن من طائرات إيرباص، والمكون من خمس طائرات إيه 330، وأنها فضلت تشغيل أسطول لطائرات الشحن من طراز بوينغ 777 بالكامل. 
 

وأبلغت شركة الاتحاد للطيران الإماراتية رسمياً، في نهاية يونيو/ حزيران الماضي، طياريها أنهم يستطيعون الانضمام لمنافستها طيران الإمارات بشكل مؤقت لمدة عامين وذلك في رسالة إلكترونية داخلية، نقلتها رويترز، حيث تكبدت الشركة خسائر ضخمة وتجري تسريحات لكبار المسؤولين التنفيذيين وتواصل التخلي عن العديد من المسارات.

 

وأعلنت الاتحاد للطيران التي تتخذ من أبو ظبي مقرا لها، أنها منيت بخسائر تبلغ 1.5 مليار دولار خلال العام الماضي 2017، فيما كانت قد تكبدت خسائر بقيمة 1.87 مليار دولار في العام السابق عليه أيضا.

وقالت الاتحاد في رسالتها الإلكترونية إن الطيارين المعارين لطيران الإمارات لمدة عامين سيُمنحون إجازة مع الاحتفاظ بأقدميتهم في الاتحاد والحصول على أجورهم وكامل المزايا من طيران الإمارات، التي تتخذ من دبي مقرا لها.

 

وتواجه «الاتحاد» منافسة شرسة ورد فعل عنيف من شركات الطيران في أوروبا، فضلا عن المعارضة في الولايات المتحدة للدعم الحكومي السخي الذي تتلقاه شركات الطيران الرئيسية في الشرق الأوسط..


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات في أسبوع.. وكر الجواسيس تتجاهل الاهتمام بحقوق شبابها

استمرار ارتفاع "معدل البطالة" في الإمارات.. تحديات داخلية دون تحركات من أجل الحل

الأردن.. مساعدات خليجية دون الطموحات

لنا كلمة

الشباب والبطالة

يمثل شباب الإمارات واحدة من روافع الدولة المهمة، ومستقبلها المأمول والمتوقع، فهؤلاء الشباب هم قيادة ورؤساء ومؤثري المستقبل القريب، لكن التجاهل المستمر لهذه الفئة من المواطنين مُقلقة فحقوقهم وحرياتهم مُعرضة للسجن والاعتقال والاستهداف من جهاز… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..