أحدث الإضافات

قرقاش : يجب إشراك دول الخليج بالمفاوضات المقترحة مع إيران
بلومبيرغ : عقارات دبي تهوي وأسهم شركات كبرى تتراجع 30%
الخارجية الأميركية: الأزمة الخليجية أثرت سلباً على مكافحة الإرهاب في المنطقة
وقفتين لأهالي معتقلين في سجون الحوثيين والقوات المدعومة من الإمارات
الأزمة الأخلاقية في المنطقة العربية
الإمارات تؤكد التزام برنامجها النووي السلمي بأعلى معايير الشفافية والسلامة
باب المندب.. جغرافيا واستراتيجية واستهداف الحوثي ناقلات سعودية
حرب اليمن تهدد مبيعات الأسلحة الأمريكية للإمارات والسعودية
مزاعم حول سقوط طائرة استطلاع إماراتية في مأرب باليمن
محمد بن زايد يستقبل رئيس وزراء باكستان ويبحث معه تعزيز العلاقات بين البلدين
البنك المركزي الإماراتي يخفض النمو المتوقع في 2018 لـ 2.3 بالمئة
اعتقال قياديين بحزب الإصلاح على أيدي قوات مدعومة إماراتياً واغتيال ثالث جنوبي اليمن
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الإريتري تعزيز العلاقات الثنائية
كهنة الاستبداد وفقهاء الاستخبارات.. عن الجامية نتحدث
مفاتيح الفلسطينيين رمز لحق العودة

وزير خارجية اليمن يستدعي السفير الإماراتي بعد تصريحات قرقاش

تاريخ النشر :2018-07-02

 

التقى وزير الخارجية اليمني، خالد اليماني، الأحد، بالسفير الإماراتي لدى بلاده، سالم الغفلي، بعد إعلان مثير لوزير الشؤون الخارجية بدولة الإمارات، أنور قرقاش، بشأن معركة الحديدة.

 ووفقا لوكالة "سبأ" الرسمية، فإن لقاء اليماني بسفير أبوظبي، استعرض التطورات في الساحل الغربي، والتقدم الذي تحرزه  قوات الجيش الوطني المدعومة من قوات التحالف (بقيادة السعودية)، بالإضافة الى تحركات الملف الدبلوماسي وجهود المبعوث الأممي الخاص لليمن، ووجهة نظر الحكومة الشرعية المتسقة مع التحالف منها.


وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش، أعلن عبر موقع "تويتر" أمس الأحد أن بلاده قررت وقف حملتها على مدينة الحديدة مؤقتا، لإتاحة الوقت الكافي للمبعوث الأممي "مارتن غريفيث" للوصول إلى انسحاب غير مشروط للحوثيين من المدينة والميناء.

 


ونقلت الوكالة الرسمية عن الوزير اليمني قوله، إنه لا سبيل لتحقيق أي تقدم في مبادرة الحديدة دون الانسحاب الكامل وغير المشروط للمليشيات من محافظة الحديدة.



الإعلان الإماراتي المثير، أثار جدلا واسعا في الأوساط اليمنية، وسط تساؤلات عن غياب  صوت الحكومة عن هذه المعركة، التي من المفترض أن يصدر الإعلان عنها، وليس عن قرقاش.

 

ويأتي اللقاء بعد ساعات من إعلان الإمارات الشريك الرئيسي في التحالف العسكري في اليمن، أنها ستقوم “بوقف مؤقت” للعملية العسكرية في الحديدة من أجل إفساح المجال أمام جهود مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث لتسهيل عملية تسليم ميناء الحديدة “دون شروط”.

 

ونتيجة للتقارب اليمني الإماراتي، بدأت الحكومة اليمنية التي تقيم في الرياض، إجراءات الانتقال الكامل إلى الداخل والاستقرار في العاصمة الحكومية المؤقتة مدينة عدن، بعد أن عاد رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي ورئيس الحكومة أحمد عبيد بن دغر مؤخرا وأعلنا الاستقرار فيها.

 

وأصدر الرئيس اليمني هادي الأسبوع الماضي توجيهات تشدد على ضرورة انتقال كافة أعضاء الحكومة وكبار المسؤولين الحكوميين من العاصمة السعودية الرياض وغيرها من العواصم العربية إلى العاصمة المؤقتة عدن، مع امكانية استقرار بعض صغار المسؤولين الحكوميين في مدينة مأرب.

 

وحسب مصادر يمنية، فإن هذه التوجيهات الرئاسية بعودة الحكومة للاستقرار في الداخل جاءت بعد ترتيب الوضع الأمني في عدن، بالتنسيق مع سلطات الدولة في أبوظبي، التي وضعت مؤخرا حدا لأزمتها مع الحكومة اليمنية ووعدت بالتوقفت عن تدخلاتها الأمنية في عدن وغيرها».


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

حرب اليمن تهدد مبيعات الأسلحة الأمريكية للإمارات والسعودية

باب المندب.. جغرافيا واستراتيجية واستهداف الحوثي ناقلات سعودية

الإمارات تقود التحركات في الحديدة... تهميش لـ"الشرعية اليمنية" وتعامل مع "سلطة الأمر الواقع"

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..