أحدث الإضافات

وزير الخارجية العماني: سبب الخلاف الرئيسي مع الإمارت هو استمرار الحرب في اليمن
ردودفعل غاضية على تصريحات خلفان حول "احتلال المسلمين للأندلس"
حاخام أمريكي: وزراء من الإمارات يتطلعون للعلاقات مع (إسرائيل)
"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي
إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف
تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!
ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان
"آيدكس2019".. أموال الإمارات لشراء أسلحة تستخدمها ميليشيات في اليمن وليبيا
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الفرنسي هاتفياً العلاقات الثنائية
اليمن الضحية النموذج لإيران في حفلة وارسو
قائد الجيش الإيراني يتهم الإمارات والسعودية بالوقوف خلف هجوم زهدان
عن مؤتمر وارسو وإيران و«التطبيع»
الإمارات تشتري منصات إطلاق صواريخ باتريوت الأمريكية بـ1.6 مليار دولار
رويترز: أمريكا تضغط على الإمارات ودول أخرى لمواصلة عزل سوريا
"وول ستريت جورنال": عقارات دبي تخسر 25% من قيمتها مع استمرار الاضطرابات بالمنطقة

"مبادلة الإماراتية" تشتري 10% من امتياز حقل شروق للغاز في مصر

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-06-21

أعلنت الحكومة المصرية توقيع الاتفاق النهائي لشراء شركة مبادلة الإماراتية 10% من حصة شركة إيني الإيطالية، في منطقة امتياز شروق البحرية (شمال). 

وقالت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، في بيان اليوم الأربعاء، إن قيمة الصفقة تقدر بنحو 934 مليون دولار، إضافة إلى منحة توقيع بقيمة 94 مليون دولار. 
 

وشركة مبادلة الإماراتية للبترول، التابعة لشركة مبادلة للاستثمار المملوكة لحكومة أبوظبي، إحدى شركات استكشاف وتنمية وإنتاج البترول والغاز. 

وقع وزير البترول والثروة المعدنية المصري، طارق الملا، على الاتفاق النهائي مع كل من شركات إيني الإيطالية، ومبادلة الإماراتية للبترول، والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيغاس". 

و"إيني" الإيطالية، هي المالك الأصلي لمنطقة امتياز شروق، إذ أصبحت تمتلك حاليا 50%، مقابل 10% لشركة بي بي البريطانية و30% لشركة روسنفت الروسية و10% لشركة مبادلة الإماراتية. 

وأعلنت "إيني" في أغسطس/ آب 2015، عن اكتشاف حقل "ظهر" في امتياز شروق بعد توقيعها اتفاقية في يناير/ كانون الثاني 2014 مع وزارة البترول المصرية، والشركة القابضة للغازات (إيجاس)، بينما بدأ الإنتاج نهاية 2017. 
 

وقال وزير البترول المصري في تصريحات صحافية سابقة، إن إنتاج حقل ظهر الحالي تضاعف ثلاث مرات منذ بداية إنتاجه في ديسمبر/ كانون الأول 2017، إلى أكثر من مليار قدم مكعبة من الغاز يوميا. 

ويضم حقل ظُهر احتياطيات تقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز، وتوقعت تقارير حكومية أن يساهم في مساعدة مصر على تجاوز النقص الحاد في إمدادات الطاقة ويوفر على البلاد مليارات الدولارات من العملة الصعبة التي كانت ستنفقها على الاستيراد. 
 

وكانت شركة "إيني" الإيطالية قد أعلنت اكتشاف حقل "ظُهر" في البحر المتوسط عام 2015 وتقدر احتياطياته بثلاثين تريليون قدم مكعبة من الغاز. 

وقال الملا إن بدء التشغيل التجريبي لحقل الغاز العملاق "ظُهر"، يرفع إنتاج مصر من الغاز الطبيعي إلى 5.5 مليارات قدم مكعبة يومياً. 
وتعتمد الحكومة المصرية على استيراد جزء كبير من الغاز لسد احتياجاتها المحلية. وأكد مسؤولون مصريون في تصريحات سابقة، أن اكتشاف حقل ظهر سيغطي احتياجات البلاد من الغاز خلال السنوات المقبلة. 


ورغم ذلك نفذت مصر أول صفقة تطبيعية من نوعها، في شهر فبراير/ شباط الماضي عبر اتفاقات طويلة الأمد لاستيراد الغاز الإسرائيلي بقيمة 15 مليار دولار. 

واضطرت مصر إلى رفع أسعار البنزين والسولار وغاز الطهو للحد من أزمة مالية تعاني منها البلاد أدت إلى ارتفاع عجز الموازنة. 

 

وسعت دولة الإمارات لاستثمار النفوذ السياسي الذي تحقق لها داخل مصر، بعد تنصيب عبد الفتاح السيسي رئيسًا لمصر، عبر بوابة الاستحواذ على كبرى القطاعات الاقتصادية، والحصول على تسهيلات اقتصادية وأمنية للاستثمار في مناطق كانت محظورة على المستثمر الأجنبي لاعتباراتٍ تتعلق «بالأمن القومي».


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان

إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف

"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..