أحدث الإضافات

مهمة "مرتزقة الإمارات".. القتال في اليمن وعمليات التعذيب والإعدام الميداني
خيمة حقوقية بجنيف للتعريف بسجناء الرأي في الإمارات و السعودية
«أسوشييتد برس» تكشف شهادات عن ممارسات التعذيب في سجون تسيطر عليها الإمارات باليمن
أعلن قبوله بحل بشأن الحديدة...زعيم الحوثيين: هدف السعودية والإمارات السيطرة على اليمن ومقدراته
"الانتقالي الجنوبي" ينفي إصابة الإماراتي "الشحي" قائد العمليات القتالية بالحديدة
تحديد 3 من "دول الكوارث والحروب"للإستفادة من منح الإقامة لمدة عام في الإمارات
كيف يقرأ الخليجيون الانتخابات الرئاسية التركية المقبلة؟
بين العروبة والإسلام
"وول ستريت جورنال": الإمارات تخوض صراعاً للسيطرة على ميناء "بربرة" الصومالي
زيادة الوجود العسكري الإماراتي في أفغانستان.. الأهداف والمبررات
بريطانيا تحذر مواطنيها من السفر لدبي بسبب تهديدات صواريخ "الحوثي"
الإمارات تكشف تورط إيران في دعم المليشيات الحوثية بالأسلحة والمعدات
الإمارات تحظر استيراد الطيور من روسيا
زوجة الصحفي الأردني تيسير النجار المعتقل في الإمارات تنشئ صندوق تبرعات للإفراج عنه
محكمة "جزر كايمان" البريطانية تقضي بتصفية مؤقتة لـ"أبراج كابيتال" الإماراتية

"شراء الإمارات لعقارات في القدس" تثير جدلاً مرتبطاً بـ"محمد دحلان" والاحتلال الإسرائيلي

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-06-10

تظهر قضية "شراء الإمارات لعقارات في القدس" وبيعها للكيان الصهيوني الكثير من الجدل في الوطن العربي والمتعلقين بالقضية الفلسطينية وفي المقدمة الشعب الإماراتي.

 

ونشر الشيخ كمال الخطيب نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني في صفحته على فيسبوك اتهاما لرجل أعمال إماراتي وصفه بـ"المقرب جدا من محمد بن زايد" بالعمل على "شراء بيوت وعقارات في البلدة القديمة، خاصة البيوت الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك بمساعدة رجل أعمال مقدسي محسوب على محمد دحلان".

 

وأضاف الخطيب أن "رجل الأعمال هذا عرض على أحد سكان القدس مبلغ خمسة ملايين دولار لشراء بيت ملاصق للمسجد الأقصى وعندما رفض العرض وصل المبلغ إلى عشرين مليون دولار لنفس البيت".

 

وفيما لم تعلق السلطات الإماراتية على الاتهامات على الرغم من انتشارها على نطاق واسع بين المقدسيين، وسبق وجه رئيس الحركة الإسلامية في فلسطين 1948 الشيخ رائد صلاح اتهما في مناسبات سابقة لرجال أعمال إماراتيين بالضلوع في فضيحة تسريب 34 شقة بوادي حلوة في حي سلوان لمستوطنين إسرائيليين نهاية سبتمبر/أيلول ومطلع أكتوبر/تشرين الأول 2014.

 

وكان واضحاً الهجوم الذي شنه "محمد دحلان" دفاعاً عن الإمارات وعن نفسه متوعداً بمقاضاته، ووصف الخطيب بـ"الدجال الإخواني"، وأنه "يتستر على الدين".

وقال "أكاذيب وافتراءات الخطيب والجزيرة حول شراء عقارات في القدس بهدف المتاجرة الخفية هدفها التشويش الرخيص على كل من يحاول مد يد العون لمدينتنا الحبيبة والمقدسة".

 

وفيما لم ينفي دحلان جملة وتفصيلاً حدوث ذلك، ولا الإمارات يضع الموضوع الكثير من علامة الاستفهام حول اتهامات المقدسيين للدولة بالتعاون مع الاحتلال الإسرائيلي، كما يضع استفهاماً حول الصفة التي يتحدث بها محمد دحلان المتواجد في أبوظبي والذي تقول وسائل إعلام غربية وعربية إنه مستشار لولي عهد أبوظبي.

ووسط حرب الاتهامات بين دحلان والخطيب والإمارات بينهما يحذر المقدسيون من عملية تهويد تجري في القدس، مع اتهامات لدول العربية بالقتال إلى جانب إسرائيل.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

دحلان يهاجم كمال الخطيب بعد حديثه عن دور إماراتي لشراء عقارات بالقدس لصالح الاحتلال

مزاعم عن دور لرجل أعمال إماراتي في شراء عقارات بالقدس لصالح الاحتلال الإسرائيلي

كمال الخطيب يرد على هجوم دحلان بعد الكشف عن دور إماراتي في بيع عقارات القدس للإحتلال

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..