أحدث الإضافات

البرلمان الأوروبي يدعو للإفراج عن "منصور" ويعتبر الحكم بسجنه وصمة عار على الإمارات

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-06-04

 

دعا البرلمان الأوروبي، دولة الإمارات إلى الإفراج الفوري عن الناشط الحقوقي البارز أحمد منصور، وإلغاء الحكم بسجنه عشر سنوات بسبب تعبيره عن الرأي.

 

وقال بيير أنطونيو بانزيري رئيس اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان، في بيان يوم الاثنين (4يونيو/حزيران)، إنّ المطالبة بالإفراج عن أحمد منصور: "يأتي نتيجة أنه سجن بسبب منشورات على شبكات التواصل الاجتماعي، إنه انتهاك لحقه في حرية التعبير الذي لا يتضمنه حقوق الإنسان العالمية بل حتى الميثاق العربي لحقوق الإنسان، الذي تعد الإمارات أحد الموقعين عليه".

 

وقال البيان: وفي انتظار إطلاق سراحه، أدعو سلطات الإمارات إلى: الكشف عن مكان وجوده وضمان احتجازه في مكان احتجاز رسمي؛ وضمان حمايته من التعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة، بما في ذلك الحبس الانفرادي المطول وغير المحدود؛ السماح لخبراء الأمم المتحدة أو المنظمات غير الحكومية الدولية أو مسؤولي الاتحاد الأوروبي بالوصول إليه".

 ولفت إلى أنّ أحمد منصور ليس الناشط الحقوقي الوحيد في سجون الإمارات.

 

واعتبر أن: "مثل هذه الانتهاكات الجسيمة لحرية التعبير هي وصمة عار على سمعة الإمارات العربية المتحدة الدّولية".

وجدد دعوته سلطات الإمارات إلى إطلاق سراح جميع سجناء الرأي بمن فيهم المدافع الإماراتي عن حقوق الإنسان أسامة النجار، الذي لا يزال في السجن رغم أنه أنهى عقوبة السجن لمدة ثلاث سنوات في عام 2017 بتهم تتعلق بأنشطته السلمية على تويتر بالإضافة إلى الأكاديمي البارز الدكتور ناصر بن غيث.

 

المصدر

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

"الإمارات" للبرلمان الأوروبي.. تقديم المساعدات الإنسانية مقابل غض الطرف عن "الانتهاكات الحقوقية"

البرلمان الأوروبي يطالب الإمارات بالإفراج عن سجناء الرأي

الإمارات في أسبوع.. قرار للبرلمان الأوروبي يوجه رسالة قوية للإمارات

لنا كلمة

بين السمعة واليقظة

تضع قضية أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة، الإمارات في حرّج أمام دول العالم الأخرى، فالدولة عضو في مجلس حقوق الإنسان يفترض أن تقوم بتعزيز أعلى معايير احترام حقوق مواطنيها، لكنها تستخدم هذه… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..