أحدث الإضافات

زيادة الوجود العسكري الإماراتي في أفغانستان.. الأهداف والمبررات
بريطانيا تحذر مواطنيها من السفر لدبي بسبب تهديدات صواريخ "الحوثي"
الإمارات تكشف تورط إيران في دعم المليشيات الحوثية بالأسلحة والمعدات
الإمارات تحظر استيراد الطيور من روسيا
زوجة الصحفي الأردني تيسير النجار المعتقل في الإمارات تنشئ صندوق تبرعات للإفراج عنه
محكمة "جزر كايمان" البريطانية تقضي بتصفية مؤقتة لـ"أبراج كابيتال" الإماراتية
الجيش اليمني مسنوداً بالقوات الإماراتية والسعودية يحكم السيطرة على مطار الحديدة
الغزو الإسرائيلي التطبيعي لعواصم العرب
الاستبداد تشويه للانتماء وضياع للهوية
زيارة محمد بن زايد إلى أثيوبيا ودعم اقتصادها... دوافعها وآثارها
العلاقات الإماراتية التونسية تنجرف نحو توتر جديد
مسؤول حوثي يزعم استشهاد نائب رئيس أركان الجيش الإماراتي في معركة الحديدة
الإمارات تمنح رعايا دول الحروب والكوارث إقامة لمدة عام
قرقاش ينفي وجود قوات فرنسية خاصة لدعم القوات الإماراتية باليمن
اسوشيتد برس: الحملة العسكرية للإمارات في "الحديدة اليمنية" اختبار لـ"اسبرطة الصغيرة"

تأجيل تشغيل أول مفاعل للطاقة النووية في الإمارات إلى عام 2020

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-05-26

قالت الشركة المشغلة لمحطة براكة للطاقة النووية في الإمارات يوم السبت إن بدء عمل أول مفاعل نووي بالعالم العربي تأجل وإن العمليات من المفترض أن تبدأ ما بين نهاية العام المقبل ومطلع عام 2020.

 

وقالت شركة نواة للطاقة، مشغل المحطة الواقعة بمنطقة الظفرة في أبوظبي، إنها أكملت مراجعة شاملة لجاهزية التشغيل لتحديد موعد بدء تشغيل المفاعل.

 

وتتكلف محطة براكة النووية للطاقة 24.4 مليار دولار، وهي أكبر مشروع نووي تحت الإنشاء في العالم وستكون الأولى في العالم العربي.

وأضافت الشركة في بيان أن نتائج مراجعتها خلصت إلى توقع بدء تحميل حزم الوقود النووي اللازمة لبدء العمليات التشغيلية للوحدة الأولى خلال الفترة بين نهاية 2019 ومطلع 2020.

وقالت رويترز في مارس آذار إن بدء تشغيل المشروع تأجل حتى العام المقبل بسبب تأخيرات في عمليات التدريب.

 

وأشارت الشركة المشغلة إلى أن توقعات بدء التشغيل في الوحدة الأولى يعكس الوقت المطلوب لمشغلي المفاعل النووي لاستكمال الاستعدادات الخاصة ببدء العمليات والحصول على الموافقات التنظيمية اللازمة.

وتبني الشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو) أول مفاعل من إجمالي أربعة في المحطة التي كان الموعد الأول لافتتاحها العام الماضي.

 

وشركة نواة للطاقة هي مشروع مشترك بين مؤسسة الإمارات للطاقة النووية وكيبكو.

وستكون الإمارات أول دولة جديدة تحصل على الطاقة النووية في أكثر من عقدين.

 

وعلى بعد نحو 300 كلم غربا، عند الضفة المقابلة لإيران التي تمتلك برنامجا نوويا مثيرا للجدل، يعمل موظفون آخرون، إماراتيون وأجانب، في محطة براكة النووية للإجابة عن مئات الأسئلة التي تطرحها هيئة الرقابة، كانوا آملين بأن ينالوا في 2018 رخصة تشغيل أول المفاعلات الأربعة.

وكان من المفترض أن يبدأ المفاعل في توليد الطاقة في 2017، لتصبح الإمارات أول دولة خليجية نووية، إلا أن "مؤسسة الإمارات للطاقة النووية"، المسؤولة عن تشغيل المفاعلات، حيث كانت أعلنت أخيرا التأجيل إلى 2018؛ لأسباب تقنية قبل تأجيله مؤخرا.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

وزير الطاقة الإماراتي: بدء إنتاج الكهرباء من الطاقة النووية العام المقبل

الإمارات ترفض منح تأشيرات دخول لمسؤولين إيرانيين

الإمارات تنجز 84% من مشروع «براكة» النووي

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..