أحدث الإضافات

الإمارات في أسبوع.. انتهاكات حقوقية مستمرة ومرتزقة خارج الحدود يقتلون باسم الإمارات
الإمارات تدفع بتعزيزات عسكرية إلى الحديدة اليمنية من القوات الموالية لعائلة"صالح"
في العالم العربي… العمرُ سعرُ كلمة واحدة
منظمة حقوقية توجه نداءً للإفراج عن معتقلات إماراتيات وسعوديات
محمد بن زايد يبحث هاتفياً مع رئيس الوزراء الباكستاني علاقات التعاون الثنائي
وثائقي يكشف جرائم "كتائب أبو العباس" المدعومة إماراتيا في تعز
ارتفاع غير مسبوق لأسعار الفائدة بين البنوك الإماراتية إلى 3.47%
مقتل خاشقجي والحالة العربية
الإمارات تبدأ رد القيمة المضافة للسياح في 18 نوفمبر
القضاة البريطانيون في الإمارات بين خيارين: تحدي انتهاكات حقوق الإنسان أو الاستقالة
سؤال عن سجل الإمارات السيء في حقوق الإنسان يزعج سفير الدولة بواشنطن
خسر ابن سلمان وعلى ابن زايد أن يخسر أيضاً
استحواذ سعودي إماراتي على المستشفيات المصرية
هيومن رايتس وواتش: الإمارات تفتقر إلى الاحترام الأساسي لحكم القانون
محمد بن زايد يستقبل رئيس وزراء بلغاريا ويبحث معه العلاقات الثنائية

هادي يعين معارضاً لسياسة الإمارات في اليمن رئيسا للاستخبارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-05-24

 

قرر الرئيس اليمني «عبدربه منصور هادي»، الأربعاء، تعيين اللواء الركن «محمد صالح طماح» رئيسا لهيئة الاستخبارات والاستطلاع، في خطوة جديدة وصفها مراقبون بأنها مناهضة لسياسة الإمارات في اليمن.

 

وأصدر «هادي» قراره الذي حمل رقم (107) لسنة 2018، بعد اجتماع عقده مع «طماح»، الضابط والعسكري السابق والقيادي في الحراك الجنوبي الموالي للحكومة الشرعية.

 

ووصف الكاتب والصحفي اليمني «عباس الضالعي» هذه الخطوة بأنه محاصرة للإمارات بقيادات من الحراك الجنوبي.

 

وسبق أن وصف «طماح»، الوجود الإماراتي في الجنوب اليمني بـ«الاحتلال»، مؤكدا التصدي لأجندات أبوظبي في تخريب وتدمير النسيج الاجتماعي الجنوبي.

وقال «طماح» في تغريدات عبر حسابه بموقع «تويتر»، في سبتمبر/أيلول الماضي، إن «الإمارات غيّرت مسار عاصفة الحزم وتحولت إلى احتلال استعماري ولن يسمح الجنوب باستبدال احتلال باحتلال جديد وخبيث لتدمير النسيج الجنوبي بصراعات».

و«طماح» من مواليد 1952 بمحافظة لحج، وشغل قبل ذلك مناصب عضو اللجنة العسكرية في توحيد الجيشين، ثم مديرا للتوجيه العسكري للأركان العامة في مكتب وزير الدفاع.

وفي أثناء تأزم الموقف بين شريكي الوحدة عاد إلى عدن للعمل في مقر اللجنة المركزية مكتب الأمين العام «على سالم البيض».

بعد إعلان الحرب من قبل الرئيس الراحل «على عبدالله صالح»، على الجنوب شارك في الدفاع عن الجنوب، بعدها ذهب إلى مسقط رأسه يافع الجبل الشامخ والحصين.

شارك في جميع النشاطات التي تسعى لتوحيد الصف الجنوبي في الخارج والداخل.

وجاء تعيين «طماح»، بعد يومين من قرار «هادي»، تعيين اللواء الركن «ناصر النوبة»، المعروف بمناهضته للإمارات، قائدا عاما جديدا للشرطة العسكرية وقائدا لقوات الشرطة العسكرية في محافظة عدن (جنوبي البلاد).


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

جيوبوليتيكال فيوتشرز: التصادم بين التحركات الإماراتية والسعودية في اليمن يهدد تحالفهما

اتهامات للقوات الإماراتية في عدن بعرقلة انعقاد مجلس النواب اليمني

مظاهرات في عدن ضد الحكومة اليمنية استجابة لدعوات "المجلس الانتقالي"المدعوم إماراتياً

لنا كلمة

جيش المرتزقة

ليس خافياً عن الجميع أن الدولة تقوم بتجنيد المئات وربما الآلاف من الجنود السابقين في دول أخرى، وسبق أن اعترفت الدولة بتجنيد هؤلاء إما ضمن وحدات خاصة في الجيش أو الأمن الخاص لحماية المنشآت التجارية… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..