أحدث الإضافات

1.6 تريليون درهم تجارة الإمارات غير النفطية 2017
نقل مئات المرتزقة من "دارفور" إلى الإمارات
منظمات حقوقية دولية تندد ببدء محاكمة سرية للناشط البارز "أحمد منصور"
"طارق صالح" يقود عملية موسعة غرب اليمن بدعم من الإمارات
دبلوماسي إسرائيلي يزعم تزايد حجم الاتصالات مع الإمارات والسعودية
أنباء عن سحب الإمارات سفيرها لدى أثيوبيا وإحالته للتقاعد بشكل مفاجئ
قرار لوزير الداخلية اليمني باعتقال مدير سابق لمركز للاجئين بعدن تدعمه الإمارات
الغرب وحرب الخوذات الحمر في ساحل الخليج
قمة ذر الرماد في العيون
احتدام الخلافات بين أبوظبي والقاهرة مع أطراف ليبية حول بديل الجنرال حفتر
ست قواعد عسكرية إماراتية في الخارج.. استخدام القوة للبحث عن المخاطر
القوات الإماراتية تسيطر على طائرة إيرانية مسيرة محملة بالمتفجرات غرب اليمن
إدارة سجن الرزين تمنع زيارة الناشط ناصر بن غيث وأنباء عن تدهور حالته الصحية
"هيومن رايتس ووتش" تتهم قوات يمنية مدعومة إمارتيا بتعذيب لاجئين أفارقة
أنباء عن لقاءات لأطراف إماراتية وليبية ومصرية في أبوظبي لاختيار بديل عن حفتر

طهران تصف اتهامات "بيان القمة العربية" ضدها بـ"الأكاذيب"وتزعم أن الجزر الإماراتية الثلاث إيرانية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-04-16

ردت الخارجية الإيرانية، الاثنين، على البيان الختامي للقمة العربية المنعقدة في مدينة الظهران السعودية، الذي طالب إيران بالكف عن التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية ووقف دعم المليشيات باليمن وسوريا.


وقال المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي إن "هذا البيان كالبيانات السابقة بتكراره مزاعم وأكاذيب فارغة وعقيمة ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية، قد فضّل انتهاج الطريق الخاطئ على الطريق القويم في المعرفة الدقيقة لأسباب أزمات المنطقة بتجاهله للحقائق مرة أخرى".


وأضاف في بيان نقلته وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا": "لقد كان الكثير من الأمل معقودا علي هذه القمة بأن تتخذ خطوة إيجابية في مسار التناغم الإقليمي بعيدا عن انتهاج المعايير المتعددة الدائمة والمكررة في معرفة العوامل المؤثرة والأساسية لإرساء الاستقرار وعودة الهدوء إلى المنطقة، إلا أن الظلال الثقيلة للسياسات السعودية الهدامة ملموسة تماما على بنود من البيان الختامي للقمة".


 

وأوضح البيان أن "الجزر الثلاث؛ طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسي، هي إيرانية"، واصفا "محاولات بعض الجيران الجنوبيين تزييف أسماء هذه الجزر وتكرار المزاعم الخاطئة والعبثية أساسا، بأنها بمثابة دق الماء في الهاون، واعتبرها بالية وعديمة الأثر وتعد تدخلا في الشؤون الداخلية الإيرانية، وأدانها بشدة".


وأردف قاسمي بأن "ما يدعو للكثير من الأسف أن بعض الدول الأعضاء في هذه الجامعة العربية بإغلاقها عينيها عن الحقائق التاريخية والجغرافية قد تجاهلت حق سيادة الجيران ولا تتبع سياسة حكيمة ومبنية علي حسن الجوار وهي بقلبها للحقائق التاريخية الدامغة مازالت تستنفد الطاقات والقدرات الكامنة للدول العربية والإسلامية لخروج المنطقة من الأزمات، في طريق توجيه الاتهامات وبذل المحاولات الاستنزافية والباطلة".


ولفت إلى أن "السياسة المبدئية للجمهورية الإسلامية الإيرانية مبنية دوما على المزيد من صون التناغم والاحترام المتبادل لحق سيادة الدول خاصة الجيران والتزام حسن الجوار، وهي تتوقع من دول المنطقة ضمن حفظ الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون إحداها الأخرى، و أن لا تدق على طبل الاتهامات والمزاعم الفارغة وأن تجعل في مقدمة سياساتها التزام منهج الواقعية والتعامل والتأني والمنطق والحوار وحسن النية والرؤية المستقبلية لخفض التوترات والهواجس العقيمة واتخاذ التدابير اللازمة في مسار الخطوات البانية للثقة والمؤدية للاستقرار".
 

وكان البيان الختامي للقمة العربية، قد أكد سيادة دول الإمارات العربية المتحدة على جزرها الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى)، كما أنه أيد جميع الإجراءات التي تتخذها لاستعادة سيادتها عليها.


ودعت القمة العربية إيران إلى "الاستجابة لمبادرة دولة الإمارات العربية المتحدة لإيجاد حل سلمي لقضية الجزر الثلاث من خلال المفاوضات المباشرة أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية".

 


ولفت إلى أن "السياسة المبدئية للجمهورية الإسلامية الإيرانية مبنية دوما على المزيد من صون التناغم والاحترام المتبادل لحق سيادة الدول خاصة الجيران والتزام حسن الجوار، وهي تتوقع من دول المنطقة ضمن حفظ الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون إحداها الأخرى، و أن لا تدق على طبل الاتهامات والمزاعم الفارغة وأن تجعل في مقدمة سياساتها التزام منهج الواقعية والتعامل والتأني والمنطق والحوار وحسن النية والرؤية المستقبلية لخفض التوترات والهواجس العقيمة واتخاذ التدابير اللازمة في مسار الخطوات البانية للثقة والمؤدية للاستقرار".

 

وكان البيان الختامي للقمة العربية، قد أكد سيادة دول الإمارات العربية المتحدة على جزرها الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى)، كما أنه أيد جميع الإجراءات التي تتخذها لاستعادة سيادتها عليها.


ودعت القمة العربية إيران إلى "الاستجابة لمبادرة دولة الإمارات العربية المتحدة لإيجاد حل سلمي لقضية الجزر الثلاث من خلال المفاوضات المباشرة أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية".

 

كما أكد البيان رفض التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية وإدانة المحاولات العدوانية الرامية إلى زعزعة الأمن وما تقوم به من تأجيج مذهبي وطائفي في الدول العربية بما في ذلك دعمها وتسليحها للميليشيات الإرهابية في عدد من الدول العربية لما تمثله من انتهاك لمبادئ حسن الجوار ولقواعد العلاقات الدولية ولمبادئ القانون الدولي ولميثاق منظمة الأمم المتحدة.

 

كما طالب البيان إيران بسحب ميليشياتها وعناصرها المسلحة التابعة لها من كافة الدول العربية وبالأخص سوريا واليمن.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

رد الحكومة اليمنية على تقرير مجلس الأمن يرفع الغطاء عن المليشيات الموالية لأبوظبي

وزير يمني : الإمارات تشكل جيوش مناطقية لتفكيك البلاد ويجب تصحيح العلاقة معها

بحاح يهاجم قرار الحكومة اليمنية دمج الميليشيات العسكرية في الجنوب

لنا كلمة

محاكمة "منصور".. مسرحية هزلية جديدة

كما يفعل اللصوص الذين يخشون ردة فعل المجتمع، أصحاب المنزل، بدأت السلطات الأمنية في الدولة محاكمة سرية للناشط الحقوقي البارز أحمد منصور منذ قرابة شهر، وكانت الجلسة الثانية السرية يوم 11 ابريل/نيسان الجاري؛ محاكمة تفتقد… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..