أحدث الإضافات

طهران تهاجم مجلس التعاون وتزعم أن الجزر الثلاث الإماراتية المحتلة إيرانية
"رايتس ووتش": تطلق الإمارات قمة رواد التواصل الاجتماعي فيما تحبس النشطاء بسبب تغريدة"!
موقع عبري: (إسرائيل) رفضت طلبا إماراتيا لشراء طائرات بدون طيار هجومية
محمد بن زايد يستقبل رئيس النيجر ويبحث معه تعزيز العلاقات بين البلدين
هناك آخرون في سجون الإمارات
"سكاي لاين" : الإمارات جندت خبراء وقراصنة إلكترونيين أجانب للتجسس على مواطنيها
معركة غريفيث في استكهولم
إجراءات القمع الجديدة
القمة الخليجية تدعو لوحدة الصف وتفعيل القيادة العسكرية الموحدة
نائب لبناني:مسؤولون إماراتيون أكدوا قرب افتتاح سفارة بلادهم في سوريا واستئناف العلاقات معها
سؤال المواطنة والهوية في الخليج العربي
مسؤول أمريكي يصرح من أبوظبي: نعارض بشدة وقف دعم التحالف السعودي الإماراتي باليمن
391 مليون درهم تعاقدات "الداخلية" الإماراتية في معرض "آيسنار أبوظبي 2018" للأمن الوطني
المواقف العربية من الاحتجاجات الفرنسية
الإمارات تتسلم الرئاسة المقبلة للقمة الخليجية

عبدالخالق عبدالله يتفاخر بأن أبوظبي وراء الإطاحة بتيلرسون

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-03-14

أكد الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، أن الإمارات تقف وراء الإطاحة بوزير الخارجية الأمريكية ريكس تيلرسون، الذي أعفي من منصبه الثلاثاء.

يأتي اعتراف عبد الله ليؤكد بذلك التسريبات التي كانت جريدة "نيويورك تايمز" وشبكة "بي بي سي"  نشرتاها مؤخرا حول حملة تديرها وتمولها الإمارات داخل الولايات المتحدة؛ من أجل الإطاحة بتيلرسون؛ عقابا له على موقفه الرافض لحصار قطر من قبل كل من السعودية والإمارات ومصر والبحرين.

وكتب الدكتور عبد الخالق عبد الله، في التغريدة التي نشرها على "تويتر" مساء الثلاثاء، واطلعت عليها "عربي21": "سيذكر التاريخ أن دولة خليجية كان لها دور في طرد وزير خارجية دولة عظمى، وهذا قليل من كثير"، مرفقا مع هذه التغريدة صورة لوزير الخارجية الأمريكي المقال.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن، الثلاثاء، إعفاء تيلرسون من منصبه، وتعيين مدير وكالة الاستخبارات الأمريكية (CIA) مايكل بومبيو خلفا له. أما جينا هاسبيل، فتولت منصب مدير وكالة الـ"سي آي إيه" بدل بومبيو. 

وبهذا الاعتراف الإماراتي، تتأكد صحة التسريبات التي نشرتها "بي بي سي" و"نيويورك تايمز" والعديد من وسائل الإعلام الغربية.

وكانت "بي بي سي" حصلت على رسائل بريد إلكتروني مسربة تكشف وجود مساع لإقالة ريكس تيلرسون، وزير الخارجية الأمريكي، من منصبه بعد رفضه دعم المقاطعة التي تقودها الإمارات العربية المتحدة ضد جارتها قطر.

ووفقا للرسائل المسربة، التقى رجل الأعمال الأمريكي إليوت برويدي، أكبر المتبرعين لحملة دونالد ترامب والذي تربطه علاقات وطيدة مع الإمارات، مع ترامب في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي وحثه على إقالة تيلرسون.

ووصف برويدي وزير الخارجية الأمريكي بأنه "برج من الهلام" وأنه "ضعيف ويحتاج إلى صفعة قوية"، وفقا لما جاء في رسالة أخرى من الرسائل المسربة.

واتهم برويدي قطر باختراق بريده الإلكتروني، وقال المتحدث باسم رجل الأعمال الأمريكي: "لدينا أسباب تجعلنا نرجح أن اختراق البريد الإلكتروني أشرف عليه ونفذه عملاء رسميون وغير رسميين لقطر عقابا لبرويدي على معارضته القوية للإرهاب الذي تدعمه قطر".

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

391 مليون درهم تعاقدات "الداخلية" الإماراتية في معرض "آيسنار أبوظبي 2018" للأمن الوطني

التايمز: هكذا تتعامى لندن عن جرائم وانتهاكات أبوظبي

ديلي تليغراف: هيدجز أجبر على بلع أقراص مخدرة خلال احتجازه بالإمارات

لنا كلمة

إجراءات القمع الجديدة

صدرت تعديلات جديدة على "قانون العقوبات"، وفيما يبدو أنها ليست مواد قانونية لكنها أقرب إلى إجراءات إدارية تظهر تجريماً واضحاً للدراسات البحثية السياسية والاجتماعية، وتعتبرها أسراراً تخص أمن الدولة! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..