أحدث الإضافات

الحوثيون يزعمون استهداف مقر للقوات الإماراتية غرب اليمن يطائرة مسيرة
عبدالله بن زايد يشيد بقرارات الملك سلمان حول جريمة اغتيال خاشقجي
الجريمة عندما تخرج إلى العلن
قوة استخباراتية دولية بمشاركة السعودية والإمارات و "إسرائيل" مقرها الأردن
(الغارديان) معتقل بريطاني في الإمارات يعاني "مشكلات صحية كبيرة"
دعوات في واشنطن للتحقيق مع مرتزقة أمريكيين عملوا مع الإمارات لتنفيذ عمليات اغتيال في اليمن
قوات التحالف في اليمن تسيطر على طائرة مفخخة تابعة للحوثيين
الاتفاق العسكري التركي الكويتي.. البعد الاستراتيجي
لتغطيتها قضية خاشقجي...عبدالخالق عبدالله: ما تقوم به قطر عبر قناة الجزيرة بحق السعودية ستدفع ثمنه غاليا
جيش المرتزقة
السعودية تعترف رسميا بمقتل خاشقجي داخل القنصلية وتقيل العسيري والقحطاني
الإمارات: نحذر من استغلال قضية خاشقجي لتقويض السعودية ودورها
صحيفة عبرية: الإمارات والبحرين اشترتا أجهزة تنصت إسرائيلية
الإمارات تمنح تأشيرات الدخول لـفريق "الجودو" الإسرائيلي برئاسة وزيرة الشباب والرياضة
دول لا «زبائن»

برلماني تركي يفتح النار على قرقاش: لا تتحدث باسم العرب

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-03-13

انتقد البرلماني التركي أحمد بيرات كونكار، تغريدة لوزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش قال فيها إن "العلاقات العربية التركية ليست في أحسن حالاتها".

ووصف كونكار تلك التصريحات بأنها "مؤسفة"، مخاطبا قرقاش "لا تتحدث باسم العرب".

وقال كونكار-وهو نائب بارز عن حزب العدالة والتنمية الحاكم- في تصريحات لموقع "الجزيرة" الإنجليزية- القطري- إن كلام قرقاش "مؤسف ولا أساس له".

ودعا النائب قرقاش "أن يتحدث فيما يتعلق بالبلد الذي يمثله فحسب وألا يتحدث باسم العرب".

وأضاف كونكار -وهو أيضا عضو في لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان التركي- "لدينا مجموعة كبيرة من الأصدقاء في الجغرافيا العربية، ونتعاون مع عدد كبير من الدول العربية".

وأعرب كونكار عن استغرابه من ادعاء قرقاش أن أنقرة تدعم حركات مؤدلجة تسعى لتغيير الأنظمة بالعنف، وقال إن "الإماراتهي من دعمت مثل هذا التغيير في مصر".

يذكر أن تركيا أصبحت هدفا رئيسيا لانتقادات مسؤولين ووسائل إعلام إماراتية، بعد ما أمدت قطر باحتياجاتها الرئيسية بعد فرض الدول المقاطعة لها حصارا بريا وبحريا وجويا عليها، في أعقاب الأزمة الخليجية التي بدأت في 5 يونيو / حزيران الماضي، حين قطعت كل من السعودية والإماراتوالبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية" بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة.

ودعت تركيا مرارا إلى حل الأزمة عبر الحوار، ودعمت الوساطة الكويتية لحلها، وقام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بجولتين خليجيتين في إطار جهوده لحل الأزمة. 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تنحي داود أوغلو .. نهاية خلاف أم بداية مرحلة؟

الإسلاميون يطالبون بأردوغانهم

317 مقعداً

لنا كلمة

جيش المرتزقة

ليس خافياً عن الجميع أن الدولة تقوم بتجنيد المئات وربما الآلاف من الجنود السابقين في دول أخرى، وسبق أن اعترفت الدولة بتجنيد هؤلاء إما ضمن وحدات خاصة في الجيش أو الأمن الخاص لحماية المنشآت التجارية… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..