أحدث الإضافات

مزاعم حول سقوط طائرة استطلاع إماراتية في مأرب باليمن
محمد بن زايد يستقبل رئيس وزراء باكستان ويبحث معه تعزيز العلاقات بين البلدين
البنك المركزي الإماراتي يخفض النمو المتوقع في 2018 لـ 2.3 بالمئة
اعتقال قياديين بحزب الإصلاح على أيدي قوات مدعومة إماراتياً واغتيال ثالث جنوبي اليمن
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الإريتري تعزيز العلاقات الثنائية
كهنة الاستبداد وفقهاء الاستخبارات.. عن الجامية نتحدث
مفاتيح الفلسطينيين رمز لحق العودة
"فير أوبزرفر": التحالف السعودي الإماراتي...الرياض تتحمل الأعباء وأبوظبي تحصد النتائج
الإمارات غطاء لنقل أموال "الإرهابيين" ومكافحته تستهدف المعارضين السلميين
الإمارات تعرب عن قلقها لتصاعد العنف فى إدلب السورية
حزب الإصلاح يستنكر ما نشرته وسائل إعلام إماراتية عن تسليمه مقرات عسكرية للحوثيين
توقعات بارتفاع إيرادات الإمارات من «القيمة المضافة» إلى 24 مليار درهم
انعقاد الاجتماع الوزاري للجنة المشتركة بين الإمارات والجزائر
اتهامات لرئيس اتحاد ألعاب القوى الإماراتية حول تعاطي لاعبات للمنشطات في بطولة دولية
ترامب ضد الفلسطينيين: عدوانية بلا ضوابط

قرقاش يجدد هجومه على قطر: اللعب على التناقضات بات صعبا

تاريخ النشر :2018-02-23

جدد وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش هجومه على دولة قطر الجمعة.

وقال في تغريدات له على موقع تويتر إن "اللعب على التناقضات وإدارتها، الذي ميز سياسة قطر أصبح أكثر صعوبة وتكلفة".


وأضاف قرقاش خلال تغريدة في موقع "تويتر"، أن "التوازن بين دعم الإخوان وغيرهم من المتطرفين، واستضافة قاعدة العديد، والتنازل عن السيادة لإيران وتركيا أصبح أكثر صعوبة"، بحسب تعبيره.


وتابع: "هناك إشكالية في دعوة قطر لنظام إقليمي يضم إيران وتركيا في الإعلام الغربي؛ الأولى أنها دعوة من لاعب ثان، والثانية أنها تأتي كمشروع مضاد لاستعادة العرب لفضائهم، كما أنها تتناقض مع التوجه الأمريكي تجاه طهران".


ولفت الوزير إلى أن بلاده والدول المحاصرة لقطر (السعودية والبحرين ومصر)، في ظل التنازلات القطرية لواشنطن في ملف تمويل الإرهاب، "ستستمر في ضغطها لتكسب تنازلات إضافية، ضد التطرف والإرهاب، حتى وإن جاء الحصاد عبر عواصم أخرى".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات غطاء لنقل أموال "الإرهابيين" ومكافحته تستهدف المعارضين السلميين

"فير أوبزرفر": التحالف السعودي الإماراتي...الرياض تتحمل الأعباء وأبوظبي تحصد النتائج

محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الإريتري تعزيز العلاقات الثنائية

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..