أحدث الإضافات

عبدالخالق عبدالله: الخلاف مع قطر سينتهي مهما طال الزمن
البنتاغون يطالب السعودية والإمارات بـ331 مليون دولار بسبب حرب اليمن
قرقاش يرحب بـ"اتفاق السويد"حول اليمن ويعتبره نتيجة للضغط العسكري على الحوثيين بالحديدة
إمارة عجمان تخطط لإصدار أول سنداتها الدولية في 2019
انتكاس مشروع "الزوراء" الإماراتي في مواجهة تباطؤ عقاري
الهوية في قبضة التوظيف السياسي
الحاجة لمجلس وطني كامل الصلاحيات.. دوافع الاقتصاد والسياسة والتركيبة السكانية
اجتماع مجلس التعاون: استمرار الأزمات
محمد بن زايد يستقبل رئيس صربيا ويبحث معه العلاقات بين البلدين
"معهد باريس الفرانكفوني": حقوقيون يطلقون متحفا افتراضيا حول انتهاكات الإمارات
فورين بوليسي: هجمة سعودية وإماراتية ضد عضويتي الكونغجرس الأمريكي المسلمتين
عبر صفقة بقيمة 73 مليون دولار...دحلان يستحوذ على فضائية مصرية بأموال إماراتية
الخليج والسترات الصفراء
الإمارات والسعودية تستخدمان عملة رقمية في تسويات خارجية
الخليج كان فكرة وحلما فهل سيتحول إلى سراب؟

قرقاش: الإمارات الأكثر تقديما للمساعدات الإنسانية وإيران تشعل الفتن

إيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2018-02-17

أكد أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشئون الخارجية، أن النموذج الإيراني طالما ارتبط بسعيه نحو بسط النفوذ والتوسّع عبر استغلال الفتن والأزمات في المنطقة، مشيرا إلى صحة الانتقادات الواسعة التي وجّهت لإيران حول إحجامها عن المساهمة في إعادة إعمار العراق.

 

وكتب في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "دولة الإمارات تصدّرت قائمة الدول الأكثر تقديمًا للمساعدات الإنسانية عالميًا في 2015 و2016، قياسًا إلى دخلها القومي.. ووفقًا لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بلغت المساعدات الإنمائية الإماراتية 2016 نحو 15.57 مليار درهم، بنسبة 1.21% من الدخل القومي الإجمالي، وأكثر من نصفها 58% في شكل منح بينما لا تظهر إيران اي دور في هذا الشأن".

 

فيما تواجه أبوظبي اتهامات من عدة جهات باستخدام المساعدات الإنسانية لغايات سياسية ومن ذلك اتهامات من جهات يمينة لأبوظبي باستخدام هذه  المساعدات الإنسانية ضمن سياسة شراء النفوذ السياسي والعسكري من خلال تقديم المساعدات في المناطق التي تسيطر عليها القوى والمليشيات الموالية لأبوظبي في جنوب اليمن، لا سيما في مدينة عدن، إضافة إلى استخدام  المساعدات في سبيل تنفيذ سياسات أبوظبي المتعلقة بمواجهة التجمع اليمني للإصلاح ودعم مشروع انفصال الجنوب بحسب ما تصرح به شخصيات يمنية.

فيما كان حاز الانقلاب المصري على نصف مساعدات الإمارات الخارجية، خلال العام 2014م، ومعظم هذه المساعدات لم تصل للمصريين بحسب منظمات مصرية محلية وإنما لاسناد نظام الانقلاب.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

بمشاركة الإمارات ... اجتماع وزراء الخارجية العرب يحذر من المساس بدور "الأونروا"

قرقاش: اليمن بحاجة لحل سياسي و لن نسمج بتحول استراتيجي في المنطقة لصالح إيران

قرقاش يؤكد دعم الإمارات لجهود الأمم المتحدة للحل السياسي في اليمن

لنا كلمة

إجراءات القمع الجديدة

صدرت تعديلات جديدة على "قانون العقوبات"، وفيما يبدو أنها ليست مواد قانونية لكنها أقرب إلى إجراءات إدارية تظهر تجريماً واضحاً للدراسات البحثية السياسية والاجتماعية، وتعتبرها أسراراً تخص أمن الدولة! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..