أحدث الإضافات

الإمارات تدين اعتراف أمريكا بالسيادة الإسرائيلية على الجولان
أوبر تستحوذ على "كريم" الإماراتية بـ11مليار درهم ...ومحمد بن راشد يعتبرها إحدى إنجازات دبي
امريكا تفرض عقوبات على شركات وأفراد في الإمارات وتركيا بتهمة نقل الأموال للحرس الثوري
تصاعد الأصوات الحكومية اليمنية ضد سياسة الإمارات في اليمن
الإمارات في أسبوع.. التسامح والسعادة علامتان للاستبداد وملف السياسة الخارجية يزداد عنفاً
رايتس ووتش: الإمارات تحتجز 8 لبنانيين منذ عام في مكان مجهول وتحاكمهم ضمن إجراءات جائرة
عبد الخالق عبدالله: الخوف من قول كلمة الحق حقيقي وقانون الجرائم الإلكترونية لا يرحم
قناة CBS الأمريكية تسلط الضوء على برامج التجسس الإسرائيلية وعلاقتها بالإمارات والسعودية
دور الإمارات في مصر.. الابتزاز حصاد دعم الانقلاب
ترامب والجولان والهوان العربي
خمس قتلى في تجدد الشتباكات بالحديدة...وجهود أممية لإنقاذ الهدنة
السياسات الأميركية في الشرق الأوسط
السعادة.. وجه "أم الدويس"
فشل التحركات الإماراتية لإنشاء قوة موالية لها في "البيضاء" وسط اليمن
عن مأساة تعز بعد أربع سنوات من حرب التحالف العبثية

قاعدة عسكرية إماراتية سرية على الحدود مع السعودية وسلطنة عمان

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-02-01

 

كشفت صور التقطها القمر الصناعي، عن وجود قاعدة عسكرية جوية سرية في العاصمة أبوظبي تقع في منطقة نائية على الحدود مع سلطنة عُمان والسعودية، حسب ما أفادت مجلتين دوليتين نهاية شهر يناير/كانون الثاني الماضي.

 

وجاء الكشف عن القاعدة العسكرية في إطار البحث عن مشتري لطائرات عسكرية دون طيار صينية. وتظهر الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية حسب ما نشرت مجلة "جاينز" الأسبوعية التي تعنى بالشؤون العسكرية، الطائرات دون طيار في قاعدة عسكرية بمنطقة «قصيورة»، وهي منطقة نائية شرق أبوظبي يتم التنقيب عن الغاز فيها حسب ما أفادت شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية «أدكو»، وأطلع عليها "ايماسك".

 

وحسب مجلة "ذا ديبلومات" التي تعنى بشؤون شرق آسيا فإن الطائرات دون طيار "وينغ لونغ إي2" تظهر في الصور التي التقطها القمر الصناعي.

وأكدت مجلة جاينز أن القاعدة العسكرية في "قصيورة" لم تكن معروفة من قَبل في الإمارات. وقالت المجلة: "لم تعترف دولة الإمارات العربية المتحدة علنا ​​أبدا بقاعدة "قصيورة" الجوية".

 

وتظهر الصور وجود ثلاث طائرات عسكرية بدون طيار في القاعدة وهو الجيل الذي لم يسبق أن باعته الصين لأي من الدول، والإمارات هي أول المستفيدين.

وفي فبراير 2017، أعلنت شركة صناعة الطيران الصينية المملوكة للدولة (أفيك) أنها سجلت أول وأكبر طلب شراء من الخارج للجيل الثاني من "وينغ لونغ إي" من قبل المشتري لم تكشف عنه.

 

وحتى الآن لم يتم الكشف عن حجم الطلب ولا ثمن الطائرات بدون طيار الصينية الصنع. وعلاوة على ذلك، لم تؤكد أفيك ولا حكومة الإمارات العربية المتحدة علنا ​​الشراء.

وتتواجد في أبوظبي العديد من القواعد والقوات الأجنبية في البلاد، كما أن الدولة خلال العامين الماضيين افتتحت قواعد عسكرية خارج البلاد وتشمل ليبيا والصومال واليمن.

وترفض الدولة التعليق بشكل متكرر على هذا القواعد وهدفها.

 

المصدر1

المصدر2


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

موسكو تستعيد مخرجاً روسيا بعد توقيفه في أبوظبي لأسباب أمنية

«الطيران المدني» تتجه إلى تعديل «المسافات المحظورة» للطائرات بدون طيار في محيط المطارات

منظمة استخباراتية بريطانية: طائرات إيرانية وصلت اليمن عبر دبي ومسقط لضرب الرادارات السعودية

لنا كلمة

السعادة.. وجه "أم الدويس"

تظهر الإمارات حاملة لعلامة "السعادة" في التقارير التي تشير إلى الشرق الأوسط، نتيجة الدخل المرتفع وعدم وجود اضطرابات وهذا من فضل الله ورحمته على الدولة، لكن هل هناك "سعادة" بالمفهوم الوصفي والمجرد؟! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..