أحدث الإضافات

وزير الخارجية العماني: سبب الخلاف الرئيسي مع الإمارت هو استمرار الحرب في اليمن
ردودفعل غاضية على تصريحات خلفان حول "احتلال المسلمين للأندلس"
حاخام أمريكي: وزراء من الإمارات يتطلعون للعلاقات مع (إسرائيل)
"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي
إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف
تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!
ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان
"آيدكس2019".. أموال الإمارات لشراء أسلحة تستخدمها ميليشيات في اليمن وليبيا
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الفرنسي هاتفياً العلاقات الثنائية
اليمن الضحية النموذج لإيران في حفلة وارسو
قائد الجيش الإيراني يتهم الإمارات والسعودية بالوقوف خلف هجوم زهدان
عن مؤتمر وارسو وإيران و«التطبيع»
الإمارات تشتري منصات إطلاق صواريخ باتريوت الأمريكية بـ1.6 مليار دولار
رويترز: أمريكا تضغط على الإمارات ودول أخرى لمواصلة عزل سوريا
"وول ستريت جورنال": عقارات دبي تخسر 25% من قيمتها مع استمرار الاضطرابات بالمنطقة

منظمة "كوجيب" تناقش الواقع الحقوقي في المحاكم والسجون بالإمارات

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-01-21

تنظم منظمة مجلس شباب متعدد الثقافات "كوجيب" جلسة نقاش بشأن نظام المحاكم والسجون بالإمارات وذلك على هامش العرض الدوري لحالة حقوق الإنسان بالدولة الذي ينظمه مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

 

وستبحث هذه الجلسة المقررة  الاثنين نظام المحاكم والسجون في دولة الإمارات بهدف تقييم الوضع الحالي لحقوق الإنسان في الإمارات بصفة عامة مع التركيز بصفة خاصة على ظروف الاحتجاز والإجراءات القضائية في الدولة.

 

ومن المنتظر أن يجري خلال الحلقة تقديم شهادات لرعايا أجانب احتُجزوا وحوكموا في الإمارات، وذلك لتقديم معلومات عن نظام السجون وإجراءات المحاكم التي تتبعها السلطات في الدولة.

 

وسوف تنظر جلسة النقاش أيضا في السبل الكفيلة بمساعدة ضحايا التجاوزات والانتهاكات محليا ودوليا، بما في ذلك التدابير التي يمكن اتخاذها في هذا المجال من قبل منظمة الأمم المتحدة والدول الأعضاء فيها.

 

ومن أبرز الشهادات التي ستقدم خلال هذه الجلسة كلمة القطري الدكتور محمود الجيدة والبريطاني ديفد هيغ اللذين اعتقلا وعذبا وحوكما أمام المحاكم الإماراتية، بحسب ادعاءاتهما.

وكانت عدة جمعيات حقوقية دولية نظمت مؤتمرا بشأن انتهاكات حقوق الإنسان والتعذيب في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وشارك في المؤتمر -الذي أقيم في مقر المركز السويسري للصحافة في جنيف- شهود عيان وأشخاص تعرضوا للتعذيب وسوء المعاملة في الإمارات.

 

وكشف المشاركون في المؤتمر، الازدواجية التي تعيشها الإمارات، حينما تحاول إشاعة أنها دولة حديثة متقدمة، بينما الواقع يشير إلى أن حقوق الإنسان تُنتهك، حيث تقوم السلطات بتعذيب المعارضين، سواء كانوا إماراتيين أو أجانب.

وانتقد المشاركون في المؤتمر استمرار هذه الانتهاكات، وتجاهل التحذيرات الدولية وعدم التزام السلطات الإماراتية بالمواثيق والعهود الدولية التي تمنع التعذيب وانتهاك حقوق الإنسان.

 

واستمع المؤتمر، إلى شهادات ضحايا أُطلق سراحهم من سجون إماراتية، خاصة سجن الوثبة في أبوظبي، ومن بين هؤلاء القطري «محمود الجيدة»، واللبناني الأمريكي «ناجي حمدان»، والفلسطيني «خالد أحمد»، والبريطاني «ديفيد هيغ».


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

فيلم في لندن عن محنة المعتقلات السياسيات في الإمارات

معتقل بريطاني سابق يحذر زوار الإمارات من السجون الانفرادية

وقفتين في عدن للمطالبة بكشف مصير مخفيين قسرياً ومعتقلين في سجون قوات موالية للإمارات

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..