أحدث الإضافات

السلطات النيجيرية تفتش مرشح رئاسي معارض بعد عودته من دبي
عندما تنقذ إسرائيل النظام الرسمي العربي
التحولات الفكرية في عالم مضطرب
قرقاش: الإمارات تدعم سياسات أمريكا للتصدي لتهديدات إيران الإرهابية
"بن سلمان" يغيب عن الاستقبال الرسمي لمحمد بن زايد في الرياض ويلتقيه في الكواليس
رئيس تحرير صحيفة "يني شفق"التركية يزعم تلقيه تهديدات من جهات سعودية وإماراتية بسبب قضية خاشقجي
وزير الخارجية البريطاني يزور السعودية والإمارات
«دير شبيجل»: الإدارة الإماراتية لنادي"مانشتر سيتي"...فساد رياضي وبناء شبكة من الأكاذيب
منتدى تعزيز السلم الجديد.. البحث في الهامش عن "مواطنة" ترضي السلطات 
العاهل السعودي يستقبل ولي عهد أبو ظبي
النيابة الكويتية تطالب الإمارات بإلغاء تجميد 500 مليون دولار لصندوق الكويت السيادي
اتفاق على توقف أمريكا عن تزويد الطائرات السعودية والإماراتية بالوقود في حرب اليمن
قناة Press TV: مسؤول أمريكي سيزور الإمارات و(إسرائيل) لبحث التهديدات الإيرانية
التطبيع مع إسرائيل والصهيونية: نقاش ورؤية
باحث فرنسي: الإمارات تستخدم الجماعات المتطرفة في اليمن لضرب التيار الوسطي 

الأمين العام لحركة " مشروع تونس" ينفي علاقته بالإمارات

إيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2018-01-18

بعد الاتهامات التي وجهت لأمين عام حركة مشروع تونس،  بالولاء للإمارات على خلفية موقفه من القرار الإماراتي ضد المرأة التونسية الذي اعتبره مراقبون أنه كان منحازاً لرواية أبوظبي ،  نفى محسن مرزوقي أي علاقة تربطه بدولة الإمارات العربية المتحدة، 



وقال في تصريحات إعلامية على هامش ندوة صحفية عقدها حزبه (21 مقعدا من 217، ويضم منشقين عن حزب نداء تونس)، الخميس بالعاصمة تونس، إنّ "ما يروج له مؤخرا عن علاقته بالإمارات هو مجرّد إشاعات سخيفة"، على حدّ تعبيره. 

وتابع مرزوق بقوله: "هناك تنافس انتماء قطري إمارتي في تونس؛ فمنذ أشهر، تتهمني أطراف بأنني أنتمي إلى مجموعة قطر، والآن اتهامات بانتمائي لمجموعة الإمارات.. فأنا رجل تونسي وعميل تونسي، وسياستي العلم التونسي، والبقية مجرّد إشاعات تم ترويجها، مثل قضيّة "بنما". 

وقال مرزوق: "لا يوجد لديّ حساب في شركة "بنما"، في حين ذكرت أسماء أخرى في وثائق بنما، مضيفا: تعوّدنا على الإشاعات". 

وسنة 2016، كشف موقع انكيفادا التونسي، الذي شارك في التحقيق في "وثائق بنما"، أن الرئيس السابق للحملة الانتخابية لرئيس الجمهورية وأحد مؤسسي حزب نداء تونس، محسن مرزوق، كان بين الشخصيات التي اتصلت بمكتب موساك فونسكا، من أجل تأسيس شركة "أوف شور"، ليتمكن من تحويل أموال، واستثمارها في الخارج خلسة، دون تتبعات ضريبية. 

ووصفت تقارير إعلامية محسن مرزوق بأنه " رجل الإمارات في تونس" حيث كان انشق عن حركة "نداء تونس" بعد أن رفض قياديو الحزب الرضوخ للضغوط الإماراتية غداة نتيجة انتخابات أكتوبر وديسمبر 2014، وأسس حزبًا جديدًا له يحمل اسم "مشروع تونس".

 

في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، قالت صحيفة لوموند الفرنسية في تقرير موسع لها، إن القيادي السابق في حركة فتح محمد دحلان و بتوجيه من أبوظبي قد نسج علاقات مع قيادات من النظام السابق في تونس ومن اليسار "الاستئصالي" المعارض لحركة النهضة الإسلامية، ومن بينهم رفيق الشلي مسؤول سابق في الداخلية خلال حكم زين العابدين بن علي ورئيس حزب مشروع تونس، ومحسن مرزوق المستشار السابق للرئيس الباجي قايد السبسي، وحسب الصحيفة الفرنسية فإن "الهدف هو الضغط على حزب السبسي لفك تحالفه مع حكومة النهضة".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

"محسن مرزوق" رجل الإمارات في تونس يواجه خطر انهيار حزبه

أبوظبي ودحلان وراء اشتعال التوافق التونسي وسط خشية من انقلاب على "السبسي" 

الأزمة الأخلاقية في المنطقة العربية

لنا كلمة

احتفاء في "إسرائيل" وألم وأسى في الإمارات

احتفت "إسرائيل" العدو الدائم للإماراتيين يوم الأحد (28 أكتوبر/تشرين الأول) فيما كان الأسى والألم في الإمارات، يعود ذلك إلى أن النشيد الوطني للكيان الصهيوني تم عزفه للمرة الأولى في تاريخ الإمارات بعد أن فاز لاعب… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..